المغرب اليوم - نعمل على إصلاح الوكالة الوطنيَّة لإنعاش فرص العمل والكفاءات هذا العام

وزير التَّشغيل المغربي في حديث خاص لـ "المغرب اليوم":

نعمل على إصلاح الوكالة الوطنيَّة لإنعاش فرص العمل والكفاءات هذا العام

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - نعمل على إصلاح الوكالة الوطنيَّة لإنعاش فرص العمل والكفاءات هذا العام

وزير التَّشغيل والشُّؤون الاجتماعيَّة عبد السَّلام الصديقي
مراكش - عبد العالي ناجح

أكَّد وزير التَّشغيل والشُّؤون الاجتماعيَّة عبد السَّلام الصديقي، أن "180 ألف شاب و شابة ينضمُّون إلى لائحة العاطلين عن العمل سنويًّا، وأن أزمة البطالة ستستمر حتى 2020. ومن أجل التَّخفيف من البطالة، فإن الحكومة الحالية تركز على الاستثمارات العموميَّة والخاصَّة، التي ساهمت في تسجيل نسب نمو لا بأس بها، هي الأعلى على مستوى المنطقة العربيَّة، باستثناء الدُّول المنتجة للنَّفط، بحيث سجلت المملكة 4,8% كمعدل نمو في العام 2013، وهذا ليس بالأمر السهل ومعدل 3,2% في العام 2012، مكن ذلك من خلق قرابة 130 ألف منصب للعمل".
وأضاف الصديقي، في حديث خاص لـ "المغرب اليوم" أن "الحكومة عازمة على الاهتمام ببعض القطاعات التقليدية، التي تخلق فرص الشغل من بينها قطاع الصناعة التقليدية والنسيج والملابس، وقطاع الخدمات، الذي يوفر الكثير من فرص العمل، بالإضافة إلى قطاع البناء والأشغال العمومية، لكن في القطاع الصناعي يحدث العكس في بعض الأحيان، بحيث أن بعض الاستثمارات تؤدي إلى فقدان فرص الشغل، لأن هذه الاستثمارات هي مكلفة من حيث رأسمال، وتعتمد على التكنولوجيا العالية، وهذا أمر معروف في النظرية الاقتصادية، بالتالي فإن الحكومة، يجب أن تعمل على واجهتين: الأولى تتمثل في الحاجة إلى تطوير البلاد تكنولوجيا، والإبداع إلى غير ذلك، والثانية الاعتناء بالأنشطة التقليدية، التي توفر فرص العمل، فضلا عن الاشتغال على الواجهة الخارجية، بحيث أن المغرب تجمعه علاقة طيبة بدول الخليج، وبالتالي فالحكومة تعمل جاهدة من أجل توفير فرص عمل للشباب المغاربة في السعودية وقطر والإمارات وباقي دول الخليج. واستطرد الوزير بالقول أن "الحكومة ستعلن قريبا في الدخول البرلماني المقبل، عن بعض الإجراءات الإضافية، التي من شأنها أن تحرك عجلة النمو والتشغيل، كما أن الوزارة تسهر على إصلاح نظام سوق العمل والوساطة في سوق العمل، من خلال إصلاح الوكالة الوطنية لإنعاش التشغيل والكفاءات، الذي سيدخل حيز التنفيذ السنة الحالية، ومن شأن ذلك أن يمكن من ربح نقطة واحدة في معدل البطالة.
ومن أجل تشجيع تدفق رؤوس الأموال الخليجية على المغرب، أكد الوزير أن "المغرب يتوفر على رأسمال مهم يتمثل في استقرار مهم، يتمثل في استقراره السياسي والاجتماعي، وهو أمر نادر في المنطقة، إضافة إلى أن الحكومة، قامت بتبسيط العديد من المساطر اتجاه الاستثمارات، كما أن الاسثمارات الكبرى يسهر عليها مباشرة رئيس الحكومة، من خلال اللجنة الوطنية للاستثمارات، من أجل البث في جميع الملفات الكبرى، إلى جانب إزالة العراقيل أمام الاستثمارات، مع احترام كل ما يتعلق بظروف العمل، والحد الأدنى من الأجور".
واعتبر الوزير أن "الأرقام دالة وتعبر عن نفسها، ففي العام 2013  ارتفعت الاستثمارات الخارجية بأكثر من 20%، في ظل مناخ يتميز بالأزمة العالمية، لأن المغرب يتمتع بمناعة ناتجة عن الاستقرار، الذي يتمتع به، والسمعة الجيدة، التي يحظى بها المغرب، على الصعيد الإقليمي والدولي، والمكانة ذاتها يتمتع بها الملك محمد السادس على الصعيد الإقليمي، والاحترام الذي يحظى بهد من قبل القادة العرب.
وأكد الوزير أن "توجه المغرب ليبرالي، والقطاع الخاص هو الذي يشغل حصة الأسد من اليد العاملة، في حين أن القطاع العام لا يشغل سوى 20% من مجموع المستخدمين الجدد سنويا، وبالتالي فإن الرهان على القطاع الخاص، وعن كيفية تحفيز القطاع الخاص، من أجل خلق فرص العمل.
وأكد الوزير أن "الدولة تقدِّم تحفيزات جبائية وعقارية، وأخرى لها علاقة بالمساطر، وتوفير اليد العاملة المؤهلة، والمناخ السليم للاستثمار، بما في ذلك إصلاح القضاء والإدارة، وهذه كلها عوامل تحفز على تدفق رؤوس الأموال. وشدد في الأخير على أن "أحسن تحفيز بالنسبة للقطاع الخاص هو توفير الاستقرار، ثم الاستقرار، كما أن التشريع الخاص بالعمل بالمملكة المغربية، متقدم وفيه نوع من المرونة، ويسمح للمقاولين بالعمل والإنتاج في أمان وطمأنينة تامتين".

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المغرب اليوم - نعمل على إصلاح الوكالة الوطنيَّة لإنعاش فرص العمل والكفاءات هذا العام المغرب اليوم - نعمل على إصلاح الوكالة الوطنيَّة لإنعاش فرص العمل والكفاءات هذا العام



GMT 02:15 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

عبد العزيز الفالح يكشف أهمية منتدى الطاقة في الجزائر

GMT 01:34 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

كورسو يعلن أنّ “دو” تدرس دخول السوق السعودية

GMT 03:23 2017 الإثنين ,16 تشرين الأول / أكتوبر

عماد الفاخوري يؤكد أن الاقتصاد يتقدّم في الدول النامية

GMT 05:09 2017 الأحد ,15 تشرين الأول / أكتوبر

سلامة يؤكد الالتزام بفرض العقوبات على "حزب الله"

GMT 02:11 2017 الجمعة ,13 تشرين الأول / أكتوبر

محيي الدين يعلن عن 3 أبعاد تحدّد مستقبل القطاع المالي

GMT 07:56 2017 الإثنين ,09 تشرين الأول / أكتوبر

باركيندو يُبدي عدم قلقه من زيادة إنتاج النفط في أميركا

GMT 01:17 2017 الأحد ,08 تشرين الأول / أكتوبر

أبوجرة سلطاني يحذر الحكومة من رفع أسعار المحروقات

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المغرب اليوم - نعمل على إصلاح الوكالة الوطنيَّة لإنعاش فرص العمل والكفاءات هذا العام المغرب اليوم - نعمل على إصلاح الوكالة الوطنيَّة لإنعاش فرص العمل والكفاءات هذا العام



خلال مشاركتها في حفل افتتاح "إنتيميسيمي"

عارضة الأزياء الداخلية إيرينا شايك تخطف الأضواء بالبيجامة

نيويورك ـ مادلين سعاده
أظهرت العارضة إيرينا شايك جسدها الرشيق، الأربعاء، بعد ولادتها لطفلها الأول للنجم برادلي كوبر، في مارس من هذا العام، وذلك عند حضورها افتتاح العلامة التجارية الإيطالية للملابس الداخلية "إنتيميسيمي"، حيث يقع المتجر الرئيسي لشركة "إنتيميسيمي" في مدينة نيويورك.   وحرصت العارضة، البالغة 31 عامًا، ووجه العلامة التجارية للملابس الداخلية، على جذب الانتباه من خلال ارتدائها بيجامة سوداء مطعمة بشريط أبيض من الستان، حيث ارتدت العارضة الروسية الأصل بلوزة مفتوحة قليلًا من الأعلى، لتظهر حمالة صدرها الدانتيل مع سروال قصير قليلًا وزوج من الأحذية السوداء العالية المدببة، وحملت في يدها حقيبة سوداء صغيرة، مسدلة شعرها الأسود وراءها بشكل انسيابي، وزينت شفاهها بطلاء باللون الأرغواني الداكن، إذ أثبتت أنها لا تبالي بجسدها ورشاقتها عندما شاركت صورة تجمعها بأصدقائها وهي تتناول طبق من المعكرونة.   وتم رصد النجمة سارة  جسيكا، البالغة 52 عامًا، أثناء الافتتاح بإطلالة ساحرة وجريئة تشبه إطلالتها في

GMT 06:50 2017 الجمعة ,20 تشرين الأول / أكتوبر

احتضار جزيرة "بايكال" لتعرّضها لسلسلة من الظواهر الضارّة
المغرب اليوم - احتضار جزيرة

GMT 03:12 2017 الجمعة ,20 تشرين الأول / أكتوبر

ناجية من السرطان تبرز طريقة تجاوزها المرض برفع الأثقال
المغرب اليوم - ناجية من السرطان تبرز طريقة تجاوزها المرض برفع الأثقال

GMT 02:24 2017 الجمعة ,20 تشرين الأول / أكتوبر

دراسة تعلن أنّ جراء الكلاب تستطيع أسر قلوب البشر بنظراتها
المغرب اليوم - دراسة تعلن أنّ جراء الكلاب تستطيع أسر قلوب البشر بنظراتها

GMT 03:46 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

"بورش" تعلن عن مميزات سيارتين بقوة 365 حصانًا
المغرب اليوم -

GMT 05:32 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

مميزات مذهلة في سيارة "570 S سبايدر" من "ماكلارين"
المغرب اليوم - مميزات مذهلة في سيارة

GMT 02:58 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

شيري عادل تشترط أن يكون زوجها المستقبلي فنانًا
المغرب اليوم - شيري عادل تشترط أن يكون زوجها المستقبلي فنانًا

GMT 12:54 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

الكشف عن رأس تمثال لسيدة عمرها 4 آلاف عام في مصر
المغرب اليوم - الكشف عن رأس تمثال لسيدة عمرها 4 آلاف عام في مصر

GMT 00:21 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

حسين فهمي يكشف سر اختلافه مع الراحل يوسف شاهين

GMT 05:00 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

الكلاب تغزو عالم الموضة مع سلسلة مميزة من الأزياء

GMT 05:55 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

منزل "ستكد بلانتيرز" يسمح بنمو النباتات دون قطع الأشجار

GMT 04:43 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

الإنسان يظل واعيًا لعدة دقائق بعد إعلان خبر وفاته

GMT 02:28 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

فندق "غراند كونتيننتال" إيطاليا حيث الجمال والعزلة والهدوء

GMT 07:37 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

هواوي تطلق هاتفًا جديدًا يتحدى أبل وسامسونغ
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib