المغرب اليوم  - بربر يلخص الحالة المصرية في دقن وجلابية

بربر يلخص الحالة المصرية في 'دقن وجلابية'

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  - بربر يلخص الحالة المصرية في 'دقن وجلابية'

القاهرة ـ وكالات

صدر عن دار اكتب للنشر والتوزيع كتاب "دقن وجلابية" للكاتب محمد بربر، ضمن الأعمال الفكرية التي تقدمها الدار هذا العام.يتناول الكتاب المشهد السياسي وحالة الاستقطاب التي أصابت المجتمع، ويستنكر حالة النفاق السائد الذي صنعه نظام مبارك بين الأقباط والمسلمين، من خلال "كادر الكاميرا" مؤكدًا أن صور قبلات رجال الدين المسلم والمسيحي ليست الطريق الصحيح لحل المشكلة.. المشكلة في أننا ندمن الضحك على الذقون, والذقون في بلادنا أصبحت لها علاقة وثيقة بمدى التزامك, ومن ثم فالسيد من الناس في هذا الزمن "الكحلي" هو من يطلق لحيته وتجارته في آن واحد, ويعتمد على أن الناس ستأتيه فرادى وجماعات تشترى منه؛ لأنه "راجل طيب بدقن"!ويضيف الكاتب أن كادر الكاميرا يحتاج من كل المصريين تسليط الفلاش على مستقبل هذا البلد, وأن نحقِّق المساواة والمواطنة (بجد), ربما تطلع الصورة حلو. كما يتناول المؤلف، ما أسماه بفيروسات التطرف، ليستعرض موقف الدين الإسلامي من العنف والتطرف، ويقارنه بمواقف من يطلقون على أنفسهم "إسلاميون" مبديًا تحفظه الشديد على هذا المصطلح، وأكد أن التوصيف الأدق أنهم أنصار اليمين المتشدد أو الإسلام السياسي.هم في جرائم شرف أخلاقية، وكذلك يلقي الكتاب الضوء علي حكومة النهضة ووزراء مصر الثورة الذين لم تختلف سياساتهم كثيرا عن وزراء النظام الفاسد، وهم بالفعل كانوا يشاركونه الجلسات والنقاشات والحكومات وربما المبادىء والقناعات .. وتساءل: كيف يمكن أن نسمح لأنفسنا باحتقار الثورة إلي هذا الحد في ظل ما نراه يوميا من حوادث يدفع ثمنها الشعب؟وأكد أن إن التطرف الدينى يتولد نتيجة اتساع الهوة بين القيم السائدة والقيم المعلنة، مما يعطي رسالة مزدوجة للشخص تدعه في حيرة وقلق، وهذا يجعله يشك في مصداقية من حوله، وبالتالي يصبح أكثر عدوانية نحوهم.ويضم الكتاب فصولا أخري من بينها "إخناتون الذي تسلفن" و"الجحيم شو" وحين يحلم الغلابة بالرئاسة" بالإضافة إلى "من يدفع الفاتورة". ويعمل محمد بربر صحفيا ومعد برامج، وسبق أن صدر له كتاب "حكايات مصر المنسية" عن دار فكرة للنشر والتوزيع والذي طبع منه ثلاث طبعات.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - بربر يلخص الحالة المصرية في دقن وجلابية  المغرب اليوم  - بربر يلخص الحالة المصرية في دقن وجلابية



 المغرب اليوم  -

أثناء حضورها حفلة يونيفرسال ميوزيك في لندن

جيسيكا رايت تتألق في بذلة زرقاء توضح مفاتنها

لندن - كاتيا حداد
تألقت جيسيكا رايت أثناء حضورها لحفلة يونيفرسال ميوزيك، في لندن، مرتدية بذلة زرقاء رائعة، تكشف عن جسدها المذهل، فيما كانت بخط عنق منزلق. وحلقت جيسيكا نحو الشهرة خلال عرض آي تي في بي، في عام 2010، عندما كانت قصتها المركزية تذكرتها نحو النجومية الموسيقية مع مجموعة صديقتها لولا، قبل أن تكمل العرض وحدها في عام 2012. وقبل جوائز بريت، ليلة الأربعاء، كبار نجوم صناعة الموسيقى تجمعوا في الحفل، وضمنت جيسيكا أنها بدت في أفضل حلة لها. وساعدها في ذلك البذلة الزرقاء الأنيقة، التي أظهرت جميع مفاتنها، وتباهت بمنحنياتها التي لا تشوبها شائبة، فقد بدا جسدها كالساعة الرملية في البذلة من القطعة الواحدة. ومع خط العنق الملفوف، تمكنت من إعطاء مجرد تلميح عن صدرها، الذي خضع لعملية تكبير في عام 2011، مما زاد من حجمه لـ32DD. ولم تعرض البذلة صدرها فقط، بل خلفيتها المثالية أيضا، حيث جاءت ضيقة من…

GMT 02:38 2017 الخميس ,23 شباط / فبراير

قوات الشرطة تطوق منزل نائب الرئيس الأفغاني
 المغرب اليوم  - قوات الشرطة تطوق منزل نائب الرئيس الأفغاني

GMT 12:01 2017 الأحد ,29 كانون الثاني / يناير

مدحت العدل ينشر ديوانه الأول بعنوان "شبرا مصر"

GMT 17:49 2017 الثلاثاء ,17 كانون الثاني / يناير

بشرى بوشارب تُعلن عن رواية "المهاجرة" في القاهرة

GMT 06:35 2017 السبت ,14 كانون الثاني / يناير

"مشاغبات مثقف ثوري" كتاب جديد لعبد الخالق فاروق

GMT 14:14 2017 الثلاثاء ,10 كانون الثاني / يناير

صدور كتاب "آل سنسي" للناقد المغربي سعيد كريمي

GMT 09:40 2017 السبت ,07 كانون الثاني / يناير

نشر النسخة العربية من المجموعة القصصية "آبشوران"

GMT 09:35 2017 السبت ,07 كانون الثاني / يناير

كتاب "أيام نجيب محفوظ" عن دار التنوير يصدر قريبًا
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -

GMT 01:48 2017 الإثنين ,20 شباط / فبراير

جنات تكشف سبب تقديم "صباح الخير" في عيد الحب

GMT 01:47 2017 الثلاثاء ,21 شباط / فبراير

نهان صيام تبيّن أهم قطع الإكسسوار المحببة للمرأة

GMT 04:45 2017 الثلاثاء ,21 شباط / فبراير

خبراء يحذرون من خطورة نقص الأكسجين في المحيطات

GMT 05:30 2016 الجمعة ,30 كانون الأول / ديسمبر

منى أحمد تكشف عن توقعاتها للفنانين في 2017

GMT 01:44 2017 الأحد ,19 شباط / فبراير

نصائح مهمة للحصول على مظهر جذاب ومثير
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib