300 طفل قاصر يعيشون أوضاعًا مزرية في ميناء بني نصار

300 طفل قاصر يعيشون أوضاعًا مزرية في ميناء بني نصار

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - 300 طفل قاصر يعيشون أوضاعًا مزرية في ميناء بني نصار

أطفال في ميناء بني نصار
الرباط - المغرب اليوم

نبّه فرع الجمعية المغربية لحقوق الإنسان في الناظور، بالتزامن مع الدخول المدرسي، إلى فضيحة من العيار الثقيل، تهم نحو 300 طفل قاصر، أعمارهم أقل من 18 عاما، يعيشون أوضاعا مزرية بميناء بني نصار ومحيطه، وينتظرون الفرصة المواتية للرحيل نحو أوروبا أو التسلل إلى مليلية المحتلة.

وقال عمر ناجي، مسؤول الجمعية بالناظور، إن حوالي 300 طفل قاصر، ينحدرون من مختلف المدن المغربية، مثل سلا وبني ملال وتاوريرت وفاس، يعيشون داخل المحطة البحرية بني نصار ونواحيها، وينتظرون الفرصة للرحيل، إما عبر التسلل إلى سفن البضائع أو شاحنات للنقل الدولي، أو إلى مليلية المحتلة، مؤكدا أن بعض الوجوه التي التقاها فرع الجمعية من قبل، لم تعد تظهر، مرجحا أن تكون قد رحلت نحو أوروبا.

وأضاف ناجي أن تزامن هذا الوضع مع الدخول المدرسي "مؤلم جدا"، لأنه في الوقت الذي كان يفترض فيه أن يكون هؤلاء الأطفال القاصرين بالمدارس، هم الآن يعيشون في ظروف صعبة في انتظار الرحيل نحو أوروبا. وتساءل قائلا "أين الحكومة، أين المجتمع المدني وأين احترام اتفاقيات حقوق الطفل؟".

ونشرت موقع فرع الجمعية صورا لعدة أطفال يفترشون الأرض في الصباح الباكر، فيما بعضهم وقد اشتد عليه البرد قد تغطى بشباك الصيد البحري داخل الميناء، يظهر بعضها أن هؤلاء القاصرين كانوا قريبين جدا من سفينة لنقل البضائع. ويعيش هؤلاء الأطفال على ما يجود به المحسنون ببني نصار، وفي هذا الصدد قال فرع الجمعية، إن الأبرز بالمغرب هو ارتفاع عدد هؤلاء القاصرين في فصل الصيف، ما يؤدى إلى ظواهر سلبية مثل التسول بالمقاهي والمحلات، وكذا بالشوارع العامة.

ونقل ناجي معطيات مماثلة عن جمعيات تعني بالأطفال القاصرين داخل مليلية، تفيد أن حوالي 400 طفل استطاعوا التسلسل إلى مليلية، ويعيشون هناك، أغلبهم من القاصرين المغاربة، والبقية من الجزائر أو دول جنوب الصحراء، وأنهم بدورهم ينتظرون الفرصة المواتية للهجرة من مليلية إلى إسبانيا، ثم دول أوروبا.

وسبق لتقرير صدر عن معهد  "Gatestone" أن نبّه إلى خطورة هجرة الأطفال المغاربة نحو دول أوروبا، إذ رسم صورة سوداوية حول أوضاع الأطفال المغاربة اللاجئين في السويد، وعددهم 381 طفلا قاصرا، مؤكدا أنهم يتعاطون المخدرات، ويعاقرون الخمر في سن مبكرة، ولا يحترمون القوانين ولا رجال الشرطة، رغم أن أعمارهم تتراوح بين 12 و16 عاما.

وعبّر معدّو التقرير عن امتعاضهم من هذا الوضع، ومن ارتفاع عدد الأطفال المغاربة الذين يطلبون اللجوء في السويد، بالرغم من أن المغرب لا يعيش حالة حرب، مؤكدا أن أغلب هؤلاء الأطفال يرفضون العيش في منازل إيواء اللاجئين، ويفضلون العيش بالشوارع.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

300 طفل قاصر يعيشون أوضاعًا مزرية في ميناء بني نصار 300 طفل قاصر يعيشون أوضاعًا مزرية في ميناء بني نصار



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

300 طفل قاصر يعيشون أوضاعًا مزرية في ميناء بني نصار 300 طفل قاصر يعيشون أوضاعًا مزرية في ميناء بني نصار



في إطار سعيها لمساعدة الفئات الفقيرة والمحتاجة

ليلي كولينز تظهر بإطلالة رائعة في حفلة خيرية

لوس أنجلوس ـ ريتا مهنا
لطالما عُرف عن الممثلة الأميركية ليلي كولينز استخدامها لشهرتها في سبيل أهداف نبيلة، لم ترفض الدعوة لحضور حفلة "Go Campaign Gala" الخيري الخاص بجمع الأموال لصالح الأيتام والأطفال الضعفاء في جميع أنحاء العالم، وأطلت النجمة البالغة من العمر 28 عامًا على جمهورها بإطلالة جذابة وأنيقة خلال الحفلة التي عقدت في مدينة لوس أنجلوس، مساء السبت. ارتدت بطلة فيلم "To The Bone"، فستانًا قصيرًا مطبوعًا بالأزهار ذو كتف واحد جذب انظار الحضور، وانتعلت زوجًا من الأحذية الفضية اللامعة ذات كعبٍ عال أضاف إلى طولها مزيدا من السنتيمترات، وتركت شعرها منسدلا بطبيعته على ظهرها، واكملت إطلالتها بلمسات من المكياج الناعم والقليل من الاكسسوارات. ونشرت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، صورًا لكولينز برفقة الممثل الشهير روبرت باتينسون بطل سلسلة أفلام "Twilight"، الذي جذب الانظار لإطلالته المميزة. بدأت الممثلة الأميركية العمل على تصوير فيلم "Tolkein"، وهو فيلم دراما سيرة ذاتية، الفيلم من بطولة

GMT 09:13 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

"المعطف الصوفي" أفضل قطع الموضة الموجودة لدى جميع الفتيات
المغرب اليوم -

GMT 08:02 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

مدينة "تبليسي" وجهتك المثالية في عطلة نهاية الأسبوع
المغرب اليوم - مدينة

GMT 08:08 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

جولة داخل منزل "فورناسيتي" تكشف عن مزج خيالي للفن بالديكور
المغرب اليوم - جولة داخل منزل

GMT 04:06 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

"ترنتي ميرور" تأمل في شراء مجموعة صحف جديدة في انجلترا
المغرب اليوم -

GMT 06:00 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

الأحجار النادرة تزين المجموعة الجديدة من "بوميلاتو"
المغرب اليوم - الأحجار النادرة تزين المجموعة الجديدة من

GMT 09:07 2017 السبت ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

سيبتون بارك تمثل أفضل الأماكن الهادئة في لندن
المغرب اليوم - سيبتون بارك تمثل أفضل الأماكن الهادئة في لندن
المغرب اليوم - لا تتعجل عند شراء أي قطعة أثاث لمنزل أحلامك لمجرد اقتناصها

GMT 21:02 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

الشرطة تستدعي صاحب برنامج "ليالي ماريو" على "فيسبوك"

GMT 16:07 2017 السبت ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

شاب يذبح غريمه في بني ملال ويُرسله للطوارئ في حالة حرجة

GMT 14:01 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

وفاة 15 سيدة خلال توزيع مساعدات غذائية في الصويرة

GMT 09:06 2017 الخميس ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرفي على فيتامينات تساعدك على الوصول للذروة الجنسية

GMT 08:50 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

ارتفاع عدد ضحايا رحلة الاستجمام في إقليم أزيلال

GMT 20:38 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

السجن لشاب اغتصب فتاة أمام والدها في الجديدة

GMT 16:57 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

رونار يقع في حب الصخيرات ويستقر بها منذ نحو عام

GMT 23:07 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

لقجع يؤكد ننتظر رد "الفيفا" في قضية منير الحدادي

GMT 00:26 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

وفاة أكبر معمر في المغرب عن عمر 140 عامًا

GMT 21:11 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

السجن لمدة عام لشاب بتهمة ممارسة الجنس مع قاصر

GMT 09:05 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرّف على أسعار المحروقات بعد إقرار الزيادة الجديدة

GMT 22:58 2017 السبت ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

الأمن" ينفي تحرش شرطيين بسيدتين في الدار البيضاء"

GMT 15:41 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

النيجيري شيسوم شيكاتارا يقرر الرحيل عن الوداد البيضاوي
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib