اكتشاف جين يجبر الجسم على التوقف عن الطعام

عقب دراسات عديدة أجريت مؤخرًا

اكتشاف جين يجبر الجسم على التوقف عن الطعام

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - اكتشاف جين يجبر الجسم على التوقف عن الطعام

الإفراط في تناول الطعام
لندن - كاتيا حداد

اكتشف العلماء أخيرًا، طفيليات الأمعاء، التي تُخبر المخ أن عليه التوقف عن الأكل والبدء في ممارسة الرياضة، وهي الجينات، التي يمكن العثور عليها في الديدان وتشبه تلك التي توجد في البشر، يمكن أن تساعد على كسر حلقة الإفراط في تناول الطعام، وقلة ممارسة الرياضة، لأسباب ليس أقلها أنه يتسبب في الشعور بالامتلاء، فضلا عن الحاجة إلى النوم بعد تناول الطعام.

اكتشاف جين يجبر الجسم على التوقف عن الطعام

ويدعي الخبراء أن هذه النتائج قد فتحت القدرة على تطوير عقار يمكن أن يساعد في  السيطرة على السمنة عن طريق الحد من الشهية، واكتشف باحثون أستراليون ودنماركيون أن الجين يقوم بترميز عامل النسخ الذي يدعى "ETS-5"، الذي يسيطر على إشارات المخ إلى الأمعاء، واستخدموا الدودة، أو انواع معينة منها، بسبب البساطة النسبية في مخها.

ولديها فقط 302 خلية عصبية و 8000 نقطة من نقاط الاشتباك العصبي، أو وصلات الخلايا العصبية إلى الخلايا العصبية، والتي تم تتبعها، والمخ البشري على النقيض من ذلك لديه المليارات من الخلايا العصبية، وأكثر من 160 ألف كيلومتر من الأسلاك البيولوجية، و100 تريليون من نقاط الاشتباك العصبي.

وأكد مؤلف الدراسة البروفيسور روجر بوكوك، في جامعة موناش في ملبورن، أنه عندما تخزن الأمعاء ما يكفي من الدهون، المخ سوف يتلقى رسالة لوقف التحرك، ووضع الدودة إلى النوم على نحو فعال، وأضاف: "عندما تعاني الحيوانات من سوء التغذية أنها تسعى إلى الغذاء من خلال التجوال في بيئتها. وعندما يحصلون على تغذية جيدة يكونوا ليسوا بحاجة للتجول، وعندما يكونون متخمين تماما يدخلون حالة تشبه النوم".

وأضاف البروفيسور بوكوك، أن الدودة المستديرة والبشر يتقاسمون 80 في المائة من الجينات، فضلا عن ما يقرب من نصف جميع الجينات المعروفة التي تشارك في الأمراض التي تصيب الإنسان، قائلا: "لأن الديدان تشترك في العديد من الجينات مع البشر هم نموذج رائع للبحث واكتساب فهم أفضل للعمليات مثل عملية التمثيل الغذائي فضلا عن الأمراض التي لدى البشر".

وقد اكتشف دور عامل النسخ "ETS-5" عن طريق تحليل الخلايا العصبية في مخ إحدى الدودات ورصد ردها على الغذاء، مثل الكثير من الثدييات بما فيها البشر النظام الغذائي الذي يدعم النمو يثير استجابة مختلفة في الديدان مقارنة مع نوعية الغذاء المنخفض.

في الثدييات، النظام الغذائي المحمل بالدهون والسكريات يحفز الإفراط، مما يؤدي إلى السمنة، وعندما تتغذى على الغذاء منخفض الجودة، تجوب الديدان بحثا عن تحسين التغذية، وفقا لدراسة التي نشرت في دورية الأكاديمية الوطنية للعلوم.

وأوضح البروفيسور بوكوك، أن اكتشاف "ETS-5" هي المرة الأولى التي يتم فيها تورط الجزيء التنظيمي للجينات من هذا النوع في السيطرة على الأمعاء، المخ، الأكل والنشاط، قائلا: "إن أسرة جينات ETS موجودة في البشر وهي مرتبطة بتنظيم السمنة، والآن بعد أن تعلمنا أن هذه العائلة تتحكم في تناول الطعام من خلال نظام التغذية المرتد إلى المخ، فإنه الهدف يتمثل في العقار ذو المصداقية لعلاج السمنة".

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

اكتشاف جين يجبر الجسم على التوقف عن الطعام اكتشاف جين يجبر الجسم على التوقف عن الطعام



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

اكتشاف جين يجبر الجسم على التوقف عن الطعام اكتشاف جين يجبر الجسم على التوقف عن الطعام



أبرزت ملامحها الفاتنة بمكياج ناعم وأحمر شفاه فاتح

فيكتوريا بيكهام تلفت الأنظار ببلوزة ذهبية وسروال وردي

لندن ـ ماريا طبراني
نشرت صحيفة "ديلى ميل" البريطانية، صورأ جديدة لفيكتوريا بيكهام مصممة الأزياء البريطانية الشهيرة، هذا الأسبوع أثناء توقفها في أحد متاجرها الخاصة للأزياء في دوفر ستريت بلندن. وظهرت فيكتوريا التي تدير خط الأزياء الخاص بها، أثناء تجولها عبر طريق لندن لدخول المكان، ورُصدت مغنية البوب ذات الـ43 عاما، بإطلالة أنيقة ومميزة، حيث ارتدت سروالا ورديا، وبلوزة ذهبية مصممة خصيصا ذات رقبة عالية، وأضافت حقيبة صغيرة حمراء من مجموعتها الخاصة وضعتها تحت ذراعها، وأكملت فيكتوريا بيكهام إطلالتها بنظارة شمسية سوداء، مع أقراط خضراء، وقد أبرزت ملامحها الفاتنة بمكياج ناعم مع لمسة من أحمر الشفاه الوردي اللامع. ويُذكر أن فيكتوريا بيكهام ظهرت في عطلة نهاية الأسبوع وهي نائمة على الأريكة تحت البطانية، بعد قضاء يوم عائلي طويل في ساحة التزلج يوم السبت، وكانت في حالة لايرثى لها، بعد قضاء يوم طويل مع طفلتها هاربر، البالغة من العمر 6 سنوات، في تعلم

GMT 06:24 2017 الجمعة ,15 كانون الأول / ديسمبر

موضة جينز التسعينات تسيطر على الأزياء شتاء 2018
المغرب اليوم - موضة جينز التسعينات تسيطر على الأزياء شتاء 2018

GMT 07:39 2017 الجمعة ,15 كانون الأول / ديسمبر

مناطق سياحية تجعل ماليزيا من أكثر الوجهات رواجًا
المغرب اليوم - مناطق سياحية تجعل ماليزيا من أكثر الوجهات رواجًا

GMT 04:39 2017 الجمعة ,15 كانون الأول / ديسمبر

بوتين ينفي مزاعم تواطأ الرئيس الأميركي مع روسيا
المغرب اليوم - بوتين ينفي مزاعم تواطأ الرئيس الأميركي مع روسيا

GMT 05:11 2017 الخميس ,14 كانون الأول / ديسمبر

ليندا هويدي تطالب بضرورة تجنب الملابس الفضفاضة
المغرب اليوم - ليندا هويدي تطالب بضرورة تجنب الملابس الفضفاضة

GMT 06:30 2017 الخميس ,14 كانون الأول / ديسمبر

فنادق خاصة للمتزلجين في جبال الألب هذا الشتاء
المغرب اليوم - فنادق خاصة للمتزلجين في جبال الألب هذا الشتاء

GMT 07:46 2017 الخميس ,14 كانون الأول / ديسمبر

إليك مجموعة مِن أفضل المتاجر الخاصة بهدايا عيد الميلاد
المغرب اليوم - إليك مجموعة مِن أفضل المتاجر الخاصة بهدايا عيد الميلاد

GMT 01:45 2017 الخميس ,14 كانون الأول / ديسمبر

عزيزة الخواجا تطالب الإعلاميين بعدم الانسياق إلى الشهرة
المغرب اليوم - عزيزة الخواجا تطالب الإعلاميين بعدم الانسياق إلى الشهرة

GMT 16:41 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

المهدي بنعطية يُعلن تأسيس مؤسسة خيرية تحمل اسمه

GMT 15:30 2017 الجمعة ,01 كانون الأول / ديسمبر

دركي يُنقذ أكثر من 50 راكبًا من الموت ضواحي مراكش

GMT 15:34 2017 الثلاثاء ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

زوج نجاة اعتابو ينفي علاقتها ببارون مخدرات الفنيدق

GMT 19:23 2017 الجمعة ,08 كانون الأول / ديسمبر

تسرّب فيديو يوثق لممارسة تلميذ الجنس مع تاجر في كلميم

GMT 15:38 2017 الأربعاء ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

تفاصيل جديدة عن كيفية هروب "بارون" المواد المخدرة في الفنيدق

GMT 05:32 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

والدة سجين تشتكي تعرضه لـ"اغتصاب جماعي"

GMT 20:44 2017 الخميس ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

موجة برد قارس تجتاح مناطق عدة في المغرب انطلاقًا من السبت

GMT 02:47 2017 الأحد ,03 كانون الأول / ديسمبر

توقيف شاب قتل والده في نواحي تازة

GMT 21:02 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

الشرطة تستدعي صاحب برنامج "ليالي ماريو" على "فيسبوك"

GMT 16:01 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

سبب اعتداء تلميذ الحي المحمدي على أستاذته بشفرة حلاقة

GMT 20:07 2017 الأربعاء ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

هوية بارون المخدرات المبحوث عنه من 2003 مازالت مجهولة

GMT 20:43 2017 الثلاثاء ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

هولندا تقحم المغرب في نكسة إقصائها من منافسات مونديال روسيا

GMT 15:10 2017 الإثنين ,04 كانون الأول / ديسمبر

انتشال جثث 3 مغاربة وإنقاذ 40 آخرين قرب ساحل العرائش

GMT 16:24 2017 الأحد ,03 كانون الأول / ديسمبر

وفاة شخصين في حادث سير على طريق الخميسات -الرباط

GMT 15:49 2017 الثلاثاء ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

توقعات بسقوط أمطار وعواصف رعدية في المغرب الخميس

GMT 12:15 2017 الأربعاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

هزات أرضية تفزع سكان مولاي يعقوب في فاس
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib