المغرب اليوم  - معرض ضخم للفنان اي وي وي في برلين بغياب المعارض الصيني

معرض ضخم للفنان "اي وي وي" في برلين بغياب المعارض الصيني

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  - معرض ضخم للفنان

برلين - أ.ف.ب

تستضيف برلين اكبر معرض مخصص للصيني اي وي وي لكن في غياب الفنان المعارض الذي لا يحق له مغادرة الصين بسبب حجز بكين لجواز سفره.فبعد ثلاث سنوات من عملية اعتقاله الملفتة، لا يزال اي وي وي الذي امضى 81 يوما في السجن، ينتظر استعادة جواز سفره بعد حجزه من جانب السلطات الصينية.وقال اي وي وي في مقابلة اجراها اخيرا مع الصحافة الالمانية "الامر المفضل لدي في المعرض، هو انني لا يحق لي المشاركة فيه. هذا بحد ذاته عمل فني"، متسائلا "كم عدد المعارض في العالم التي لا يشارك فيها الفنان المعروضة اعماله لانه لا يملك الحق في ذلك". وفي المانيا، دعت مجموعة "اصدقاء اي وي وي" التي تضم خصوصا شخصيات من عالم الفن، مؤخرا المستشارة الالمانية انغيلا ميركل الى التدخل لدى بكين كي يتمكن من مغادرة الصين.لكن يبدو ان شيئا لم يتغير، حتى بعد زيارة الرئيس الصيني شي جينبينغ قبل اقل من اسبوع الى برلين. والاربعاء، عشية افتتاح المعرض، دعت وزيرة الثقافة الالمانية مونيكا غروتيرز "الحكومة الصينية الى منح اي وي وي اخيرا حرية السفر".وفي شريط فيديو عرضه في اليوم نفسه متحف مارتن غروبيوس حيث يعرض اي وي وي اعماله، ابدى الفنان الصيني "امله المجيء والتمكن من اعطاء بعض الشروحات" بشأن اعماله الفنية المعروضة. وبعد اطلاق سراحه بكفالة في 22 حزيران/يونيو 2011 اثر توجيه عدد من الاتهامات له بينها "التهرب الضريبي" والاباحية، صنع الفنان الصيني البالغ 56 عاما اسما له خارج بلاده عبر تنديده بانتهاكات حقوق الانسان.وفي معرضه الذي يحمل عنوان "ايفيدانس" (الدليل)، يعرض الفنان "اعمالا توثق، كما الادلة في المحاكمات، حياته وانشطته الفنية". الى ذلك، اعاد تشكيل الزنزانة التي اودع فيها بحجمها الاصلي مع اضاءتها بلون بنفسجي على مدار الساعة، ومراقبتها باستمرار من جانب حارسين مودعين الغرفة نفسها معه. ويمكن للزائر ان يدخل ويعاين سريره الابيض الصغير والطاولة التي كان يأكل عليها والحمام الملاصق له.كذلك يعرض اي وي وي عملا فنيا سياسيا عبر منحوتة رخامية تمثل جزر سينكاكو في بحر الصين الشرقي التي تسيطر عليها طوكيو وتطالب بها بكين تحت مسمى جزر دياويو.والصخرة الرمادية اللون التي اختارها ليست سوى تلك الموجودة في بكين والتي بنى عليها الاباطرة المدينة المحرمة والقادة الشيوعيون ضريح ماو تسي تونغ. وفي داخل المتحف الالاف من المقاعد الخفيضة الخشبية المتراصة التي استخدمها الفلاحون خلال حكم سلالة مينغ (1368-1644)، والتي اراد من خلالها الفنان الصيني ان يعكس بواسطة مجموعة من الامور الصغيرة الجمالية التي تتميز بها المناطق القروية في الصين. ولا يمكن عرض اي من هذه الاعمال في الصين بسبب حظر انشطة اي وي وي فيها. الا ان الفنان الصيني معتاد على التعايش مع هذا الوضع. فوالده، الشاعر الصيني المنشق اي كوينغ "حرم من حق الكتابة على مدى عشرين عاما"، بحسب اي وي وي الذي اشار الى ان "وضعي قد يكون اسوأ (...) لا استطيع ايضا مزاولة فني". وفي تموز/يوليو 2011، عرضت كلية الفنون في برلين عليه تولي منصب استاذ زائر فيها، وقد وافق على هذا العرض. لكن بسبب حجز بكين جواز سفره، لم يتمكن بعد من تولي هذه المهام.امام متحف مارتن غروبيوس، وضع منظمو المعرض دراجة مزودة بسلة صغيرة. يوميا، يعتزم هؤلاء ملأها بالزهور الى ان يأتي يوم يسمح فيه لأي وي وي بالمجيء الى المعرض.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - معرض ضخم للفنان اي وي وي في برلين بغياب المعارض الصيني  المغرب اليوم  - معرض ضخم للفنان اي وي وي في برلين بغياب المعارض الصيني



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - معرض ضخم للفنان اي وي وي في برلين بغياب المعارض الصيني  المغرب اليوم  - معرض ضخم للفنان اي وي وي في برلين بغياب المعارض الصيني



في إطار تنظيم عرض الأزياء في ميلانو

هايلي بالدوين تتألق خلال مشاركتها في أسبوع الموضة

ميلانو ـ ريتا مهنا
تعد واحدة من أهم عارضات الأزياء الشابة في الوقت الحالي، والتي ظهرت في عروض ميسوني وألبرتا فيريتي هذا الأسبوع، وأثبتت هايلي بالدوين مهاراتها مرة أخرى، الأحد، فقد ظهرت في عرض دولتشي أند غابانا لصيف وربيع 2018، خلال أسبوع الموضة في ميلانو.  خطفت عارضة الأزياء البالغة من العمر 20 عامًا، أنظار الحضور وعدسات المصورين على حد سواء، بإطلالتها المثير والأنيقة في ثوب من الشيفون، مع كورسيه من الجلد. وحظيت ملكة المنصة بالاهتمام بفضل إطلالتها الجريئة، التي كشفت عن ملابسها الداخلية السوداء المخفية تحت ثوبها الشفاف، الذي أخفى أيضًا حمالة صدرها عن طريق كورسيه من  الجلد، والتي ترتديه في الأمام ويحيط بخصرها الصغير، مع تنورة سوداء من الشيفون الشفاف، كشفت عن ساقيها الطويلتين والنحيلتين. وأضافت زوجا من الأحذية السوداء ذات كعب صغير، ووضعت  وردة حمراء على شعرها، مع الأقراط اللامعة كإكسسوار مناسب للفستان المذهل، وتركت بالدوين شعرها منسدلا بطبيعته على

GMT 10:44 2017 الإثنين ,25 أيلول / سبتمبر

اكتشف أسرار أوروبا الشرقية خلال جولة في بلغاريا
 المغرب اليوم  - اكتشف أسرار أوروبا الشرقية خلال جولة في بلغاريا

GMT 11:23 2017 الإثنين ,25 أيلول / سبتمبر

منزل فيكتوري فاخر يصبح معرضًا للأثاث واللوحات
 المغرب اليوم  - منزل فيكتوري فاخر يصبح معرضًا للأثاث واللوحات

GMT 01:39 2017 الإثنين ,25 أيلول / سبتمبر

دونالد ترامب يؤكد أن فترة كيم جونغ أون لن تطول
 المغرب اليوم  - دونالد ترامب يؤكد أن فترة كيم جونغ أون لن تطول
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib