المغرب اليوم  - ذكر أبو الحناء يُلبي رغبات شريكته أثناء عملية التكاثر

من خلال إشارات عن نوع الوجبات التي تفضلها

ذكر أبو الحناء يُلبي رغبات شريكته أثناء عملية التكاثر

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  - ذكر أبو الحناء يُلبي رغبات شريكته أثناء عملية التكاثر

ذكر أبو الحناء يمكنه تلبية رغبة شريكته الحامل في وجبات طعام محددة
واشنطن ـ رولا عيسى

كشفت الأبحاث، أن أنثى عصفور أبو الحناء الحامل تعطي إشارات عن نوع الوجبات التي ترغب فيها ليحضرها شريكها الذكر، وأجرى باحثون من جامعة فيكتوريا في ويلينغتون في نيوزيلندا دراسة عن مجموعة من عصافير أبو الحناء في الجزيرة الشمالية مقرها في زيلانديا، لمعرفة ما إذا كان الذكر سيمكنه جلب الطعام الذي ترغب فيه شريكته أثناء عملية التكاثر.

ولمعرفة ذلك، تم اختبار 16 زوجًا من عصافير أبو الحناء في نيوزلندا، بعد أن وضعت الإناث البيض، وتبين أنه تم تغذية الإناث إما بالديدان أو ديدان الشمع ثم إعطائهم الاختيار بينيرقات الحشرات لهذين النوعين، وبعد أن تناولت الإناث نوع واحد من الحشرات فضلن تناول النوع الآخر عند إعطائهن الخيار، ما يعني أن الإناث كانت أكثر عرضة للرغبة في نوع من المواد الغذائية التي لم تأكلها مؤخرًا.

واختبر الباحثون، ما إن كان الذكر سيكون قادرًا على اختيار مصدر الغذاء المفضل لشريكته بشكل صحيح، وتم السماح لمجموعة واحدة من الذكور بمشاهدة عملية التغذية بينما تم منع المجموعة الثانية، وتبين أن الذكور اختاروا الطعام الصحيح حتى إذا لم يروا عملية التغذية.

وتشير النتائج، إلى أن الذكور تمكنوا من قراءة لغة جسد شركائهم واستخدامها كدليل، وأوضحت المؤلفة الرئيسية للدراسة الدكتورة راشيل شو: "عصافير أبو الحناء يكون لها شريكة واحدة وتتقاسم المواد الغذائية، وبالتالي كانت مثالية لتلك التجربة، ووجدنا أن الذكر يلبي بشكل مناسب رغبة شريكته حتى عندما كان سلوك الأنثى هو الدليل الوحيد المتاح لدى الذكر على خياراتها، ما يشير إلى أن الإناث يمكنها الإشارة لشريكها برغبتها ويتمكن الذكر من الاستجابة لتلك الرغبات".

وبينت الدكتورة شو، أن تلك النتيجة تثير احتمال أن تكون الأنواع الأخرى قادرة على القيام بنفس الشئ، مضيفة " في العديد من الأنواع يعد تقاسم الغذاء من قبل الذكور أمرًا حيويًا لمساعدة الإناث على تعويض التكاليف الحيوية للتكاثر مثل وضع البيض والحضانة، وتعد قدرة الذكر على إعطاء شريكته ما تريد عاملًا هامًا على نجاح الزوجين معًا مع التأثير على بقائهما معًا، ويفتح ذلك مجالًا هامًا للأبحاث المستقبلية"، ونشرت نتائج الدراسة في مجلة Scientific Reports.

 

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - ذكر أبو الحناء يُلبي رغبات شريكته أثناء عملية التكاثر  المغرب اليوم  - ذكر أبو الحناء يُلبي رغبات شريكته أثناء عملية التكاثر



 المغرب اليوم  -

أثناء حضورها العرض الأول لفيلم " Dog Year"

النجمة أرييل وينتر تبدو أنيقة في فستان أسود قصير

نيويورك ـ مادلين سعاده
بدت أرييل وينتر في مظهر مبهر، خلال تواجدها في مهرجان تريبيكا السينمائي 2017، في سينيبوليس تشيلسي في مدينة نيويورك. وتألقت في الترتر المرصع بالجواهر، الذي زين ملابسها أثناء حضورها العرض الأول لفيلم Dog Years. ولفتت أنظار جميع الحاضرين في فستان قصير أسود لامع، يكشف عن ساقيها الرشيقتين، وضيقًا ليظهر جسدها النحيل. وجاء الفستان البراق برقبة عالية. وأضافت بعض الارتفاع إلى طولها عن طريق كعب عال بنفس لون الفستان، فيما سارت على السجادة الحمراء. ووضعت شعرها الأشقر خلف أذنيها لتظهر ملامح وجهها الجميل الذي زينته بمكياج سموكي حول العين، مع بعض من أحمر الشفاه الفاتح. ولكن خلال ظهورها في برنامج "ذا فيو"، اعترفت الممثلة بأنها عانت من مشاكل عدم الثقة في الذات قبل أن تخضع لعملية تصغير الثدي. وقالت "لقد عانيت لسنوات عديدة مع ثقتي بنفسي. كانت رحلة طويلة حقا للعثور على تلك الثقة. وأعتقد أنه من المهم حقا،…

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - ذكر أبو الحناء يُلبي رغبات شريكته أثناء عملية التكاثر  المغرب اليوم  - ذكر أبو الحناء يُلبي رغبات شريكته أثناء عملية التكاثر



GMT 09:44 2017 الإثنين ,24 إبريل / نيسان

4 قطع من الملابس تمنح المرأة مظهرًا رياضيًا
 المغرب اليوم  - 4 قطع من الملابس تمنح المرأة مظهرًا رياضيًا
 المغرب اليوم  - طوني بلير يتوقع عودته إلى الساحة السياسية مجددًا

GMT 02:31 2017 السبت ,22 إبريل / نيسان

خادم شخصي ضمن جناح مهراجا في فندق ليلا بالاس
 المغرب اليوم  - خادم شخصي ضمن جناح مهراجا في فندق ليلا بالاس
 المغرب اليوم  - أميركا تعتبر توقيف مؤسس

GMT 05:04 2017 الإثنين ,24 إبريل / نيسان

"أوفكوال" تتوقع زيادة نسبة الطلاب بشكل ملحوظ

GMT 07:22 2017 الأربعاء ,19 إبريل / نيسان

عرض منزل آدم جونسون بأرضياته الفاخرة إلى البيع

GMT 03:55 2017 الأحد ,23 إبريل / نيسان

شرب النبيذ الأبيض يزيد من ضعف الجهاز المناعي

GMT 05:10 2017 الجمعة ,21 إبريل / نيسان

افتتاح "Queer British Art" في "تيت بريطانيا"

GMT 04:26 2017 الخميس ,20 إبريل / نيسان

رحلة إلى القطب الشمالي للوقوف على رأس العالم

GMT 05:24 2017 الأحد ,01 كانون الثاني / يناير

جاكلين عقيقي تؤكد أن "الأسد" من الأبراج الأكثر تفاؤلًا

GMT 05:30 2016 الجمعة ,30 كانون الأول / ديسمبر

منى أحمد تكشف عن توقعاتها للفنانين في 2017

GMT 07:41 2017 الجمعة ,21 إبريل / نيسان

إطلاق هاتف "تشاومي مي 6" بمواصفات فائقة
 المغرب اليوم  -
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib