المغرب اليوم  - القوات العراقية تدمِّر آخر معاقل داعش في الموصل

القوات العراقية تدمِّر آخر معاقل "داعش" في الموصل

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  - القوات العراقية تدمِّر آخر معاقل

القوات العراقية
بغداد - نهال قباني

انتقلت القوات العراقية لمعقل "داعش" الأخير في ثاني أكبر مدينة في العراق بعد حملة استمرت ثمانية أشهر للقضاء على تلك الجماعة الإرهابية في الموصل.

وقد دفع الجيش الذي تدعمه الولايات المتحدة الأميركية المسلحين إلى الخروج من كل الأحياء إلا القليل منها بعد إطلاق عملية واسعة لاستعادة السيطرة على المدينة في أكتوبر/تشرين الأول الماضي، بحسب ما ذكر موقع "الديلي ميل" البريطاني.
 المغرب اليوم  - القوات العراقية تدمِّر آخر معاقل داعش في الموصل

ومن المتوقع أن يتخذ المتطرفون تمركزهم الأخير في البلدة القديمة، وهي منطقة مكتظة بالسكان بها أزقة ضيقة متعرجة حيث يحتجزون أكثر من 150 ألف مدني كرهائن. ويقال إن "داعش" يستخدم هؤلاء الناس، الذين يعيشون في ظروف "يائسة" مع القليل من الغذاء والماء، كدروع بشرية. وقال الجنرال عبد يار الله إن القوات الخاصة العراقية والجيش والشرطة الفيدرالية تشارك جميعا في الهجوم على البلدة القديمة الذي بدأ فجر الأحد.
 المغرب اليوم  - القوات العراقية تدمِّر آخر معاقل داعش في الموصل

وقال ضابط في قيادة عمليات نينوى "بدأت الغارات الجوية الأولية في نحو منتصف الليل. ان قوات الأمن بدأت اقتحام أجزاء من  البلدة القديمة عند الفجر. وتم إطلاق مدافع رشاشة خلال المشهد المترب وتصاعدت أعمدة الدخان من الصواريخ فوق البلدة القديمة.
 المغرب اليوم  - القوات العراقية تدمِّر آخر معاقل داعش في الموصل

وأوضح التلفزيون العراقي أن منشورات وزعت على المدنيين تحثهم على الخروج من خلال خمسة "ممرات آمنة". وأعلنت الأمم المتحدة الجمعة أن "داعش" قد يحتجز أكثر من 100 الف مدني كدروع بشرية في البلدة القديمة. وقال ممثل مفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين في العراق، برونو غيدو، إن تنظيم "داعش" كان يسيطر على المدنيين ويجبرهم على دخول المدينة القديمة.
 المغرب اليوم  - القوات العراقية تدمِّر آخر معاقل داعش في الموصل

وقال إنه مع عدم وجود أي طعام أو ماء أو كهرباء في المنطقة، فإن المدنيين "يعيشون في حالة تزداد سوءا من الذعر والرعب". "فهم محاطون بالقتال على كل جانب". والمدينة القديمة هي موطن مسجد النوري الذي رجع تاريخه لقرون عدة، حيث القى أبو بكر البغدادي زعيم "داعش" خطبة الجمعة في عام 2014، حيث أعلنت جماعته الخلافة الإسلامية في المناطق التي يسيطر عليها في سورية والعراق. وقد فقد المسلحون جزءا كبيرا من تلك الأراضي خلال السنوات الثلاث الماضية، وتعد الموصل آخر معاقل للتنظيم في العراق.
 المغرب اليوم  - القوات العراقية تدمِّر آخر معاقل داعش في الموصل

ومنذ بدء المعركة لاستعادة الموصل قبل تسعة أشهر، نزح ما يقدر بنحو 862 ألف شخص من المدينة، على الرغم من أن 195 ألف شخصا قد عادوا منذ ذلك الحين، معظمهم إلى الجزء الشرقي المحرر من المدينة. وقام "داعش" بالسيطرة على الموصل ومقاطعات في العراق وسورية في عام 2014، حيث أعلنت عن ولايتها للمناطق التي حكمتها.

وكان سقوط الموصل هو أسوأ هزيمة مُنيت بها القوات العراقية في الحرب مع تنظيم "داعش"، واستعادتها سيمثل تحولا كبيرا لقوات الأمن التي انكسرت واستمرت رغم تفوق الجهاديين الذين هاجموا المدينة الثانية في عام 2014. ومنذ ذلك الحين استولت قوات الأمن العراقية على جزء كبير من الأراضي التي استولى عليها تنظيم "داعش"، بما في ذلك ثلاث مدن، واستعاد معظم الموصل.

ويتعرض تنظيم الدولة الإسلامية أيضا لضغوط في معاقله السورية الأخيرة، الرقة، حيث تقدمت القوات الكردية العربية المدعومة من الولايات المتحدة أيضا في هجوم لاستعادة المدينة.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - القوات العراقية تدمِّر آخر معاقل داعش في الموصل  المغرب اليوم  - القوات العراقية تدمِّر آخر معاقل داعش في الموصل



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - القوات العراقية تدمِّر آخر معاقل داعش في الموصل  المغرب اليوم  - القوات العراقية تدمِّر آخر معاقل داعش في الموصل



 المغرب اليوم  -

خلال حفل Mayfair's MNKY HSE في لندن

ديمي روز تظهر مفاتنها في فستان أصفر بفتحة مائلة للساق

لندن ـ ماريا طبراني
تشتهر الممثلة الأميركية ديمي روز، بعينيها الجميلتين ومنحنيات جسدها الجذابة، وقد استغلت النجمة كل مقومات جمالها وجاذبيتها للظهور في حفل Mayfair's MNKY HSE، وهي في كامل أناقتها، بارتدائها فستان متهدل دون حمالة للصدر، ليظهر منحيات جسدها وخصرها الرشيق، وتقول الشائعات أن تياغا هو الخطيب السابق للعارضة البالغة 22 عامًا من العمر، والتي ظهرت مذهلة في فستان أصفر باللون الخردل ذو أشرطة رقيقة وفتحة مائلة للساق.   وشوهدت ديمي وهي مع صديقها السابق كايلي جينر بطريقه رومانسية، واكتسبت منذ ذلك الحين شهرتها بسبب شخصيتها المثيرة، وأظهر رداء ديمي جمال ورشاقه وتناسق سيقانها، وقد عززت طولها بارتدئها صندل ذهبي اللون وذو كعب عالي مع حزام كاحل سميك، ولضمان توهجها خلال العرض، قامت بإسدال خصل من شعرها على وجها مع وضعها مكياج خفيف.   وحصلت ديمي على شهرتها عندما تم اختيارها للمشاركة في عمل "ملائكة تاز" في عام 2015، وذلك بعد
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -

GMT 00:26 2017 الثلاثاء ,15 آب / أغسطس

صابرين حضرت للشخصية وتابعنها عبر "يوتيوب"

GMT 03:38 2017 الإثنين ,14 آب / أغسطس

غادة عادل تكشف أخطر مشاهد "هروب اضطراري"

GMT 10:01 2017 الأربعاء ,16 آب / أغسطس

عودة "الكارديجان" إلى موضة خريف 2017

GMT 11:36 2017 الثلاثاء ,15 آب / أغسطس

كارولين فريلاند تكشف عن وجهها الأكثر شراسة

GMT 06:35 2017 الأربعاء ,16 آب / أغسطس

تعديل العظام الطريق الأفضل لعلاج التجاعيد

GMT 13:13 2017 الأربعاء ,26 تموز / يوليو

إل جي ستكون المورد الحصري لبطاريات آيفون عام 2018
 المغرب اليوم  -
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib