دراسة تؤكد أن النساء ترغبن في التكاثر مع الذكوريين

خاصة لمن لديهن شركاء مهيمنين وحازمين

دراسة تؤكد أن النساء ترغبن في التكاثر مع الذكوريين

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - دراسة تؤكد أن النساء ترغبن في التكاثر مع الذكوريين

السيدات ترغب في التكاثر مع "الذكوريين"
لندن - كاتيا حداد

كشفت دراسة جديدة أن الزوجات اللواتي لديهن أزواج ذكوريين يكن أكثر رضاءً عن زواجهن فقط ، عندما يكن في أكثر الأوقات خصوبة في دورة الطمث، مشيرة إلى أن النساء اللواتي لديهن شركاء مهيمنين وحازمين أبلغن عن الشعور بالسعادة في علاقتهم على مقربة من وقت الإباضة.

وأكد العلماء أن ذلك ربما يرجع إلى رغبة المرأة اللاواعية في أن يكون لديها أطفال من رجل ذكوري، وترغب النساء في التكاثر مع الرجال الذكوريين لأنهم أكثر عرضة لحمل جينات قوية، وأضافت النتائج أن الرجال الذكوريين يمكنهم تحسين الرضا في علاقتهم من خلال الترصف بشكل أكثر ذكورية عندما تكون شريكتهم في فترة التبويض.

و سأل باحثون من جامعة ولاية فلوريدا الأزواج حديثي الولادة لاستكمال مسح كل مساء لمدة 14 يوما، مع سؤال المرأة عن خصوبتها ورضاها اليومي في الزواج، فقد الباحثون أن النساء اللواتي لديهن أزواج ذكوريين أبلغن بشكل متكرر عن مستويات متباينة من السعادة في العلاقة حيث بلغت الدرجة القصوى عندما يكن أكثر خصوبة، أما النساء اللواتي لديهم أزواج أقل ذكورية لم يبلغن عن تحولات في الرضا عن الزواج لكنهم حصلن على مستوى مماثل من الرضا أثناء دورة الخصوبة.

وقالت مؤلفة الدراسة الدكتورة ، أندريا ميلتزر ، "في هذه الدراسة أبلغت الزوجات اللواتي لديهن أزواج ذكوريين عن رضا عن العلاقة قرب الإباضة مقارنة برضا أقل عندما تقل الخصوبة وفقًا لمرحلة التبيوض ، نحن نعلم أن تفضيلات المرأة في شريكها على المدى القصير تتحول عبر دورتها ، ولكن هذه الدراسة تدل على أن إستراتيجيات التزاوج على المدى القصير للمرأة تؤثر حتى على علاقاتها طويلة الأمد في الزواج".

وتشير البحوث السابقة إلى أن النساء تظهر تحولات في التبويض في تفضيلاتها لشريكها في سياق العلاقات على المدى القصير ، وهو ما يشير إلى أن المرأة ربما تستمر في تغير التفضيلات عندما تدخل في علاقة طويلة الأمد.

وأضافت الدكتورة ميلتزر أنه يمكن للرجال تحسين علاقاتهم من خلال الترصف بذكورية أكبر عندما تكون الشريكة في أكثر فترات الخصوبة لديها، قائلة "الرجال الذكوريين يمكن إفادة النساء المُحبة للجنس الآخر في سياق علاقات طويلة الأمد ، ولكن ربما تكون هناك تكاليف مرتبطة بهؤلاء الشركاء، واعتقد أنها مسألة هامة ينبغي تناولها في أبحاث مستقبلية" ، ونشر البحث في مجلة journal Evolutionary Behavioral Sciences.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

دراسة تؤكد أن النساء ترغبن في التكاثر مع الذكوريين دراسة تؤكد أن النساء ترغبن في التكاثر مع الذكوريين



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

دراسة تؤكد أن النساء ترغبن في التكاثر مع الذكوريين دراسة تؤكد أن النساء ترغبن في التكاثر مع الذكوريين



ارتدت فستانًا أنيقًا بلون فضي معدني لامع ومعطفًا جلديًّا

تألّق ناعومي كامبل خلال أمسيّة بعد عرض فويتون

باريس ـ مارينا منصف
تُعدّ ناعومي كامبل واحدةً مِن أشهر عارضات الأزياء في العالم، بعد أن هيمنت على صناعة الموضة لأكثر مِن 3 عقود، لذلك لم يكن مفاجئًا أن تُولَى اهتماما كبيرا عندما خرجت في أمسية رائعة بعد عرض لويس فويتون خلال أسبوع أزياء باريس للرجال الخميس. وظهرت عارضة الأزياء البالغة من العمر 48 عاما، وفق صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، بإطلالة ساحرة وهي ترتدي فستانا أنيقا بلون فضي معدني لامع، يتميّز بياقة مدورة مع شقّ صغير في أحد جانبيه. وأضافت كامبل إلى إطلالتها زوْجا من أحذية الكاحل القصيرة وتغطّت بمعطف جلدي وضعته على كتفيها، وأكملت إطلالتها الرائعة مع مجموعة من الأساور الفضية ونظارات شمسية أنيقة ذات إطار دائري أنيق، مع المكياج الناعم. وظهرت ناعومي في وقت سابق من ذلك اليوم، في عرض مساند أثناء حضورها العرض التقديمي المليء بالنجوم الذي قدّمه لويس فويتون الذي استضافه المخرج الفني للعلامة التجارية "فيرجيل أبلوه". يُذكر

GMT 08:51 2018 الجمعة ,22 حزيران / يونيو

تصميم كلاسيكي جديد لفندق أنداز يجعله أكثر فخامة
المغرب اليوم - تصميم كلاسيكي جديد لفندق أنداز يجعله أكثر فخامة

GMT 18:04 2017 الجمعة ,22 كانون الأول / ديسمبر

فيديو جنسي لفتاة صورها عشيقها يهز مدينة الصويرة

GMT 05:36 2018 الأربعاء ,10 كانون الثاني / يناير

تقرير أميركي يقر بتفوق الجيش المغربي في شمال غرب أفريقيا

GMT 00:16 2018 الثلاثاء ,23 كانون الثاني / يناير

اعتقال شخص بتهمة الاعتداء على طالبة وفض بكارتها في خريبكة

GMT 19:23 2017 الجمعة ,08 كانون الأول / ديسمبر

تسرّب فيديو يوثق لممارسة تلميذ الجنس مع تاجر في كلميم

GMT 16:45 2018 الإثنين ,15 كانون الثاني / يناير

شخص يضبط زوجته تمارس الرذيلة في الجديدة

GMT 19:42 2017 الأحد ,31 كانون الأول / ديسمبر

القبض على دركي قتل زوجته بسلاح ناري في بني ملال

GMT 16:41 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

المهدي بنعطية يُعلن تأسيس مؤسسة خيرية تحمل اسمه

GMT 20:57 2018 الثلاثاء ,23 كانون الثاني / يناير

تشريح جثة المنشطة الإعلامية التي توفيت بعد 3 أيام من زواجها

GMT 00:36 2017 الخميس ,21 كانون الأول / ديسمبر

طائرة مكسيكية تحلق فوق القصر الملكي ومؤسسات عسكرية

GMT 15:30 2017 الجمعة ,01 كانون الأول / ديسمبر

دركي يُنقذ أكثر من 50 راكبًا من الموت ضواحي مراكش

GMT 10:04 2017 السبت ,16 كانون الأول / ديسمبر

مغربي يضبط زوجته برفقة مديرها في الدار البيضاء

GMT 15:34 2017 الثلاثاء ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

زوج نجاة اعتابو ينفي علاقتها ببارون مخدرات الفنيدق

GMT 19:54 2018 الإثنين ,15 كانون الثاني / يناير

الدرهم يتراجع أمام الأورو والدولار في أول أيام تحرير سعره
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib