المغرب اليوم - القوات العراقية تدمِّر آخر معاقل داعش في الموصل

القوات العراقية تدمِّر آخر معاقل "داعش" في الموصل

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - القوات العراقية تدمِّر آخر معاقل

القوات العراقية
بغداد - نهال قباني

انتقلت القوات العراقية لمعقل "داعش" الأخير في ثاني أكبر مدينة في العراق بعد حملة استمرت ثمانية أشهر للقضاء على تلك الجماعة الإرهابية في الموصل.

وقد دفع الجيش الذي تدعمه الولايات المتحدة الأميركية المسلحين إلى الخروج من كل الأحياء إلا القليل منها بعد إطلاق عملية واسعة لاستعادة السيطرة على المدينة في أكتوبر/تشرين الأول الماضي، بحسب ما ذكر موقع "الديلي ميل" البريطاني.
المغرب اليوم - القوات العراقية تدمِّر آخر معاقل داعش في الموصل

ومن المتوقع أن يتخذ المتطرفون تمركزهم الأخير في البلدة القديمة، وهي منطقة مكتظة بالسكان بها أزقة ضيقة متعرجة حيث يحتجزون أكثر من 150 ألف مدني كرهائن. ويقال إن "داعش" يستخدم هؤلاء الناس، الذين يعيشون في ظروف "يائسة" مع القليل من الغذاء والماء، كدروع بشرية. وقال الجنرال عبد يار الله إن القوات الخاصة العراقية والجيش والشرطة الفيدرالية تشارك جميعا في الهجوم على البلدة القديمة الذي بدأ فجر الأحد.
المغرب اليوم - القوات العراقية تدمِّر آخر معاقل داعش في الموصل

وقال ضابط في قيادة عمليات نينوى "بدأت الغارات الجوية الأولية في نحو منتصف الليل. ان قوات الأمن بدأت اقتحام أجزاء من  البلدة القديمة عند الفجر. وتم إطلاق مدافع رشاشة خلال المشهد المترب وتصاعدت أعمدة الدخان من الصواريخ فوق البلدة القديمة.
المغرب اليوم - القوات العراقية تدمِّر آخر معاقل داعش في الموصل

وأوضح التلفزيون العراقي أن منشورات وزعت على المدنيين تحثهم على الخروج من خلال خمسة "ممرات آمنة". وأعلنت الأمم المتحدة الجمعة أن "داعش" قد يحتجز أكثر من 100 الف مدني كدروع بشرية في البلدة القديمة. وقال ممثل مفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين في العراق، برونو غيدو، إن تنظيم "داعش" كان يسيطر على المدنيين ويجبرهم على دخول المدينة القديمة.
المغرب اليوم - القوات العراقية تدمِّر آخر معاقل داعش في الموصل

وقال إنه مع عدم وجود أي طعام أو ماء أو كهرباء في المنطقة، فإن المدنيين "يعيشون في حالة تزداد سوءا من الذعر والرعب". "فهم محاطون بالقتال على كل جانب". والمدينة القديمة هي موطن مسجد النوري الذي رجع تاريخه لقرون عدة، حيث القى أبو بكر البغدادي زعيم "داعش" خطبة الجمعة في عام 2014، حيث أعلنت جماعته الخلافة الإسلامية في المناطق التي يسيطر عليها في سورية والعراق. وقد فقد المسلحون جزءا كبيرا من تلك الأراضي خلال السنوات الثلاث الماضية، وتعد الموصل آخر معاقل للتنظيم في العراق.
المغرب اليوم - القوات العراقية تدمِّر آخر معاقل داعش في الموصل

ومنذ بدء المعركة لاستعادة الموصل قبل تسعة أشهر، نزح ما يقدر بنحو 862 ألف شخص من المدينة، على الرغم من أن 195 ألف شخصا قد عادوا منذ ذلك الحين، معظمهم إلى الجزء الشرقي المحرر من المدينة. وقام "داعش" بالسيطرة على الموصل ومقاطعات في العراق وسورية في عام 2014، حيث أعلنت عن ولايتها للمناطق التي حكمتها.

وكان سقوط الموصل هو أسوأ هزيمة مُنيت بها القوات العراقية في الحرب مع تنظيم "داعش"، واستعادتها سيمثل تحولا كبيرا لقوات الأمن التي انكسرت واستمرت رغم تفوق الجهاديين الذين هاجموا المدينة الثانية في عام 2014. ومنذ ذلك الحين استولت قوات الأمن العراقية على جزء كبير من الأراضي التي استولى عليها تنظيم "داعش"، بما في ذلك ثلاث مدن، واستعاد معظم الموصل.

ويتعرض تنظيم الدولة الإسلامية أيضا لضغوط في معاقله السورية الأخيرة، الرقة، حيث تقدمت القوات الكردية العربية المدعومة من الولايات المتحدة أيضا في هجوم لاستعادة المدينة.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المغرب اليوم - القوات العراقية تدمِّر آخر معاقل داعش في الموصل المغرب اليوم - القوات العراقية تدمِّر آخر معاقل داعش في الموصل



GMT 09:11 2017 الجمعة ,20 تشرين الأول / أكتوبر

صور صادمة تكشف مدى دمار الرقة السورية بعد التحرير

GMT 02:14 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

تخوف من اندلاع حرب جديدة تدمر وحدة العراق

GMT 08:12 2017 السبت ,14 تشرين الأول / أكتوبر

مقتل الجهادية سالي جونز في غارة طائرة دون طيار

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المغرب اليوم - القوات العراقية تدمِّر آخر معاقل داعش في الموصل المغرب اليوم - القوات العراقية تدمِّر آخر معاقل داعش في الموصل



اختارت مكياجا ناعما من ظلال العيون السموكي

ريهانا تثير الجدل مجددًا بإطلالة غريبة في نيويورك

نيويورك ـ مادلين سعاده
عُرفت النجمة العالمية ريهانا بإطلالات الجريئة والمثيرة للجدل ما يجذب الأضواء ناحيتها فور ظهورها، لذلك ليس من المستغرب أن تختار بعض الأزياء التي تكشف عن جسدها أثناء تواجدها في مدينة نيويورك ليلة السبت، فقد حرصت المغنية الأميركية الشابة على مشاركة إطلالاتها مع معجبيها على موقع الصور الأشهر "إنستغرام"، وإظهار ملابسها المثيرة. وقد ظهرت ملكة البوب ​​البالغة من العمر 29 عاما في إحدى الصور مرتدية سترة واسعة وحملت توقيع دار أزياء "Vetements x Alpha"، فوق فستانا ضيقا أبرز قوامها الرشيق بالإضافة إلى فتحة بإحدى الجوانب كشفت عن ساقيها.، ومن المثير للاهتمام يبدو أن ريهانا قد استسلمت لموضة النجوم في عدم ارتداء ستراتهم بشكل صحيح، فقد اختارت أن رتدي سترتها متدلية على كتفيها، ونسقت بعضا من الاكسسوارات مع ملابسها فاختارت ساعة كبيرة مع حزام من الجلد على معصمها الايسر، والعديد من القلائد المعدنية، واختارت مكياجا ناعما من ظلال العيون السموكي

GMT 04:54 2017 الثلاثاء ,24 تشرين الأول / أكتوبر

نيو إنغلاند وجهة خيالية لقضاء إجازتك في الخريف
المغرب اليوم - نيو إنغلاند وجهة خيالية لقضاء إجازتك في الخريف

GMT 06:02 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

أهم أسباب تصميم منزل تريفور واين جونز في قرية ورايسبوري
المغرب اليوم - أهم أسباب تصميم منزل تريفور واين جونز في قرية ورايسبوري

GMT 02:05 2017 الثلاثاء ,24 تشرين الأول / أكتوبر

صالح يدعو إلى تدشين “حكومة انتقالية” في إقليم كردستان
المغرب اليوم - صالح يدعو إلى تدشين “حكومة انتقالية” في إقليم كردستان

GMT 05:01 2017 الثلاثاء ,24 تشرين الأول / أكتوبر

مخاوف بين الصحافيين في روسيا من مسلسل الاغتيالات
المغرب اليوم - مخاوف بين الصحافيين في روسيا من مسلسل الاغتيالات

GMT 04:35 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

ليزا أرمسترونغ تسرد أهمية استخدام نظام الألوان المتغير
المغرب اليوم - ليزا أرمسترونغ تسرد أهمية استخدام نظام الألوان المتغير

GMT 04:34 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

خطة كاملة لزيارة أهم وجهات السياحة العالمية "سيرلانكا"
المغرب اليوم - خطة كاملة لزيارة أهم وجهات السياحة العالمية

GMT 01:25 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

"أبوتس جرانج" يحصد المركز الأول في مسابقة "إيفيفو"
المغرب اليوم -

GMT 00:51 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

رامي رضوان يؤكد أن تقديم توك شو صباحي أسهل من المسائي
المغرب اليوم - رامي رضوان يؤكد أن تقديم توك شو صباحي أسهل من المسائي

GMT 02:49 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

إجراء تصويت لإزالة اسم زعيمة ميانمار من غرفة طلاب أكسفورد
المغرب اليوم - إجراء تصويت لإزالة اسم زعيمة ميانمار من غرفة طلاب أكسفورد

GMT 01:27 2017 الثلاثاء ,24 تشرين الأول / أكتوبر

التحرّش جنسيًا بالمحامية النجمة أمل علم الدين في العمل
المغرب اليوم - التحرّش جنسيًا بالمحامية النجمة أمل علم الدين في العمل

GMT 02:14 2017 الثلاثاء ,24 تشرين الأول / أكتوبر

يجعل بعض الحيوانات تلهث وراء غريزة الافتراس
المغرب اليوم - يجعل بعض الحيوانات تلهث وراء غريزة الافتراس

GMT 05:22 2017 الثلاثاء ,24 تشرين الأول / أكتوبر

سيارات الدفع الرباعي تنعش حركة البيع في مازيراتي
المغرب اليوم - سيارات الدفع الرباعي تنعش حركة البيع في مازيراتي

GMT 01:54 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

مارتن لاف يُشيد بأداء سيارة "إكس-ترايل" الجديدة
المغرب اليوم - مارتن لاف يُشيد بأداء سيارة

GMT 00:40 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

القاطي يكشف أنّ "ماشي معقول" تندرج في صنف الراي
المغرب اليوم - القاطي يكشف أنّ

GMT 03:26 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

دراسة توضّح أنّ الخوف من العناكب موروث منذ الولادة
المغرب اليوم - دراسة توضّح أنّ الخوف من العناكب موروث منذ الولادة

GMT 00:30 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

الفنانة دنيا عبد العزيز تكشف أسباب ابتعادها عن السينما

GMT 05:49 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

اختلاف مالي بين ميلانيا وميشال داخل البيت الأبيض

GMT 03:37 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

أنجلينا جولي تبدو أنيقة في الأبيض على السجادة الحمراء

GMT 06:57 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

المعطف الطويل أناقة ودفء وعصرية للرجال في الشتاء

GMT 02:57 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

قطر تتجه إلى المزارع لمواجهة المقاطعة العربية لها

GMT 01:40 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

"Bert & May" و "Sofa.com" ​أفضل تعاون بين شركات الديكور

GMT 02:42 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

تنظيف الأسنان بالفرشاة غير كافٍ لمنع التسوس

GMT 02:50 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

"الفطر" في بداية اليوم يساعد في إنقاص وزن الخصر

GMT 02:12 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

13 سببًا لزيارة الأردن أهمهم حصونها وقلاعها التاريخية

GMT 02:30 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

"آستون مارتن" تقدم شققًا فاخرة على طراز سياراتها

GMT 07:37 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

هواوي تطلق هاتفًا جديدًا يتحدى أبل وسامسونغ
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib