تكوين في اشتوكة آيت باها يثير اتهامات بالارتجالية

تكوين في اشتوكة آيت باها يثير اتهامات بالارتجالية

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - تكوين في اشتوكة آيت باها يثير اتهامات بالارتجالية

تكوين اشتوكة آيت باها
الرباط - المغرب اليوم

اعتبرت ستّ نقابات بقطاع التعليم في اشتوكة آيت باها أن التكوين الذي نظمته المديرية الإقليمية خلال الأسبوعين الحالي والمنصرم، لفائدة أستاذات وأساتذة المستوى الأول ابتدائي، رافقه "ارتجال وعفوية"، سمته "غياب تام للشروط الموضوعية لإنجاحه، مع تغييب النقابات من أجل إبراز مواقفها و تصوراتها بخصوص التكوين".

وأورد بيان صادر عن الهيئات النقابية، أن المديرية الإقليمية عمدت إلى "اتخاذ قرار أحادي وانفرادي بالتصرف في ميزانية التكوين، حيث بدا تأثير هذا القرار المتهور واضحا في النتائج السلبية لعملية التكوين على الشغيلة التعليمية، يذكر منها على سبيل المثال انعدام العدة الديداكتيكية ووسائل العمل والاختيار العشوائي والمضطرب لفضاءات التكوين".

كما انتقدت فروع النقابات الموقعة على البيان ظروف تنظيم هذه الدورات التكوينية؛ منها "انعدام التغذية، والتعويض عن التنقل، وبعد مراكز التكوين، عكس ما هو معمول به في مثل هذا التكوين بالمديريات الإقليمية بالجهة، بالإضافة إلى إثقال كاهل المؤسسات التعليمية المستقبلة وأطرها بتوفير حاجيات التكوين والاستقبال على حسابها، مما خلف استياء عارما في صفوف الأساتذة والأستاذات المعنيين".

وعبّر التنسيق النقابي باشتوكة عن "تنديده الشديد بانفراد المديرية الإقليمية بالتصرف في ميزانية هذا التكوين دون توضيح الأسباب الحقيقية التي دعتها إلى اتخاذ هذا القرار"، مطالبا الجهات الوصية بـ"فتح تحقيق جدي حول الميزانية المرصودة لهذا التكوين والكشف عن مصيرها".

كما دعا المديرية الإقليمية بـ"إيقاف ما تبقى من هذا التكوين إلى حين توفير الشروط الموضوعية لإنجاحـه وسائر التكوينات المستقبلية".

وفي معرض ردّه على البيان سالف الذكر، قال عبد الهادي بوناكي، المدير الإقليمي لـوزارة التربية المغربية باشتوكة آيت باها، أن الرأي المعبّر عنه من لدن النقابات الست ضمن البيان لا يُعبّر إلا رأي أصحابه، حيث "قمنا بزيارات لمختلف مراكز التكوين في بداية الدورات وفي اختتامها، واستطلعنا آراء المستفيدات والمستفيدين، دون أن نلق أية ملاحظة سلبية بخصوص ظروف التكوين، كما لم تُعبّر أزيد من 1500 استمارة عبأها المشاركون عن أية نواقص في هذا الاتجاه".

وشدّد المسؤول ذاته، على غياب أية ميزانية خاصة بهذه التكوينات، حيث "تمّ التصرف في ميزانية عتاد المكتب الخاص بإدارة المديرية. أما الفضاءات، فجرى استغلال تلك المتوفرة والمتاحة على مستوى الإقليم، ولم يُعبر أي من المشاركين عن أي نوع من الاستياء في هذا الصدد، وحرصنا على تطبيق ما جاء في دليل التكوين، بتنزيل تكوين متكامل على مدى 4 أيام، منها الجانب النظري والعملي".

وختم المدير الإقليمي تصريحه بمطالبته وحرصه إيفاد لجان على جميع المستويات، من أجل التدقيق في ميزانية التكوين التي تحدّث عنها بيان النقابات، مؤكدا أن المديرية تحتفظ بحقها في اللجوء إلى الجهات القضائية من أجل طلب التحقيق في الاتهامات المجانية والمغالطات التي يتم الترويج لها، والهادفة إلى النيل من آليات تدبير شؤون هذه المديرية، على حدّ تعبير المسؤول ذاته.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تكوين في اشتوكة آيت باها يثير اتهامات بالارتجالية تكوين في اشتوكة آيت باها يثير اتهامات بالارتجالية



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تكوين في اشتوكة آيت باها يثير اتهامات بالارتجالية تكوين في اشتوكة آيت باها يثير اتهامات بالارتجالية



داخل استدويوهات "أمازون" في لوس أنجلوس

كيت هدسون ترتدي ثوبًا أسود مرصع وكاشف لخط العنق

لوس أنجلوس ـ ريتا مهنا
بعد أن احتفلت بالذكرى السنوية لها منذ أول تاريخ غير رسمي لها، مع عشيقها الموسيقي داني فوجيكاوا في أوائل ديسمبر/ كانون الأول، وحلقت كيت هدسون بمفردها إلى حفلة عيد الميلاد في استدويوهات أمازون في لوس أنجلوس، السبت، بينما رافقت كيت كوسورث كوسيد زوجها مايكل بولش.  وظهرت هدسون البالغة 38 عامًا، بإطلالة مزهلة في ثوب أسود مرصع ومطرز وكاشف لخط العنق، ومصمم ليكشف عن مفاتنها، وكشفت النجمة عن سيقانها النحيلة، في تنورة نصف شفافة وقد أظهر ثوب النجمة الشهيرة، عن خصرها النحيل. وارتدت النجمة حزاء عالي لامع فضي اللون ليتناسب مع طلاء جفونها الفضىة، وانضمت الفائزة بالجائزة الكبرى كيت بوسورث، البالغة 34 عاما، وزوجها الممثل مايكل بولش، البالغ 47 عامًا. إلى الحفلة وتشاطرالزوجان الذين تزوجا في عام 2013، الأحضان، حيث كانا يلفان ذراعيهما حول بعضهما البعض، والتقطت عدسات المصورين صوره لمايكل وهو يرتدى جاكيت أنيق مع سروال من الدينم

GMT 04:39 2017 الإثنين ,11 كانون الأول / ديسمبر

أفخم الشواطئ الأكثر "تميزًا ورقيًا" في تايلاند
المغرب اليوم - أفخم الشواطئ الأكثر

GMT 02:47 2017 الإثنين ,11 كانون الأول / ديسمبر

سيدات يطوعن جلود الماعز لإنتاج الصناديق والسجاد
المغرب اليوم - سيدات يطوعن جلود الماعز لإنتاج الصناديق والسجاد

GMT 06:51 2017 الإثنين ,11 كانون الأول / ديسمبر

المهدي لمينة يؤكد استمرار حملة التوعية ضد التحرش الجنسي
المغرب اليوم - المهدي لمينة يؤكد استمرار حملة التوعية ضد التحرش الجنسي

GMT 03:28 2017 الإثنين ,11 كانون الأول / ديسمبر

معمر الإرياني يستغرب من الصمت الدولي جراء ممارسات الحوثيين
المغرب اليوم - معمر الإرياني يستغرب من الصمت الدولي جراء ممارسات الحوثيين

GMT 07:55 2017 الأحد ,10 كانون الأول / ديسمبر

تعرف على أبرز ما وصلت إليه الموضة في 2017
المغرب اليوم - تعرف على أبرز ما وصلت إليه الموضة في 2017

GMT 06:48 2017 الأحد ,10 كانون الأول / ديسمبر

مدينة "لاباز" في بوليفيا مقصد عشاق الثقافة والمتاحف
المغرب اليوم - مدينة

GMT 07:15 2017 الأحد ,10 كانون الأول / ديسمبر

كالي إليس تفصح عن أفكار جديدة لتزيين شجرة عيد الميلاد
المغرب اليوم - كالي إليس تفصح عن أفكار جديدة لتزيين شجرة عيد الميلاد

GMT 05:48 2017 الأحد ,10 كانون الأول / ديسمبر

محمود جبريل يعلن أنّ الإسلام السياسي سرق حلم الليبيين
المغرب اليوم - محمود جبريل يعلن أنّ الإسلام السياسي سرق حلم الليبيين

GMT 16:41 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

المهدي بنعطية يُعلن تأسيس مؤسسة خيرية تحمل اسمه

GMT 15:30 2017 الجمعة ,01 كانون الأول / ديسمبر

دركي يُنقذ أكثر من 50 راكبًا من الموت ضواحي مراكش

GMT 15:34 2017 الثلاثاء ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

زوج نجاة اعتابو ينفي علاقتها ببارون مخدرات الفنيدق

GMT 19:23 2017 الجمعة ,08 كانون الأول / ديسمبر

تسرّب فيديو يوثق لممارسة تلميذ الجنس مع تاجر في كلميم

GMT 15:38 2017 الأربعاء ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

تفاصيل جديدة عن كيفية هروب "بارون" المواد المخدرة في الفنيدق

GMT 05:32 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

والدة سجين تشتكي تعرضه لـ"اغتصاب جماعي"

GMT 20:44 2017 الخميس ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

موجة برد قارس تجتاح مناطق عدة في المغرب انطلاقًا من السبت

GMT 02:47 2017 الأحد ,03 كانون الأول / ديسمبر

توقيف شاب قتل والده في نواحي تازة

GMT 21:02 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

الشرطة تستدعي صاحب برنامج "ليالي ماريو" على "فيسبوك"

GMT 16:01 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

سبب اعتداء تلميذ الحي المحمدي على أستاذته بشفرة حلاقة

GMT 20:07 2017 الأربعاء ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

هوية بارون المخدرات المبحوث عنه من 2003 مازالت مجهولة

GMT 20:43 2017 الثلاثاء ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

هولندا تقحم المغرب في نكسة إقصائها من منافسات مونديال روسيا

GMT 15:10 2017 الإثنين ,04 كانون الأول / ديسمبر

انتشال جثث 3 مغاربة وإنقاذ 40 آخرين قرب ساحل العرائش

GMT 16:24 2017 الأحد ,03 كانون الأول / ديسمبر

وفاة شخصين في حادث سير على طريق الخميسات -الرباط

GMT 15:49 2017 الثلاثاء ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

توقعات بسقوط أمطار وعواصف رعدية في المغرب الخميس

GMT 12:15 2017 الأربعاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

هزات أرضية تفزع سكان مولاي يعقوب في فاس

GMT 21:07 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

إصابة فتاتين في انقلاب سيارة لمواطنين خليجيين في مراكش

GMT 21:55 2017 الجمعة ,01 كانون الأول / ديسمبر

حكيم زياش يؤكد "شيء رائع" مواجهة المنتخبات الكبرى
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib