المغرب اليوم  - أكثر من 200 ألف سيّارة تعمل بالغاز الطبيعي في مصر

رئيس شركة "غازتك" لـ"المغرب اليوم":

أكثر من 200 ألف سيّارة تعمل بالغاز الطبيعي في مصر

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  - أكثر من 200 ألف سيّارة تعمل بالغاز الطبيعي في مصر

المهندس محمد إبراهيم
القاهرة – علا عبد الرشيد

كشف رئيس شركة "غاز تك" المهندس محمد إبراهيم، أنّ السيارات التي تعمل بالغاز الطبيعي المضغوط في مصر بلغت أكثر من 200 ألف سيارة، مشيرًا إلى أنّ أكثر السيّارات المستخدمة لهذا النوع من الوقود، هي سيّارات الأجرة.
وأوضح إبراهيم، لـ"المغرب اليوم"، أنه "تم خلال السنوات القليلة الماضية التوسع في استخدام الغاز الطبيعي كوقود لسيّارات النقل العام نظرًا لما يوفره من تكاليف مقارنة بالبنزين والسولار، فضلاً عن ميزاته البيئية"، مشيرًا إلى أنه تم تشغيل العديد من محطات الوقود في "جراجات" هيئة النقل العام في القاهرة والإسكندريَّة.
وذكر أنّ مصر توجهت لاستخدام احتياطها الكبير من الغاز الطبيعي، منتصف تسعينيات القرن الماضي، باعتباره وقود نظيف وصديق للبيئة، فتم إنشاء شركتين تابعتين لوزارة البترول في 1995 هما "غازتك" و"كارجاز"، لتنفيذ برنامجها لاستخدام الغاز كوقود للسيارات.
وأشار إلى توقيع عقدين جديدين من مشروع تحويل السيارات للعمل بالغاز الطبيعي بين شركته ''غازتك'' و''كارجاس''والصندوق الاجتماعي للتنمية، تستهدف تحويل 4 آلاف سيّارة جديدة للعمل بالغاز الطبيعي كوقود خلال 6 أعوام بقيمة إجماليَّة 20 مليون جنيه.
ولفت إلى أنّ الدعم الذي تخصصه الدولة للمواد البتروليَّة، يُعد واحدًا من أكبر المشكلات التي تواجهها عجز الموازنة، ما يؤثر سلبًا وبصورة مباشرة على توفير الدعم لقطاعات أخرى مهمة كالصحة والتعليم والتموين، مشيرًا إلى أنّ التوسع في استخدام الغاز الطبيعي يدعم النمو الاقتصادي.
وأكّد أنّ هناك توجهًا عالميًا نحو التوسع في استخدام الغاز الطبيعي المضغوط كوقود للسيارات، مشيرًا إلى أنّ هناك دولاً مثل إيطاليا أصبحت تنتح أنواعًا من السيّارات لا تعمل إلا بالغاز.
وأوضح أنّ هناك العديد من الدول التي تقدم الحوافز المتنوعة لمستخدمي غاز السيارات والمستثمرين الراغبين في إنشاء مشروعات تموين الغاز، داعيًا إلى الإعلان عن منح حوافز نقدية وقروض ميسرة للعملاء لتشجيعهم على تحويل سياراتهم للعمل بالغاز.
ودعا إبراهيم إلى تخفيض الضرائب المقررة، لتجديد تراخيص السيارات العاملة بالغاز الطبيعي، وإصدار قرارات وتشريعات خاصة بعمل إعفاءات جمركيَّة وضريبيَّة لمكونات محطات تموين السيارات ومكونات التحويل، وتخصيص منح ومميزات خاصة جاذبة للسيارات المستخدمة للغاز الطبيعي المضغوط، مثل تخصيص أماكن انتظار دون رسوم في صالات انتظار الركاب في المطارات. وتابع "من الممكن أنّ تتضمن الحوافز أيضًا دعم وتشجيع التصنيع المحلي لمكونات محطات الغاز الطبيعي المضغوط ومكونات التحويل، مما يسهم في خفض تكاليف المكونات بالنسبة للعملاء، وإصدار بعض القرارات بشأن انبعاثات السيارات العاملة بالبنزين والسولار، مثل حظر سيرها في المناطق لتشجيعهم على تحويل سياراتهم للعمل بالغاز، والتوسع في شبكة محطات الغاز الطبيعي لتلبية احتياجات العملاء من خلال توفير خدمة التموين في كافة المناطق، مع توفير الأراضي اللازمة لإنشاء محطات جديدة، وداخل الحيز السكني.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - أكثر من 200 ألف سيّارة تعمل بالغاز الطبيعي في مصر  المغرب اليوم  - أكثر من 200 ألف سيّارة تعمل بالغاز الطبيعي في مصر



 المغرب اليوم  -

أبرزت قوامها النحيف الذي لا يصدق أنها تبلغ 71 عامًا

هيلين ميرين تلفت الأنظار بفستان بولكا دوت ميدي" الأسود

لندن ـ كاتيا حداد
بدت النجمة البريطانية الشهيرة هيلين ميرين ذات الـ71 عامًا، بإطلالة ساحرة في مهرجان كان لايونز الدولي للترفيه، الأربعاء، في جنوب فرنسا، بعد ظهورها على السجادة الحمراء لمهرجان مونت كارلو التلفزيون في موناكو في وقت سابق من هذا الأسبوع بأناقة بالغة لفتت أنظار وسائل الإعلام وحتى الحضور من المشاهير. وظهرت الممثلة الحائزة على جائزة الأوسكار، بإطلالة مثيرة، حيث صعدت على خشبة المسرح مرتدية فستان "بولكا دوت ميدي" ذو اللون الأسود مما جعلها لافتة للنظر، حيث أبرز فستانها قوامها النحيف والذي لا يصدق أن صاحبته تبلغ من العمر 71 عامًا. بالرغم من أنها أبدلت أزيائها العصرية الأنيقة بفستان مستوحى من خمسينات القرن الماضي إلا انها خطفت أنظار وسائل الإعلام العالمية. وفي الوقت نفسه، في مهرجان مونتي كارلو التلفزيوني، تحدثت هيلين عن وجهات نظرها المتطورة عن الحركة النسائية في محادثة مع هوليوود ريبورتر. وقالت : "لقد عشت دائمًا حياتي كمدافعة عن

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - أكثر من 200 ألف سيّارة تعمل بالغاز الطبيعي في مصر  المغرب اليوم  - أكثر من 200 ألف سيّارة تعمل بالغاز الطبيعي في مصر



GMT 04:11 2017 الجمعة ,23 حزيران / يونيو

أفكار مبتكرة لاستخدام "هايبرلوب" في فنادق أميركا
 المغرب اليوم  - أفكار مبتكرة لاستخدام

GMT 03:31 2017 الجمعة ,23 حزيران / يونيو

دونالد ترامب يخطط لحملة إعادة انتخابه من جديد
 المغرب اليوم  - دونالد ترامب يخطط لحملة إعادة انتخابه من جديد
 المغرب اليوم  - سحب أموال تقدر بالملايين من موقعي

GMT 05:53 2017 الخميس ,22 حزيران / يونيو

الطفل الذي يولد بأقل طفرات سيئة يكون أكثر ذكاء

GMT 20:47 2017 السبت ,17 حزيران / يونيو

طرح هاتف "نوكيا 3310" في العالم العربي بسعر كبير
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib