المغرب اليوم  - العقل ظاهرة انبثاقيةمحاضرة في مجمع اللغة العربية في دمشق

"العقل ظاهرة انبثاقية"محاضرة في مجمع اللغة العربية في دمشق

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  -

دمشق - سانا

قال الدكتور هاني رزق عضو مجمع اللغة العربية إن الظاهرة الانبثاقية هي سيرورة طبيعية إبداعية تشتمل على ظهور خاصيات جديدة كليا لظاهرة او لمادة ما لا يمكن استنتاجها من دراسة خصائص مكونات الظاهرة أو المادة المنبثقة وإن معظم مظاهر الحياة وموادها هي ظواهر انبثاقية طبيعية إبداعية. وأضاف رزق في محاضرته بعنوان "العقل ظاهرة انبثاقية" التي ألقاها ظهر أمس في قاعة المحاضرات بمجمع اللغة العربية.. إن العقل هو ظاهرة انبثاقية تتمثل بمجموعة من السيرورات والمضامين النفسية المنظمة انبثقت من الخلال التي يمتلكها الإنسان دون غيره من الحيوان. وتتمثل تلك الخلال وفق رزق بالقشرة الدماغية المستحدثة وانتصاب القامة وتقابل الابهام مع بقية أصابع اليد والشكل الفراغي للحنجرة والثنيتين الصوتيتين إضافة إلى القانون الأخلاقي موضحا أن الدماغ هو مركز تنسيق هذه السيرورات والمضامين. وأشار رزق إلى أن هذه السيرورات والمضامين النفسية تتيح للفرد أن يستجيب للمنبهات الخارجية والداخلية استجابات متكاملة وتفاعلية بحيث تقيم علاقات سببية بين ماضي الفرد ومستقبله مبينا أن من اهم السيرورات العقلية هي المحاكمة والإدراك والتعلم والتفكير والتذكر والشعور والحس والتصرف بحكمة وذكاء حيث توجد في افراد البشر كافة فهي بشرية النوعية وجينية الاشتقاق أي ذات نمط ظاهري جيني المنشأ. أما المضامين العقلية فهي خاصيات فردية تتباين وفقا لتجارب الفرد ونمط تربيته وتعلمه فهي اذا فردية النوعية أي ذات نمط ظاهري وبعد جيني. وعرف رزق الانتروبية بأنها توزع عشوائي للمادة وبخاصة مادة الكون التي هي في تبدد مستمر موضحا ان اول انتصار عليها كان بنشوء الحياة وانتظام مادتها وتوليد الطاقة التي تحتاجها لاستمرارها وتطورها وعندها ادرك الانسان وجوده في مجتمعات راسخة وخلق القانون الاخلاقي للانسان الذي صانه حتى الآن من الانقراض. يذكر أن الدكتور هاني رزق حاصل على إجازة في العلوم الطبيعية من الجامعة السورية 1956 ودرجة الدكتوراه بالفلسفة في علم البيولوجيا من جامعة فيرجينيا وعمل أستاذا لعلم الجنين بكلية العلوم في جامعة دمشق من عام 1964 حتى عام 2003 ونشر أبحاثا علمية في مجلات عالمية مرموقة بالفرنسية والإنكليزية وأنجز عددا من المشاريع العلمية الخاصة في الكيمياء الحيوية وعلم المناعة والبيولوجيا الجزيئية.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - العقل ظاهرة انبثاقيةمحاضرة في مجمع اللغة العربية في دمشق  المغرب اليوم  - العقل ظاهرة انبثاقيةمحاضرة في مجمع اللغة العربية في دمشق



 المغرب اليوم  -

أثناء حضور الدورة الـ70 من المهرجان

إيلي فانينغ تكشف عن جاذبيتها في ثوب أخضر عاري

باريس - مارينا منصف
في ظل الانشغال في مهرجان "كان" هذا العام مع اختيار فيلمين مميزين أثبتت كلًا من إيلي فانينغ "19 عامًا" ، ونيكول كيدمان أن جدول أعمالهم المزدحم لن يمنعهما من الظهور بمظهر براق الأحد. ووصلت كلًا منهما في عرض فيلم How To Talk To Girls At Parties ، في مهرجان كان السينمائي السبعين ، فقد ارتدت فانينغ ثوب أخضر مثير عاري الظهر ، يضم صف من الزهور في الجزء السفلي منه، بينما تألقت النجمة نيكول كيدمان في ثوب ذهبي أنيق بطول متوسط على السجادة الحمراء في المهرجان الشهير، وكشفت فانينغ عن جسدها المثير في فستانها الأخضر من التول ذو العنق الغائر الذي امتد حتى السرة ، بينما اصطفت أوراق النباتات على جانبي الجزء العلوي من الفستان وكذلك الجزء السفلي. وبدى الثوب مشدودًا على خصرها، وجاء الفستان عاريًا من الظهر ما كشف عن بشرتها الجذابة أمام الجمهور والمصورين، وإبقت فانينغ

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - العقل ظاهرة انبثاقيةمحاضرة في مجمع اللغة العربية في دمشق  المغرب اليوم  - العقل ظاهرة انبثاقيةمحاضرة في مجمع اللغة العربية في دمشق



GMT 03:11 2017 الإثنين ,22 أيار / مايو

ريما أبو عاصي تعشق صناعة الأطواق من الورود
 المغرب اليوم  - ريما أبو عاصي تعشق صناعة الأطواق من الورود

GMT 06:45 2017 الإثنين ,22 أيار / مايو

شقة في لندن تمثل كهف علي بابا بكنوزها الثمينة
 المغرب اليوم  - شقة في لندن تمثل كهف علي بابا بكنوزها الثمينة
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib