المغرب اليوم  - علماء أستراليون يكتشفون 21 مخلوقًا بحريًا في بيئة أعماق البحار

تحت قيادة متاحف فيكتوريا للعلوم الطبيعية

علماء أستراليون يكتشفون 21 مخلوقًا بحريًا في بيئة أعماق البحار

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  - علماء أستراليون يكتشفون 21 مخلوقًا بحريًا في بيئة أعماق البحار

علماء أستراليون يكتشفون 21 مخلوقًا بحريًا
سيدني - سليم كرم

اكتشف علماء أستراليون 21 مخلوقًا بحريًا ، بالإضافة إلى بعض الأنواع التي لم يسبق رؤيتها من قبل ، فقد ضم الفريق 58 عالمًا وتقنيًا من 14 مؤسسة محلية وعالمية رحلتهم، الجمعة الماضية ، بعد اكتشاف العديد من المخلوقات البحرية المدهشة على طول الطريق ، تحت قيادة متاحف فيكتوريا للعلوم الطبيعية، وبدعم من هيئة البحوث الأسترالية "CSIRO"، والبرنامج الوطني للعلوم البيئية والتنوع البيولوجي البحري " NESP"، وترأس الفريق كبير العلماء ومتاحف فيكتوريا  الدكتور تيم أوهارا.
 المغرب اليوم  - علماء أستراليون يكتشفون 21 مخلوقًا بحريًا في بيئة أعماق البحار

وقال الدكتور تيم أوهارا "نحن متحمسون حقًا للاكتشافات التي حققناها ونشعر بسعادة غامرة ، إذ يمكننا الآن مشاركتها مع الجمهور الأسترالي والدولي ، كما أن بيئة أعماق البحار في أستراليا أكبر في حجمها من البر الرئيسي ، وحتى الآن وكان لا يعرف شيئًا تقريبًا عن الحياة في الأعماق".

وسافر فريق العلماء قد سافر من لاونسستون إلى بريزبن على متن السفينة التابعة لمركز البحوث البحرية الوطنية ، وكانو سعداء لإعادة اكتشاف الأسماك "المجهولة" في المياه الـسترالية بعد 140 عامًا.
 المغرب اليوم  - علماء أستراليون يكتشفون 21 مخلوقًا بحريًا في بيئة أعماق البحار

وكشف الفريق عن سمك "مجهول الهوية" على بعد 4 كم تحت سطح الأرض ، وبعد ذلك اكتشف العلماء القليل من أسماك البحار العميقة ذات العيون المزرقة والأقدام الحمراء التي تنتمي إلى مجموعة "أنجليرفيش" البحرية ، كما اكتشف أول جهاز توقيت من الرحلة ، قرش "كوكيكوتتر" ، ومن المعروف أن هذه الأسماك فريسة على الأسماك الكبيرة ، الحيتان ، الدلافين والسباحين في بعض الأحيان، عن طريق الإغلاق عليها ، ثم كانت هناك عناكب البحر الضخمة التي كان من المعروف منذ القدم أنها واحدة من أقدم اللافقاريات المفصليات، وتمتلك هذه العناكب ساقين تتوهج في الظلام.

وتم اكتشاف أسماك الفصوص على بعد 2.5 كم من نيو ساوث ويلز، وهي تمتلك جسد مائي ناعم وتعد من الكائنات المفترسة ، بالإضافة إلى السلطعون الأحمر الشوكي، ذو الدروع المصممة خصيصًا لحمايته من الأخطار التي يلقاها في أعماق البحار ، وهذه السلطعونات ليست سرطان البحر الحقيقي ولكنها ترتبط بسرطان البحر الناسك.
 المغرب اليوم  - علماء أستراليون يكتشفون 21 مخلوقًا بحريًا في بيئة أعماق البحار

ورأى الطاقم سمكة التريبود، القشريات الآكلة للحم، ديدان الكسول "أوسيداكس" ليس لديهم أفواه أو أحشاء أو شرج ولكن لديها بكتريا تعمل على تغذيتها، الإسفنج آكلة اللحوم، وهي تختلف عن غيرها من الأنواع من حيث أنها تصطاد القشريات وغيرها من المخلوقات الصغيرة، في حين أنها تهضم ببطء من حيوانات الإسفنج الأخرى ، بالإضافة إلى الإسفنج الزجاجي، والذي لديه هيكل عظمي مصنوع من شعر السيليكا فيلامنتس، بعضها يمكن أن يصل طولها إلى متر، وتتغذى على البكتيريا وغيرها من الكائنات الحية الدقيقة.

والإسم العلمي باثيميكروبس بريفياناليس، خنازير البحر، الأخطبوط دومبو، كوراليمورف، جمبو الجمبري، الخيزران المرجانية هي الكائنات الدقيقة في أعماق البحار التي لديها هيكل كربونات الكالسيوم ،ديدان الفول السوداني ، و قنفذ الفطيرة "أورشين" ، وأشار أوهارا إلى أن متحف ملبورن سيعرض مجموعة مختارة من هذه المخلوقات البحرية المكتشفة حديثًا في الأشهر المقبلة.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - علماء أستراليون يكتشفون 21 مخلوقًا بحريًا في بيئة أعماق البحار  المغرب اليوم  - علماء أستراليون يكتشفون 21 مخلوقًا بحريًا في بيئة أعماق البحار



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - علماء أستراليون يكتشفون 21 مخلوقًا بحريًا في بيئة أعماق البحار  المغرب اليوم  - علماء أستراليون يكتشفون 21 مخلوقًا بحريًا في بيئة أعماق البحار



 المغرب اليوم  -

خلال حفل Mayfair's MNKY HSE في لندن

ديمي روز تظهر مفاتنها في فستان أصفر بفتحة مائلة للساق

لندن ـ ماريا طبراني
تشتهر الممثلة الأميركية ديمي روز، بعينيها الجميلتين ومنحنيات جسدها الجذابة، وقد استغلت النجمة كل مقومات جمالها وجاذبيتها للظهور في حفل Mayfair's MNKY HSE، وهي في كامل أناقتها، بارتدائها فستان متهدل دون حمالة للصدر، ليظهر منحيات جسدها وخصرها الرشيق، وتقول الشائعات أن تياغا هو الخطيب السابق للعارضة البالغة 22 عامًا من العمر، والتي ظهرت مذهلة في فستان أصفر باللون الخردل ذو أشرطة رقيقة وفتحة مائلة للساق.   وشوهدت ديمي وهي مع صديقها السابق كايلي جينر بطريقه رومانسية، واكتسبت منذ ذلك الحين شهرتها بسبب شخصيتها المثيرة، وأظهر رداء ديمي جمال ورشاقه وتناسق سيقانها، وقد عززت طولها بارتدئها صندل ذهبي اللون وذو كعب عالي مع حزام كاحل سميك، ولضمان توهجها خلال العرض، قامت بإسدال خصل من شعرها على وجها مع وضعها مكياج خفيف.   وحصلت ديمي على شهرتها عندما تم اختيارها للمشاركة في عمل "ملائكة تاز" في عام 2015، وذلك بعد
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -

GMT 00:26 2017 الثلاثاء ,15 آب / أغسطس

صابرين حضرت للشخصية وتابعنها عبر "يوتيوب"

GMT 03:38 2017 الإثنين ,14 آب / أغسطس

غادة عادل تكشف أخطر مشاهد "هروب اضطراري"

GMT 10:01 2017 الأربعاء ,16 آب / أغسطس

عودة "الكارديجان" إلى موضة خريف 2017

GMT 11:36 2017 الثلاثاء ,15 آب / أغسطس

كارولين فريلاند تكشف عن وجهها الأكثر شراسة

GMT 06:35 2017 الأربعاء ,16 آب / أغسطس

تعديل العظام الطريق الأفضل لعلاج التجاعيد

GMT 13:13 2017 الأربعاء ,26 تموز / يوليو

إل جي ستكون المورد الحصري لبطاريات آيفون عام 2018
 المغرب اليوم  -
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib