المغرب اليوم  - وزير المال السوداني القضية المهمة هي كيفية توفير الغذاء

دعا لتوظيف طاقات بلاده في الإنتاج

وزير المال السوداني: القضية المهمة هي كيفية توفير الغذاء

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  - وزير المال السوداني: القضية المهمة هي كيفية توفير الغذاء

وزير المال السوداني علي محمود
الخرطوم - عبد القيوم عاشميق

دعا وزير المال السوداني علي محمود، الحركات المسلحة لوقف العنف والاستجابة لدعوات الحوار  ، وقال محمود في تصريحات للإذاعة  السودانية الرسمية الجمعة: "إن  بلاده  تحتاج لكل طاقات وقدرات أبنائها  لتوظيفها في البناء والتنمية والاعمار وليس في الصراعات والحروب"، مضيفاً: إن"على الحركات المسلحة الاستجابة لنداءات السلام ". وكشف  الوزيرالسوداني عن حزمة من الاجراءات ضمن برنامج لاصلاح الموازنة يرتكز على خفض التضخم وإستقرار صرف العملة الوطنية مقابل العملات الاجنبية وزيادة الانتاج الزراعي  وزيادة الدعم الاجتماعي ،وقال: "ليس من المنطقي الحديث فقط عن اتجاه الدولة لرفع الدعم عن المحروقات وإغفال إهتمامها المستمر بزيادة الدعم الاجتماعي لصالح الطبقات الضعيفة في المجتمع والتي قد تتاثربرفع الدعم ". واضاف: "لابد من نظرة شاملة لما تقوم به الوزارة من سياسيات في سبيل إستقرارالوضع الاقتصادي  في البلاد".  وتطرق وزيرالمال السوداني الى أضرارالسيول والامطار على الولايات  وفقدان المئات من الاسر لممتلكاتهم ، وأعلن أن "وزارة المال دفعت حوالي 25 مليار جنيه سوداني  لوزارة الداخلية لمتابعة الموقف ،كما كونت غرفة طوارئ تعمل خلال ساعات اليوم لمتابعة الموضوع "، مشيراً الى "أن  ولايات نهر النيل والشمالية والجزيرة والنيل الابيض ، تأثرت بالامطار والسيول مثلها مثل ولاية الخرطوم، وتبقى القضية المهمة الان هي كيفية توفيرالغذاء والاحتياجات الضرورية لهؤلاء ولمئات الاسر في العراء ، هذا هو المهم ومن السابق لاوانه الحديث عن تعويضات تدفع لهم ،لكنه عاد وقال انه "في الفترة المقبلة ومن خلال إجتماعات مجلس الوزراء يمكن بحث القضية بشكل مفصل لاتخاذ القرارات المناسبة".

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - وزير المال السوداني القضية المهمة هي كيفية توفير الغذاء  المغرب اليوم  - وزير المال السوداني القضية المهمة هي كيفية توفير الغذاء



 المغرب اليوم  -

كشفت تجاهل هوليود للنجمات فوق سن الـ40

أندي ماكدويل تخطف الأضواء وتنتقد الثقافة الأميركية

واشنطن - رولا عيسى
سرقت أندي ماكدويل (59 عامًا) الأضواء عندما حضرت جلسة التصوير في Chopard Trophy فيHotel Martinez في "كان" في فرنسا مساء الإثنين، وتألقت في ثوب أسود طويل شبه شفاف ذو عنق غائر على السجادة الحمراء، وتزيت بقلادة من الياقوت مرصعة بالجواهر لإضافة لمسة من سحر هوليود الكلاسيكي مع أقراط مرصعة بـ"الأحجار الكريمة"، بينما أبرزت ملامحها الجميلة مع طلاء شفاه أحمر ومكياج عيون دخاني، فيما تدلى شعرها في تجعيدات على كتفيها، وأمسكت النجمة بمخلب بسيط مع مشبك من الماس، وظهرت لحضور العرض الأول لفيلم The Killing Of A Sacred Deer الذي يشارك في مهرجان كان السينمائي السبعين. وتحدثت النجمة أخيرًا موضحة أن هوليود تتخلى عن الممثلات بعد سن الأربعين بينما يحصل بعض الرجال على أفضل الأدوار حتى عمر السبعين، حيث قالت ماكدويل في مهرجان دبي السينمائي الدولي: "أتمنى أن تكون هناك فرص أكبر للنساء في عمري، حيث تعرضت لسؤال كيف

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - وزير المال السوداني القضية المهمة هي كيفية توفير الغذاء  المغرب اليوم  - وزير المال السوداني القضية المهمة هي كيفية توفير الغذاء



GMT 04:14 2017 الثلاثاء ,23 أيار / مايو

وليد علي يحصل على الدكتوراه في "التطرف العالمي"
 المغرب اليوم  - وليد علي  يحصل على الدكتوراه في
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib