المغرب اليوم  - المغرب يُوقِّع مُذكِّرة تفاهم للاستفادة من التِّجربة الهولندية في سلامة الطُّرق

استطاعتْ تقليل نسبة الحوادث 80% خلال 30 عامًا

المغرب يُوقِّع مُذكِّرة تفاهم للاستفادة من التِّجربة الهولندية في سلامة الطُّرق

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  - المغرب يُوقِّع مُذكِّرة تفاهم للاستفادة من التِّجربة الهولندية في سلامة الطُّرق

الوزير المنتدب لدى وزير التجهيز والنقل محمد نجيب بوليف
الدارالبيضاء - أسماء عمري  

الدارالبيضاء - أسماء عمري   أكَّد الوزير المنتدب لدى وزير التجهيز والنقل، محمد نجيب بوليف، الثلاثاء، في تصريح لـ"المغرب اليوم"، خلال أعمال يوم دراسي بشأن سلامة الطرق بين المغرب وهولندا، في الرباط، أن "مذكرة التفاهم التي وقعها المغرب مع هولندا، تهدف إلى الاستفادة من التجربة الهولندية، في مجال سلامة الطرق من خلال تبادل التجارب، والقيام بدورات تدريبية لإفادة المغاربة العاملين في هذا القطاع". وأشار الوزير، إلى أن "هولندا ستساهم في إنجاز المخطط الإستراتيجي الوطني الرامي إلى التقليص من عدد الوفيات والجرحى، ضحايا حوادث السير في المغرب"، مبرزًا أن "اللجنة الوزارية لسلامة الطرق وضعت في هذا الصدد خارطة طريق للإستراتيجية الخاصة في الفترة ما بين 2013 و2016"
وأضاف الوزير، أن "إحدى الشركات العالمية الهولندية استعرضت، خلاصة تجربة 30 عامًا، والتي استطاعت من خلالها أن تقلص حولي 80% من قتلى حوادث السير، وهي تعتبر من ضمن 3 تجارب في العالم، التي استطعت أن تحقق تلك النتيجة، موضحًا أن "المغرب يطمح إلى الاستفادة من هذا النوع من التجارب من خلال تبادل الزيارات بين المغاربة والهولنديين للإطلاع على مثل تلك التجارب، وكذا استفادة المغاربة من دورات تدريبية في هذا المجال، ونقل التقنية الهولندية إلى المغرب".
ومن جهته، أوضح السفير الهولندي في المغرب، رون ستريكر، في تصريحات لـ"المغرب اليوم"، أن "برنامج التعاون المغربي الهولندي في مجال سلامة الطرق يهم بالأساس تدبير سلامة الطرق، وخصوصًا على المستوى المحلي، مع تتبع وتقييم وتفعيل مؤشرات الأداء في مجال سلامة الطرق".
وأبرز المسؤول عن التواصل في اللجنة الوطنية للوقاية من حوادث السير، عبدالصمد معافي، لـ"المغرب اليوم"، أن "المغرب سيحاول من خلال المذكرة التي وقعها اليوم تبادل الخبرات والتجارب في مجال سلامة الطرق، وكذلك استلهام التجارب الناجحة مع ملائمتها للخصوصية المغربية"، معتبرًا إياه بـ"الخطوة المهمة نحو ترسيخ مبادئ سلامة الطرق، وتحسين شروطها في المغرب، وأن التجربة الهولندية في هذا المجال هي من أهم التجارب الرائدة على المستوى العالمي سواء من خلال قيمة البحوث المنجزة أو قيمة خبرائها".
وأضاف معافي، أنه "خلال هذا اللقاء تم تقديم النتائج التي وصلت إليها هولندا في تخفيض القتلى وحوادث السير" مُذكِّرًا أن "ملف سلامة الطرق، يعتبر ملفًا متشعبًا تتداخل فيه مجموعة من الأطراف في المغرب، ولابد من البحوث العلمية الجادة التي من شأنها أن تحسن شروط وظروف سلامة الطرق، ومن خلالها العمل على تخفيض عدد القتلى والمصابين بجروح بليغة وخفيفة، وكذلك ترسيخ ثقافة سلامة الطرق بين المغاربة".
وأضاف الكاتب الدائم للجنة الوطنية للوقاية من حوادث السير، الناصر بولعجول لـ"المغرب اليوم"، أن "هذا اللقاء يأتي كتفعيل للقاء الأول الذي تم في هولندا ما بين وفد مغربي، يرأسه الوزير المُكلَّف بالنقل ونظيره الهولندي، وكان الهدف منه هو انطلاق برنامج تعاون في مجالين أساسيين؛ الأول، يتعلق بالبحث العلمي، والثاني، بالمراقبة التقنية للسيارات، حيث أن المملكة الهولندية لديها تراكم تجربة مهمة، في ما يخص سلامة الطرق، وتتوفر على مؤشرات إيجابي على المستوى الدولي".

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - المغرب يُوقِّع مُذكِّرة تفاهم للاستفادة من التِّجربة الهولندية في سلامة الطُّرق  المغرب اليوم  - المغرب يُوقِّع مُذكِّرة تفاهم للاستفادة من التِّجربة الهولندية في سلامة الطُّرق



 المغرب اليوم  -

ضمن الدورة السبعين من مهرجان كان السينمائي

تألق كامبل بفستان أسود في حفلة بوسيتيف بلانيت

باريس - مارينا منصف
تألقت عارضة الأزياء ناعومي كامبل ، صاحبة الـ47 عام ، أثناء حضور حفلة عشاء بوسيتيف بلانيت ، في مهرجان كان السنيمائي السبعين في بالم بيتش ، مع أجواء الريفيرا الفرنسية . وتألقت كامبل بفستان أسود مع أجزاء على شكل شبكة صيد السمك مرصع بالترتر مع قلادة من الزمرد مع أقراط أنيقة مماثلة ، بينما تدلى شعرها الطويل حتى أسفل ظهرها، وأبرزت شفتيها بملمع. وتتصدر العارضة خلال عطلة نهاية الأسبوع الحدث الثاني عشرFashion For Relief ، حيث تظهر مع آخرين مع القطع التي تبرعت بها أفضل بيوت الأزياء في العالم. وأسست ناعموي الجمعية الخيرية قبل 12 عامًا ، واستخدمت وضعها للمساعدة في مكافحة فيروس الإيبولا والمساعدة في أعقاب الكوارث الطبيعية ، مثل إعصار كاترينا، وأوضحت مجلة فوغ أن عائدات هذا العام ستمكن منظمةSave the Children من توفير الغذاء المنقذ للحياة والمأوى والعلاج الطبي للأطفال في أنحاء العالم كافة ،

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - المغرب يُوقِّع مُذكِّرة تفاهم للاستفادة من التِّجربة الهولندية في سلامة الطُّرق  المغرب اليوم  - المغرب يُوقِّع مُذكِّرة تفاهم للاستفادة من التِّجربة الهولندية في سلامة الطُّرق



GMT 04:14 2017 الثلاثاء ,23 أيار / مايو

وليد علي يحصل على الدكتوراه في "التطرف العالمي"
 المغرب اليوم  - وليد علي  يحصل على الدكتوراه في
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib