المغرب اليوم - سائقو سيّارات الأجرة يحتجُّون على فوضى المواصلات بين تيزنيت وأغادير

هدَّدُوا بمسيرة تجوب المدينة اعتراضًا على ظاهرة النقل السريّ

سائقو سيّارات الأجرة يحتجُّون على فوضى المواصلات بين تيزنيت وأغادير

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - سائقو سيّارات الأجرة يحتجُّون على فوضى المواصلات بين تيزنيت وأغادير

سائقو سيّارات الأجرة يحتجُّون
أغادير - عبد الله السباعي

احتشد عدد من العاملين المغاربة في سيارات الأجرة الكبيرة في وقفة احتجاجية، صباح اليوم الثلاثاء، أمام ساحة البريد حيث ترابض سيارات الأجرة الكبيرة، على أثر ما آلت إليه أوضاع العاملين فيها بين مدينتي تيزنيت وأغادير جنوب المغرب، وندَّد المحتجون في وقفتهم الاحتجاجية باستمرار اللامبالاة وسياسة صمّ الآذان التي يواجهون بها من طرف المسؤولين والمنظمين لقطاع النقل في سيارات الاجرة من النوع الكبير على حد السواء، بعدما استفحلت الفوضى التي يعرفها القطاع، والتي أدت به إلى أن يعيش وضعية مزرية أثرت سلبًا على اوضاع العاملين فيه.واستنكر سائقو سيارات الأجرة استفحال ظاهرة النقل السري التي قالوا إنها لم تعد سرية بما تحمله الكلمة من معنى، بل أضحت عملية علانية وفي نقاط قريبة من محطة التاكسيات الكبيرة الموقتة والمقابلة لمكتب البريد في مدينة تيزنيت جنوب المغرب، هذه الأخيرة التي وصفوها بأنها "تصلح لكل شيء إلا ان تكون محطة تحترم المواطنين من العاملين والركاب على حد السواء".وشجَبَ المحتجون الفوضى التي تعرفها عدد من الشوارع في مدينة تيزنيت كشارع للا عبلة في اتجاه مدينة اغادير، شارع بئر انزران في اتجاه مدينة كلميم، أمام المركز الصحي حمان الفطواكي و تجزئة حاما في اتجاه تافراوت، حيث ينشط النقل السري في اتجاه عدد من القرى القريبة.ورَدَّد المحتجون في وقفتهم الاحتجاجية شعارات تطالب بتطبيق القانون ومحاربة ظاهرة النقل السري من قبيل "القانون ها هو والمخزن فينا هو" و "أيها السائقون كلكم مسؤولون" و "سوا اليوم سوا غدا الحقوق و لا بد" فضلا عن المطالبة بتنظيم قطاع النقل في المدينة ومحاربة "محطة التاكسيات الجديدة" التي تم تفريخها في طريق اغادير، كما هددوا بتنظيم مسيرة في المدينة والتحول من محطة التاكسيات الحالية إلى طريق اغادير حيث ينشط النقل السري، في حالة لم تتخذ السلطات الامنية والوصية اجراءات فعلية في مواجهة الظاهرة.وتروم الوقفة الاحتجاجية التي خاضها سائقو  التاكسيات الكبيرة لفت انتباه المسؤولين والجهات الوصية إلى ما يعانيه قطاع النقل بين مدينتي تزنيت وأغادير من فوضى عارمة تسبب فيها ممتهنو النقل السري في عدد من النقط الرئيسية في المدينة وخاصة في اتجاه مدينة أغادير.ولوحظ شلل تام أصيبت به محطة سيارات الأجرة الكبيرة بتزنيت موازاة مع الوقفة الاحتجاجية التي دامت زهاء ساعتين من الزمن، عادت بعدها الحياة إلى المحطة التي تجمع فيها عدد من المواطنين الذين انتظروا انتهاء الوقفة ليستقلوا بعدها سيارات الأجرة صوب وجهتهم في القرى القريبة وصوب مدينة اغادير، خاصة وان توقيت الاحتجاج يصادف بداية الأسبوع حيث تنشط حركة النقل، كما يصادف أول أيام العمل في قطاع التعليم بعد انقضاء فترة العطلة.وندَّد المكتب النقابي لسائقي سيارات الأجرة الكبيرة في تزنيت المنضوي تحت لواء الاتحاد العام للعاملين في المغرب في بيان استنكاري، يتوفر "المغرب اليوم" على نسخة منه، بالمتسببين في هذه الفوضى من طرف من وصفهم بالمستفيدين احتجاجًا على القانون، خاصا بالذكر أصحاب النقل السري وسائقي سيارات الاجرة في أغادير والذين قال البيان إنهم جعلوا من عدد من الاماكن والنقاط التي سلف ذكرها مكانا للانطلاق بدل التقيد بالقانون المنظم، بعد حل الاتفاقية التي كانت تنظم العمل بين تاكسيات تيزنيت وأغادير.
وطالب السائقون في البيان ذاته من المسؤولين في الإقليم التدخل العاجل لحل المشاكل التي تؤرق العاملين في سيارات الأجرة الكبيرة، مع العمل على تنظيم القطاع الذي وصفوه بالمهم، معتبرين أن الوقفة الاحتجاجية ما هي إلا "خطوة أولى لرفع الحيف والظلم".ويأتي احتجاج العاملين في قطاع النقل بواسطة سيارات الأجرة الكبيرة أياما بعد شكايات أرباب قطاع نقل آخر لا يقل أهمية عنه ويتعلق الامر بأرباب وسائقي نقل البضائع داخل المدار الحضري بمدينة أغادير بعد تزايد نشاط المتطفلين من أصحاب وسائل النقل غير المرخص لهم والذين يعملون في إطار غير قانوني و لا يخضعون للضوابط القانونية المعمول بها والمنظمة لوسائل نقل البضائع داخل المدار الحضري،ويقصد بها سيارات نقل البضائع المعروفة بــ"هوندا" وكذا الدراجات ثلاثية العجلات، والتي قالوا إن نشاط هذه "الفئة المتطفلة" تسبب لهم في ضرر كبير إلى حد جعلهم في الآونة الاخيرة يواجهون صعوبات مادية لسد المصاريف اليومية المترتبة عن نشاط سياراتهم، ناهيك عن المصاريف اليومية بالنسبة لأرباب الأسر التي لا معيل لها إلى ما تجود به هذه المهنة على مزاوليها.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المغرب اليوم - سائقو سيّارات الأجرة يحتجُّون على فوضى المواصلات بين تيزنيت وأغادير المغرب اليوم - سائقو سيّارات الأجرة يحتجُّون على فوضى المواصلات بين تيزنيت وأغادير



GMT 08:27 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

تصنيع السيارة الأخيرة من طراز "هولدن في أستراليا

GMT 01:36 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

"جنرال موتورز" تختبر سيارة ذاتية القيادة في شوارع مانهاتن

GMT 07:28 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

تتويج "ستيلا" بلقب مستقبل السيارات الكهربائية

GMT 10:36 2017 الثلاثاء ,10 تشرين الأول / أكتوبر

لقطات مذهلة خلال تصنيع "موديل 3" الكهربائية من "تسلا"

GMT 18:52 2017 السبت ,07 تشرين الأول / أكتوبر

سيارة "أستون مارتن" الجديدة تعدك بأروع غواصة خاصة

GMT 08:00 2017 السبت ,07 تشرين الأول / أكتوبر

بورش سبيدستر السيارة الأكثر أناقة ومحبوبة جيمس دين

GMT 12:03 2017 الجمعة ,06 تشرين الأول / أكتوبر

هبوط سهم تسلا للسيارات الكهربائية بسبب فشل موديل 3

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المغرب اليوم - سائقو سيّارات الأجرة يحتجُّون على فوضى المواصلات بين تيزنيت وأغادير المغرب اليوم - سائقو سيّارات الأجرة يحتجُّون على فوضى المواصلات بين تيزنيت وأغادير



حملت الحملة عنوان "من صميم القلب نداء أميركا الموحدة"

ليدي غاغا ترتدي بدلة بيضاء دون أي قميص تحتها خلال حفلة خيرية

واشنطن ـ رولا عيسى
جذبت المغنية الشهيرة ليدي غاغا، أنظار الحضور وعدسات المصورين خلال إحيائها حفلة خيرية، في جامعة تكساس "أي اند إم" الأميركية والذي حمل عنوان "من صميم القلب.. نداء أميركا الموحدة"، ليلة السبت، من أجل جمع التبرعات لضحايا الأعاصير. وشارك في الحفل الخيري 5 رؤساء سابقين للولايات المتحدة الأميركية، وهم باراك أوباما وجورج دبليو بوش وبيل كلينتون، وجورج بوش الأب وجيمي كارتر. وأطلت غاغا بإطلالة بسيطة وأنيقة مرتدية بدلة بيضاء بدون أي قميص تحتها ما كشف عن صدرها، واختارت تسريحة كلاسيكية لشعرها الأشقر بتقسيمات بسيطة حول رأسها، مع اكسسوارات من الأقراط كبيرة الحجم، كما اضافت مكياجًا هادئًا، على عكس عادتها التي تسعى دائما للظهور بملابس غريبة الاطوار ومكياج غير تقليدي. ونشرت غاغا بعضًا من الصور المذهلة لنفسها وراء الكواليس على صفحتها الخاصة بموقع "انستغرام" قبل الحدث، وكتبت :"لا شيء أكثر جمالا من ان يضع الجميع خلافاتهم جانبا لمساعدة الإنسانية في

GMT 01:25 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

"أبوتس جرانج" يحصد المركز الأول في مسابقة "إيفيفو"
المغرب اليوم -

GMT 00:51 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

رامي رضوان يؤكد أن تقديم توك شو صباحي أسهل من المسائي
المغرب اليوم - رامي رضوان يؤكد أن تقديم توك شو صباحي أسهل من المسائي

GMT 02:49 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

إجراء تصويت لإزالة اسم زعيمة ميانمار من غرفة طلاب أكسفورد
المغرب اليوم - إجراء تصويت لإزالة اسم زعيمة ميانمار من غرفة طلاب أكسفورد

GMT 05:49 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

اختلاف مالي بين ميلانيا وميشال داخل البيت الأبيض
المغرب اليوم - اختلاف مالي بين ميلانيا وميشال داخل البيت الأبيض

GMT 03:26 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

دراسة توضّح أنّ الخوف من العناكب موروث منذ الولادة
المغرب اليوم - دراسة توضّح أنّ الخوف من العناكب موروث منذ الولادة

GMT 01:54 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

مارتن لاف يُشيد بأداء سيارة "إكس-ترايل" الجديدة
المغرب اليوم - مارتن لاف يُشيد بأداء سيارة

GMT 05:03 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

سيارة "ليكزس" تطرح شاشة معلومات ترفيهية كبيرة
المغرب اليوم - سيارة

GMT 02:57 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

قطر تتجه إلى المزارع لمواجهة المقاطعة العربية لها
المغرب اليوم - قطر تتجه إلى المزارع لمواجهة المقاطعة العربية لها

GMT 00:30 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

الفنانة دنيا عبد العزيز تكشف أسباب ابتعادها عن السينما

GMT 03:37 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

أنجلينا جولي تبدو أنيقة في الأبيض على السجادة الحمراء

GMT 06:57 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

المعطف الطويل أناقة ودفء وعصرية للرجال في الشتاء

GMT 02:42 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

تنظيف الأسنان بالفرشاة غير كافٍ لمنع التسوس

GMT 02:30 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

"آستون مارتن" تقدم شققًا فاخرة على طراز سياراتها

GMT 07:37 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

هواوي تطلق هاتفًا جديدًا يتحدى أبل وسامسونغ
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib