المغرب اليوم - المسرح السوداني  يترنح ومايقدم من أعمال ضعيف
حكومة إقليم كردستان ترحب بدعوة رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي للحوار لحل الأزمة وزير حرب الاحتلال أفيغدور ليبرمان يصرح "الوتيرة الحالية في السنة الأخيرة لعمليات البناء والتوسع في المستوطنات في الضفة الغربية المحتلة، ليس لها مثيلا منذ عام 2000". 8 دول اوروبية تطالب حكومة الاحتلال بدفع 30 الف يورو لتلك الدول، بسبب قيام "اسرائيل" بهدم مباني ومرافق تم بناؤها لأغراض انسانية لخدمة السكان الفلسطينيين. المرصد السوري يعلن أن أجهزة مخابرات دولية تسلمت عناصر من "داعش" الرقة القضاء العراقي يصدر أمرًا باعتقال كوسرت رسول الخارجية الروسية تقو أن موسكو وطهران يناقشان تصريحات ترامب حول إيران حكومة كردستان العراق تعلن فرار 100 ألف كردي من كركوك منذ الاثنين الماضي اغلاق باب المغاربة عقب اقتحام "95" مستوطنًا لساحات المسجد الأقصى المبارك منذ الصباح. صحف بريطانيا تبرز نتائج الفرق الإنجليزية في دوري أبطال أوروبا بيغديمونت يؤكد أن إقليم كاتالونيا لم يعلن استقلاله لكنه سيقوم بذلك إذا علقت مدريد حكمه الذاتي
أخر الأخبار

شمس الدين يونس لـ"المغرب اليوم":

المسرح السوداني يترنح ومايقدم من أعمال ضعيف

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - المسرح السوداني  يترنح ومايقدم من أعمال ضعيف

الدكتور شمس الدين يونس
الخرطوم - عيد القيوم عاشميق

وصف مدير عام المسرح القومي السوداني والأستاذ المشارك في كلية الموسيقي والدراما الدكتور شمس الدين يونس, الأعمال المقدمة في الموسم المسرحي  الحالي بأنها ضعيفة ولا ترقى للمستوى المطلوب، وقال في لقاء مع "المغرب اليوم"، "بكل أسف المسرح أصبح  بيئة طاردة ولاتشجع على الإنتاج أوالنشاط المسرحي, مما تسبب في زهد وترك عمالقة المسرح المشاركة في الأعمال المسرحية"، وكشف أن ولاية الخرطوم تتحدث عن موسم مسرحي لكنها تقدم 15 ألف جنيه سوداني لمن يتقدم لإنتاج مسرحية، مضيفاً: هذا أمر مضحك ويدعو للسخرية، كيف وبمبلغ مثل هذا أن يقدم الشخص عملاً مسرحياً جيداً ومقبولاً، المسرح ياهؤلاء صناعة تحتاج إلى إعلانات وبروفات، المسرح يحتاج لديكور وتحضيرات أخرى، وبكل أسف تناقص الصرف على المسرح بشكل لايصدق، هذا المبلغ لايكفي لعمل مسرحي مدته 10 دقائق، فكيف له أن يكفي لمسرحية من عدة فصول، لا يجب أن نستهين بالمسرح ورسالته.
وأشار يونس أن العمل المسرحي وما يحيط به بات محل جدل كثيف, حيث أصدر وزيرالثقافة في ولاية الخرطوم محمد يوسف الدقير مؤخراً  قراراً بحل وإعادة تشكيبل لجنة الموسم المسرحي عقب اتهامات وجهت للجنة الموسم المسرحي,  بعد أن وجه عدد من المسرحيين مذكرة ضد اللجنة واتهموها بالعشوائية وعدم المهنية في اختيارها للأعمال المسرحية المشاركة في الموسم المسرحي،  وقال المتحدث  باسم الذين وقعوا المذكرة المخرج أمين صديق، "إن اللجنة ارتكبت عدداً من التجاوزات أجملها في تسريب خبر الموسم وشروطه بطرق سرية وشخصية لمخرجين دون الآخرين"، وكشف صديق في المؤتمرعن أسماء لجنة الموسم التي كونها الوزير من عدد من الأكاديميين من بينهم الدكتورشمس الدين يونس الذي  تقدم باستقالته للوزير بعد أن رأى عدم مهنية اللجنة، ومحاباتها الصارخة.
وأوضح شمس الدين لـ"المغرب اليوم" أن نجاح الموسم المسرحي في غاية البساطة، أولاً لابد من وضع جدولة للأعمال ومشاهدتها، ثم القيام بحملة إعلامية مكثفة للترويج لهذه الأعمال وللموسم المسرحي، ووضع خارطة برامجية للعروض موزعة على مسارح الخرطوم المختلفة، وفي سؤال أخر إن كانت قبيلة المسرح تعاني من خلافات أثرت على العمل المسرحي وأنشطته بشكل عام ، أجاب، أستطيع أن أقول ليست هناك  خلافات وسط المسرحيين، كل الذي كان يدور أن المسرحيين ظلوا يبحثون عن فرص عمل وعن مصادر لتمويل الإنتاج ولما وجدوا ذلك في وزارة ثقافة ولاية الخرطوم, أحسوا بأن هناك من يحول دون حصولهم على هذا  التمويل, وفي سؤال أخر إن كان للمسرح الأن أنصار وجمهور أجاب،  نعم هناك جمهور كبيرللمسرح والدليل على ذلك عروض مسرحية "النظام يريد", التي عرضت على مسرح قاعة الصداقة في الخرطوم وتعرض الأن في مسارح أخرى، وإن لم تذهب مبكراً فلن تجد مقعداً لمشاهدة العرض، وهناك أيضاً عروض مسرحية (نسوان برة الشبكة ) التي قدمت في المسرح القومي مؤخراً والتي أمها جمهور كبير إلى جانب عروض فرقة الأصدقاء المسرحية التي دائماً ما تحظي باهتمام الجمهور.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المغرب اليوم - المسرح السوداني  يترنح ومايقدم من أعمال ضعيف المغرب اليوم - المسرح السوداني  يترنح ومايقدم من أعمال ضعيف



GMT 02:20 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

اكتشاف موقع معبد رمسيس الثاني المفقود في مصر

GMT 01:43 2017 الإثنين ,16 تشرين الأول / أكتوبر

ازدهار الفن في غزة وسط حصار اقتصادي دام عقدًا من الزمان

GMT 03:30 2017 الأحد ,15 تشرين الأول / أكتوبر

يوكن زيتز أعد الفن الخاص به في أفريقيا

GMT 07:17 2017 الخميس ,12 تشرين الأول / أكتوبر

فنان يطرح 300 قطعة فنية في نيويورك لإبراز قضية اللاجئين

GMT 09:53 2017 الثلاثاء ,10 تشرين الأول / أكتوبر

العثور على زخارف حزام أثرية من الفحم على هياكل عظمية

GMT 09:28 2017 الإثنين ,09 تشرين الأول / أكتوبر

تفاصيل سيئة عن أرجوحة الفنان سوبرفلكس في قاعة "توربين هول"

GMT 08:07 2017 الأحد ,08 تشرين الأول / أكتوبر

منحوتات باتريشيا بيتسينيني تحصد شهرة عالمية كبيرة

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المغرب اليوم - المسرح السوداني  يترنح ومايقدم من أعمال ضعيف المغرب اليوم - المسرح السوداني  يترنح ومايقدم من أعمال ضعيف



حرصت على تنسيق ثوبها مع الفرو الفاخر وحذاء براق

بيونسيه تتمايل بفستان طويل في تيدال إكس بروكلين

نيويورك ـ مادلين سعاده
استعادت بيونسيه، قوامها الممشوق مرة أخرى، بعد مرور أربعة أشهر فقط على ولادة توأمها "سير و رومي"، وظهرت النجمة البالغة من العمر 36 عامًا، في حفل "تيدال اكس بروكلين" الخيري في مدينة نيويورك ليلة الثلاثاء، بفستان ضيق بلون الزمرد الأخضر. وفي إطلالتها الأخيرة، تمايلت النجمة بيونسيه بفستان سهرة طويل مع الشق الجانبي الجريء المتألق الذي كشف عن ساقيها بأسلوب بارز ومتقن لإظهار مفاتنها بكثير من الأنوثة مع اللون الأخضر الداكن. وهذا التصميم الذي أتى بتوقيع دار Mendez Walter كشف قوامها الجميل والممشوق مع قصة الصدر الجريئة وأسلوب الكتف الواحد مع الأكمام المكشوفة من الأعلى. كما حرصت بيونسيه Beyonce على تنسيق هذا الفستان مع الفرو البنفسجي الفاخر ووضعت هذه القطعة بطريقة منسدلة على يديها وحول خصرها ونسقت معه الحذاء البراق باللون البرونزي ذات الكعب العالي، ولم يتضح أي أثر لبطنها وعوارض الحمل بشكل لافت ومتألق. ولم تتوقف مغنية "هولد

GMT 04:35 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

طرق الحج المقدسة تحتل أوروبا وتحفظ ذكريات الماضي
المغرب اليوم - طرق الحج المقدسة تحتل أوروبا وتحفظ ذكريات الماضي

GMT 02:15 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

فيلم عن الحرب العالمية يظهر هتلر في زيارة للجرحى
المغرب اليوم - فيلم عن الحرب العالمية يظهر هتلر في زيارة للجرحى

GMT 06:36 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

"الوحش" يرفع مذيع "بي بي سي" دان ووكر عاليًا في الهواء
المغرب اليوم -

GMT 05:43 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

نصائح حتى لا تُصاب بالتلعثم أثناء المقابلات الجامعية
المغرب اليوم - نصائح حتى لا تُصاب بالتلعثم أثناء المقابلات الجامعية
المغرب اليوم - بريطانية ترتدي الحجاب لتكشف عن عنصرية الغرب تجاه المسلمين

GMT 12:54 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

الكشف عن رأس تمثال لسيدة عمرها 4 آلاف عام في مصر
المغرب اليوم - الكشف عن رأس تمثال لسيدة عمرها 4 آلاف عام في مصر

GMT 03:46 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

"بورش" تعلن عن مميزات سيارتين بقوة 365 حصانًا
المغرب اليوم -

GMT 05:32 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

مميزات مذهلة في سيارة "570 S سبايدر" من "ماكلارين"
المغرب اليوم - مميزات مذهلة في سيارة

GMT 00:21 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

حسين فهمي يكشف سر اختلافه مع الراحل يوسف شاهين
المغرب اليوم - حسين فهمي يكشف سر اختلافه مع الراحل يوسف شاهين

GMT 01:06 2017 الإثنين ,16 تشرين الأول / أكتوبر

دلال عبد العزيز تأمل أن ينال "سابع جار" إعجاب الجمهور

GMT 02:31 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

مالالا يوسفزاي تتخلى عن اللباس الإسلامي من أجل الجينز

GMT 06:59 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

مسؤولة في "كيرينغ" تعلن التصدي لقضية العنف المنزلي

GMT 00:54 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

دراسة تبيّن أن الذئاب أفضل في التعاون فيما بينها من الكلاب

GMT 05:55 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

منزل "ستكد بلانتيرز" يسمح بنمو النباتات دون قطع الأشجار

GMT 00:36 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

دراسة تؤكد ارتباط بين النوم لفترات طويلة والخصوبة

GMT 06:06 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

أسباب وصول نابليون بونابرت إلى غولف جيو على متن سفينته

GMT 07:37 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

هواوي تطلق هاتفًا جديدًا يتحدى أبل وسامسونغ
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib