المغرب اليوم - أبوظبي للسياحة والثقافة تصدر الفن والعمارة الإسلامية 12501800م

"أبوظبي للسياحة والثقافة" تصدر "الفن والعمارة الإسلامية 1250-1800م"

المغرب اليوم -

المغرب اليوم -

أبوظبي – جمال المجايدة

صدر أخيرًا عن دار الكتب الوطنية في هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة كتاب "الفن والعمارة الإسلامية 1250-1800م"، من تأليف شيلا بلير وجوناثان بلوم، وترجمة وفاء زين الدين، وذلك مواصلة لإصدار الدار لكتاب "الفن الإسلامي والعمارة 650-1250م" الذي يرصد فنون البلدان الإسلامية في القرون الـ 6 الأولى للإسلام. يقوم الإصدار الجديد بعملية لمسح الأعمال الفنية والمعمارية التي شهدت المرحلة الممتدة من مطلع القرن الـ 13 وحتى القرن الـ 19. ويتبع التسلسل الزمني والتقسيم الجغرافي، ويتعامل مع العمارة على نحو منفصل عن سائر الفنون، بحيث يصف المؤلفان أعدادًا لا تحصى من الأعمال الفنية، وذلك في الوقت الذي يغوصان فيه في الدلالات الاجتماعية والاقتصادية لتلك الأعمال، متأملين في مسائل مثل الوظيفة والرعاية الفنية والمعنى. كما يتضمن الكتاب دراسة معمقة بشأن الإرث الفني الإسلامي في أوروبا، وفي الأراضي الإسلامية خلال القرنين الـ 19 والـ 20. ويمتلئ الكتاب الذي يتبنى المنهج التقليدي المعروف بفصل العمارة عن باقي الفنون بالخرائط والصور الملونة والمخططات التوضيحية، ومما يميز الكثير من الأعمال المدروسة في الكتاب هو روعة تقنيات اللمسات الأخيرة، والتي فاقت براعة مثيلاتها في الفترات السابقة وفقًا للمؤلفين. يُقدّم المؤلفان القضايا والعناصر الرئيسة في هذا الكتاب بوضوح وإقناع، ليشكل الكتاب مرجعًا علميًا نفيسًا ومتعة للقراءة على السواء، فهو يعكس الجوهر الحضاري للإسلام مازجًا بين المهارة التقنية والشغف الروحي والنزوع الفني، ليقدّم سمته الحضارية الخاصة، وهذا كله يتدفق بأناقة وثراء عبر صفحات الكتاب. ويذكر أنّ هذا الكتاب الموسوعة صدر باللغة الإنكليزية مطلع التسعينيات من القرن الماضي، بدعم من "الوقف الوطني للإنسانيات" وبرنامج "آغا خان" للفن والعمارة الإسلامية في جامعة "هارفارد"، ومعهد "ماساشوستس" للتكنولوجيا وبرنامج منح كيتي للدعم المالي، ومركز "الدراسات الشرق-أوسطية" في جامعة "هارفارد"، وكذلك المعهد "الأميركي" للدراسات الهندية.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المغرب اليوم - أبوظبي للسياحة والثقافة تصدر الفن والعمارة الإسلامية 12501800م المغرب اليوم - أبوظبي للسياحة والثقافة تصدر الفن والعمارة الإسلامية 12501800م



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المغرب اليوم - أبوظبي للسياحة والثقافة تصدر الفن والعمارة الإسلامية 12501800م المغرب اليوم - أبوظبي للسياحة والثقافة تصدر الفن والعمارة الإسلامية 12501800م



حملت الحملة عنوان "من صميم القلب نداء أميركا الموحدة"

ليدي غاغا ترتدي بدلة بيضاء دون أي قميص تحتها خلال حفلة خيرية

واشنطن ـ رولا عيسى
جذبت المغنية الشهيرة ليدي غاغا، أنظار الحضور وعدسات المصورين خلال إحيائها حفلة خيرية، في جامعة تكساس "أي اند إم" الأميركية والذي حمل عنوان "من صميم القلب.. نداء أميركا الموحدة"، ليلة السبت، من أجل جمع التبرعات لضحايا الأعاصير. وشارك في الحفل الخيري 5 رؤساء سابقين للولايات المتحدة الأميركية، وهم باراك أوباما وجورج دبليو بوش وبيل كلينتون، وجورج بوش الأب وجيمي كارتر. وأطلت غاغا بإطلالة بسيطة وأنيقة مرتدية بدلة بيضاء بدون أي قميص تحتها ما كشف عن صدرها، واختارت تسريحة كلاسيكية لشعرها الأشقر بتقسيمات بسيطة حول رأسها، مع اكسسوارات من الأقراط كبيرة الحجم، كما اضافت مكياجًا هادئًا، على عكس عادتها التي تسعى دائما للظهور بملابس غريبة الاطوار ومكياج غير تقليدي. ونشرت غاغا بعضًا من الصور المذهلة لنفسها وراء الكواليس على صفحتها الخاصة بموقع "انستغرام" قبل الحدث، وكتبت :"لا شيء أكثر جمالا من ان يضع الجميع خلافاتهم جانبا لمساعدة الإنسانية في

GMT 02:12 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

13 سببًا لزيارة الأردن أهمهم حصونها وقلاعها التاريخية
المغرب اليوم - 13 سببًا لزيارة الأردن أهمهم حصونها وقلاعها التاريخية

GMT 01:25 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

"أبوتس جرانج" يحصد المركز الأول في مسابقة "إيفيفو"
المغرب اليوم -

GMT 00:51 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

رامي رضوان يؤكد أن تقديم توك شو صباحي أسهل من المسائي
المغرب اليوم - رامي رضوان يؤكد أن تقديم توك شو صباحي أسهل من المسائي

GMT 02:49 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

إجراء تصويت لإزالة اسم زعيمة ميانمار من غرفة طلاب أكسفورد
المغرب اليوم - إجراء تصويت لإزالة اسم زعيمة ميانمار من غرفة طلاب أكسفورد

GMT 03:37 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

أنجلينا جولي تبدو أنيقة في الأبيض على السجادة الحمراء
المغرب اليوم - أنجلينا جولي تبدو أنيقة في الأبيض على السجادة الحمراء

GMT 03:26 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

دراسة توضّح أنّ الخوف من العناكب موروث منذ الولادة
المغرب اليوم - دراسة توضّح أنّ الخوف من العناكب موروث منذ الولادة

GMT 01:54 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

مارتن لاف يُشيد بأداء سيارة "إكس-ترايل" الجديدة
المغرب اليوم - مارتن لاف يُشيد بأداء سيارة

GMT 05:03 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

سيارة "ليكزس" تطرح شاشة معلومات ترفيهية كبيرة
المغرب اليوم - سيارة

GMT 02:57 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

قطر تتجه إلى المزارع لمواجهة المقاطعة العربية لها
المغرب اليوم - قطر تتجه إلى المزارع لمواجهة المقاطعة العربية لها

GMT 00:30 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

الفنانة دنيا عبد العزيز تكشف أسباب ابتعادها عن السينما

GMT 06:57 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

المعطف الطويل أناقة ودفء وعصرية للرجال في الشتاء

GMT 02:50 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

"الفطر" في بداية اليوم يساعد في إنقاص وزن الخصر

GMT 06:50 2017 الجمعة ,20 تشرين الأول / أكتوبر

احتضار جزيرة "بايكال" لتعرّضها لسلسلة من الظواهر الضارّة

GMT 07:37 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

هواوي تطلق هاتفًا جديدًا يتحدى أبل وسامسونغ
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib