المغرب اليوم  - بعد نصف قرن من رحيلها كتاب عن سيرة الشاعرة سيلفيا بلاث

بعد نصف قرن من رحيلها كتاب عن سيرة الشاعرة سيلفيا بلاث

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  - بعد نصف قرن من رحيلها كتاب عن سيرة الشاعرة سيلفيا بلاث

دبي ـ وكالات

صدر مؤخراً كتاب جديد عن سيرة حياة سيلفيا بلاث الشاعرة والأديبة التي ما زالت تثير الكثير من الاهتمام بعد مرور خمسين عاماً على وفاتها. الكتاب بقلم أندرو ويلسون ويحمل عنوان (الفتيات المجنونات يحببن الأغاني- حياة سيلفيا بلاث قبل تيد). الجزء الأول من العنوان مستوحى من قصيدة لسلفيا بليث تحمل عنوان (الفتيات المجنونات يحببن الأغاني).في الخامس والعشرين من شهر فبراير عام 1956 دعيت فتاة في الثالثة والعشرين من عمرها، اسمها سيلفيا بلاث لحضور حفل اجتماعي وما ان دخلت القاعة حتى رأت تيد هيوز. كان لقاءً وصفته بتفاصيله في مذكراتها ليصبح من أشهر ما كُتب حول تعارف الأدباء في التاريخ الحديث. إذ تصف بلايث هيوز بأنه "شاب ضخم غامق البشرة ومثير". ولم تتغير نظرة بلاث لتيد هيوز بل عاشت معظم حياتها في ظله الضخم المثير. بل لقد سيطرت علاقة بلايث وهيوز العاطفية على المشهد الثقافي حتى تحولت حكايتهما إلى ما يشبه الأسطورة المعاصرة. عاشت بلايث قبل أن تلتقي بتيد هيوز حياة معقدة مثمرة ومتقلبة، فقد توفي والدها وهي في الثامنة من العمر وعرفت مئات الرجال وقبلتْ خطوبات كثيرة بشكل غير رسمي وجربت الانتحار وكتبت أكثر من مئتي قصيدة. وقصيدة (الفتيات المجنونات يحببن الأغاني) تتحدث عن تلك السنين وتجاربها، وتكشف مصادر بعض من عدم توازنها العقلي وكيف تكاتفت العوامل الاجتماعية والاقتصادية في حياتها على تكوين شخصيتها ومفاهيمها الفكرية ورؤيتها الشعرية.الكتاب يعتمد على مقابلات مع عدد من أصدقائها وعشاقها الذين تحدثوا لأول مرة عن بلاث بصراحة. كما يستعين الكاتب بمادة من الأرشيف لم يسبق استعمالها من قبل لأنها لا تتوفر قبل مرور خمسين عاماً على وفاة الشخص المعني. وعليه فهذا أول كتاب يركز على السنين المبكرة من حياة واحدة من أكثر شاعرات القرن العشرين شعبية والتي بقي شعرها متداولاً حتى اليوم. بل إن هذا الكتاب ينتشل سيلفيا بلاث من تعقيدات ارتباطها بشخصية معروفة ومهيمنة مثل تيد هيوز ليقدمها كإنسانة لم تعرف الاستقرار العاطفي في حياتها وفي عماها وإنتاجها الأدبي.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - بعد نصف قرن من رحيلها كتاب عن سيرة الشاعرة سيلفيا بلاث  المغرب اليوم  - بعد نصف قرن من رحيلها كتاب عن سيرة الشاعرة سيلفيا بلاث



 المغرب اليوم  -

بدت مثيرة مع حذاء رقيق عالي الكعب

شاكيرا تطلق ألبومها الجديد وتتألق في فستان قصير

ميامي ـ رولا عيسى
تألقت المطربة شاكيرا (40 عامًا) في حفل إطلاق ألبومها الجديد El Dorado في ميامي في فلوريدا الخميس، وبدت مثيرة في فستان ذهبي قصير لامع دون أكمام كشف عن ساقيها وذراعيها، حيث ضم قطع فسيفساء ذهبية في كل أنحاءه، مع حذاء رقيق عالي الكعب ومخلب صغير في يدها. وتركت الفنانة العالمية شعرها الأشقر المجعد يتدلى على كتفيها بينما رفعت الجزء الأمامي من شعرها لأعلى، وفي النهاية وقفت مبتهجة لالتقاط الصور مع الحضور في حفل إطلاق ألبومها في The Temple House، فيما ارتدت داخل الحفلة ملابس أخرى مريحة لتقديم عروضها الغنائية، حيث ارتدت جينز ممزق مع توب أبيض وسترة ذهبية، وانضم إليها على المرسح برينس رويس ونيكي غام ، واللذان أمتعا الضيوف بدويتو غنائي في الألبو الجديد لشاكيرا. وبدأت شاكيرا أول عملها في ألبوم El Dorodo في بداية عام 2016، وأطلقت أغنية Chantaje المنفردة بالتعاون مع المغنية الكولومبية مالوما في

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - بعد نصف قرن من رحيلها كتاب عن سيرة الشاعرة سيلفيا بلاث  المغرب اليوم  - بعد نصف قرن من رحيلها كتاب عن سيرة الشاعرة سيلفيا بلاث



 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib