المغرب اليوم - مخرج تونسي يلكُم وزير الثقافة ويرميه ببيضة

بسبب مناوشات كلامية نشبت بينهما

مخرج تونسي يلكُم وزير الثقافة ويرميه ببيضة

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - مخرج تونسي يلكُم وزير الثقافة ويرميه ببيضة

وزير الثقافة التونسي مهدي مبروك
تونس ـ أزهار الجربوعي

تعرض وزير الثقافة التونسي مهدي مبروك، مساء الجمعة، للاعتداء بالعنف من طرف المخرج و الممثل التونسي نصر الدين السهيلي الذي وجه إليه لكمة أمام الملأ ورماه ببيضة، في دار الثقافة ابن خلدون، فيما تم على إثرها نقل الوزير إلى مستشفى شارل نيكول في العاصمة التونسية، في حين  ظهرت في تونس دعوات لتطبيق القانون بكل حزم وصرامة ضد كل من يتجرأ  على هيبة الدولة ومؤسساتها أو يساهم في بث الشائعات التي تهدف إلى زعزعة أمن واستقرار البلاد وتشويه صورة الدولة، وتلفيق التهم الباطلة. وأكد وزير الثقافة التونسي مهدي مبروك أنه توجه إلى دار الثقافة ابن خلدون في العاصمة التونسية لإحياء أربعينية الممثل التونسي الراحل عزوز شناوي دون مرافقة أعوان الحماية الشخصية. وقال  شهود عيان "إن مناوشة كلامية نشبت بين وزير الثقافة مهدي مبروك والممثل نصر الدين سهيلي قام على إثرها هذا الأخير بتسديد لكمة للوزير ورشقه ببيضة".  وقد أعادت هذه الحادثة، طرح قضية الحريات في تونس بعد ثورة 14 يناير 2011، خاصة بعد تفشي ظواهر العنف المعنوي التي طالت رأس الدولة التونسية  من رئيس جمهورية وحكومة ووزراء، فضلا عن المؤسستين الأمنية والعسكرية التي باتت محل انتقاد تجاوز حدود حرية التعبير المتعارف عليها والمحدّدة بضوابط اخلاقية، ليصل حد التهجم والسخرية والتهكم والاعتداء بالعنف وحملات التشويه التي يعتبر الرئيس التونسي المنصف المرزوقي أكثر من عانى منها، ورغم ذلك رفض مقاضاة أي جهة كانت إعلامية أو مدنية. وقد ظهرت في تونس دعوات لتطبيق القانون بكل حزم وصرامة ضد كل من يتجرأ على هيبة الدولة ومؤسساتها أو يساهم في بث الشائعات المغرضة التي تهدف لزعزعة أمن واستقرار البلاد وتشويه صورة الدولة وتلفيق التهم الباطلة. ويذكر أن وزير الثقافة التونسي مهدي مبروك الذي تعرض للعنف من قبل أحد الممثلين مساء الجمعة، من الوزراء التكنوقراط ومن الكفاءات الوطنية المستقلة في الحكومة التونسية التي يقودها حزب "النهضة" الإسلامي الحاكم. وقد سبق لوزير الثقافة أن تعرض لتهجم من قبل موظفي وزاراته الذين حاولوا اقتحام مكتبه رافعين في وجه شعار "ارحل" للمطالبة بتفعيل بعض الاتفاقات المبرمة مع الطرف النقابي لتحسين وضعياتهم المهنية والاحتجاج على اقامة عرض فني في مهرجان قرطاج تزامن مع عملية اغتيال 8 من الجنود التونسيين في كمين ارهابي، وقد لجا وزير الثقافة إلى  الاستنجاد باعوان الأمن لإخلاء مقر الوزارة من الموظفين الذين حاولوا التهجم عليه وطرده. جدير بالذكر أن  وزارة الثقافة التونسية قد أوقفت فعاليات مهرجان قرطاج الدولي 3 أيام كاملة من 29 إلى 31 تموز/ يوليو 2013، بعد مقتل عسكريين تونسيين على الحدود الغربية المشتركة مع الجزائر، فيما تكبّدت مهرجانات تونسية أخرى خسائر مادية فادحة جرّاء إلغاء عدد كبير من العروض وتعطيل نشاطها بسبب تأزم الوضع الأمني والسياسي في البلاد، على غرار مهرجان صفاقس الدولي الذي ألغى عرضين ضخمين للفنان اللبناني وائل جسار ولقيصر الغناء العربي كاظم الساهر.  

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المغرب اليوم - مخرج تونسي يلكُم وزير الثقافة ويرميه ببيضة المغرب اليوم - مخرج تونسي يلكُم وزير الثقافة ويرميه ببيضة



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المغرب اليوم - مخرج تونسي يلكُم وزير الثقافة ويرميه ببيضة المغرب اليوم - مخرج تونسي يلكُم وزير الثقافة ويرميه ببيضة



حملت الحملة عنوان "من صميم القلب نداء أميركا الموحدة"

ليدي غاغا تتألق في بدلة بيضاء خلال حفلة خيرية

واشنطن ـ رولا عيسى
جذبت المغنية الشهيرة ليدي غاغا، أنظار الحضور وعدسات المصورين خلال إحيائها حفلة خيرية، في جامعة تكساس "أي اند إم" الأميركية والذي حمل عنوان "من صميم القلب.. نداء أميركا الموحدة"، ليلة السبت، من أجل جمع التبرعات لضحايا الأعاصير. وشارك في الحفل الخيري 5 رؤساء سابقين للولايات المتحدة الأميركية، وهم باراك أوباما وجورج دبليو بوش وبيل كلينتون، وجورج بوش الأب وجيمي كارتر. وأطلت غاغا بإطلالة بسيطة وأنيقة مرتدية بدلة بيضاء بدون أي قميص تحتها ما كشف عن صدرها، واختارت تسريحة كلاسيكية لشعرها الأشقر بتقسيمات بسيطة حول رأسها، مع اكسسوارات من الأقراط كبيرة الحجم، كما اضافت مكياجًا هادئًا، على عكس عادتها التي تسعى دائما للظهور بملابس غريبة الاطوار ومكياج غير تقليدي. ونشرت غاغا بعضًا من الصور المذهلة لنفسها وراء الكواليس على صفحتها الخاصة بموقع "انستغرام" قبل الحدث، وكتبت :"لا شيء أكثر جمالا من ان يضع الجميع خلافاتهم جانبا لمساعدة الإنسانية في

GMT 04:34 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

خطة كاملة لزيارة أهم وجهات السياحة العالمية "سيرلانكا"
المغرب اليوم - خطة كاملة لزيارة أهم وجهات السياحة العالمية

GMT 06:02 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

أهم أسباب تصميم منزل تريفور واين جونز في قرية ورايسبوري
المغرب اليوم - أهم أسباب تصميم منزل تريفور واين جونز في قرية ورايسبوري

GMT 00:51 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

رامي رضوان يؤكد أن تقديم توك شو صباحي أسهل من المسائي
المغرب اليوم - رامي رضوان يؤكد أن تقديم توك شو صباحي أسهل من المسائي

GMT 02:49 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

إجراء تصويت لإزالة اسم زعيمة ميانمار من غرفة طلاب أكسفورد
المغرب اليوم - إجراء تصويت لإزالة اسم زعيمة ميانمار من غرفة طلاب أكسفورد

GMT 05:49 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

اختلاف مالي بين ميلانيا وميشال داخل البيت الأبيض
المغرب اليوم - اختلاف مالي بين ميلانيا وميشال داخل البيت الأبيض

GMT 03:26 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

دراسة توضّح أنّ الخوف من العناكب موروث منذ الولادة
المغرب اليوم - دراسة توضّح أنّ الخوف من العناكب موروث منذ الولادة

GMT 01:54 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

مارتن لاف يُشيد بأداء سيارة "إكس-ترايل" الجديدة
المغرب اليوم - مارتن لاف يُشيد بأداء سيارة

GMT 05:03 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

سيارة "ليكزس" تطرح شاشة معلومات ترفيهية كبيرة
المغرب اليوم - سيارة

GMT 02:57 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

قطر تتجه إلى المزارع لمواجهة المقاطعة العربية لها
المغرب اليوم - قطر تتجه إلى المزارع لمواجهة المقاطعة العربية لها

GMT 00:30 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

الفنانة دنيا عبد العزيز تكشف أسباب ابتعادها عن السينما

GMT 03:37 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

أنجلينا جولي تبدو أنيقة في الأبيض على السجادة الحمراء

GMT 06:57 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

المعطف الطويل أناقة ودفء وعصرية للرجال في الشتاء

GMT 01:40 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

"Bert & May" و "Sofa.com" ​أفضل تعاون بين شركات الديكور

GMT 02:42 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

تنظيف الأسنان بالفرشاة غير كافٍ لمنع التسوس

GMT 02:30 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

"آستون مارتن" تقدم شققًا فاخرة على طراز سياراتها

GMT 07:37 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

هواوي تطلق هاتفًا جديدًا يتحدى أبل وسامسونغ
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib