المغرب اليوم  - صدور كتاب القاهرة جوامع وحكايات
السياحة في مصر تتعافى بخجل بعد سنوات عصيبة مقتل مقاول في السعودية في حادث تسرب في خط أنابيب تابع لشركة "أرامكو" أردوغان يؤكد أنه في حال الإتفاق مع الولايات المتحدة وقطر والسعودية سيتم التوجه إلى مدينة الرقة لتطهيرها من ذلك التنظيم الإرهابي أردوغان يصرح "بدأنا عملية درع الفرات في سورية و انتصرنا في الباب وفي الفترة القادمة سنتوجه إلى منبج" أردوغان يصرح "بدأنا عملية درع الفرات في سورية و انتصرنا في الباب وفي الفترة القادمة سنتوجه إلى منبج" أردوغان يؤكد أن التعديلات الدستورية فيها إصلاحات تؤكد على استقلالية القضاء وتنهي الازدواجية أردوغان يؤكد أن التعديلات الدستورية الجديدة ستجعل رئيس البلاد محاسبًا من قبل البرلمان ويمكن محاكمته على أي جرم يرتكبه أردوغان يؤكد أن النظام لن يتغير في تركيا ولن يتم إغلاق البرلمان كما يدعي حزب الشعب الجمهوري الجبير في مؤتمر ميونيخ يصرح "الدستور الإيراني يدعو إلى تصدير الثورة" أردوغان يصرح "البرلمان وحزب العدالة والتنمية وحزب الحركة القومية قاموا بما يجب عليهم والآن هو دور الشعب في الاستفتاء القادم"
أخر الأخبار

صدور كتاب "القاهرة جوامع وحكايات"

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  - صدور كتاب

القاهرة ـ وكالات

صدر عن هيئة الكتاب عنوان "القاهرة جوامع وحكايات" للكاتب حمدى أبو جُليل يقسم فيه الكاتب الجوامع إلى أربعة فترات قاهرة الولاة ثم قاهرة الفاطميين ثم قاهرة المماليك ثم قاهرة العلويين ثم قاهرة أولياء الله الصالحين وفى كل فترة من هذه الفترات يتحدث عن جامع من الجوامع ومن شيده فى تلك الفترة كيف بنى وما السبب لبنائه وما هى الإصلاحات التى تمت به. فمدينة الفسطاط كانت العاصمة الشعبية والمالية والتجارية المزدحمة بالأسواق، حيث شيد بمدينة الفسطاط مسجد الفتح ثم سمى بالجامع العتيق ثم تاج الجوامع ثم اشتهر باسم جامع عمرو بن العاص وهو رابع مسجد بعد المسجد الحرام ومسجد النبوى والمسجد الأقصى، وقد نبى بالطوب اللين وقيل البوص وكانت مساحته فى البداية خمسين ذراعا وثلاثين عرضا وكانت جدرانه عارية من البياض والزخرف وهناك روايات عديدة حول مشاركة أربعة من الصحابة فى بناء هذا المسجد. وقد اتخذ عمرو بن العاص فيه منبرا ولكن على الرغم من تقشف المنبر إلا أن أمير المؤمنين عنفه ونهره على تعاليه على المسلمين فاضطر عمرو بن العاص إلى الإطاحة به ثم أعاده مرة أخرى بعد وفاة عمر بن الخطاب، ثم ترك المسجد وأهمله حتى امتدت إليه يد الاهتمام والتطور بالجامع وكانت آخر الإصلاحات من نصيب الأمير مراد بك آخر الحكام المماليك حيث سجل إصلاحاته فى أشعار مازالت محفورة بجدران الجامع. وقد وصف على مبارك الخراب الذى حل بالمسجد "أسوأ مما كان أيام حريق الفسطاط وأنهار سقفه وتصدعت جدرانه وظل يعانى الإهمال والتخريب والنهب فترة طويلة حتى أعيد بناؤه منذ سنوات قليلة ضمن مشروع معمارى كبير عرُف بمشروع "مجمع الأديان". ومن جوامع الولاة جامع أحمد بن طولون الذى أساسه أحمد بن طولون وهو أكبر مساجد العالم وبنى على مساحته الحالية سنة 265هجرية أى بعد تأسيس مدينة القطائع بحوالى عشر سنوات وتعد منارة مسجد ابن طولون من أشهر وأغرب المنارات مساجد القاهرة وقد قام بتصميمها ابن طولون بنفسه، وبعده أهمل المسجد وهُجر حتى جدده الخليفة الفاطمى العزيز بالله وبنى به نافورة جديدة بدلا من نافورته التى احترقت عام 376 هجرية، ويحتوى مسجد بن طولون على خمسة محاريب لإلقاء الدورس ويعتبر من أقدم المساجد كما يحتوى على لوحة تذكارية لبناء هذا المسجد. واشتهر جامع ابن طولون بأنه من أشهر الجوامع المعلقة فى مصر والعالم الإسلامى ويصعد إلى أبوابه الداخلية بدرجات دائرية. ومن الجوامع الفاطمية جامع الأقمر وهو أصغر الجوامع الفاطمية التى حظيت واجهاته بزخارف معمارية من الدلايات الدقيقة والنقوش الخطية والبنائية المحفورة فى الحجر. ومن الجوامع المملوكية جامع الكيخيا وهو يقع فى منطقة مميزة فى قلب القاهرة الحديثة، وهو يصل بين شارعى الجمهورية وقصرا لنيل ويطل مباشرة على ميدان الأوبرا الذى كان يحمل اسم إبراهيم باشا بن محمد على حتى ثورة 1952، وكان التصميم الأصلى للجامع يشتمل على حمام وسبيل وكُتاب. الكتاب جولة بسيطة وجرعة ثقافية ومعمارية مهمة.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - صدور كتاب القاهرة جوامع وحكايات  المغرب اليوم  - صدور كتاب القاهرة جوامع وحكايات



 المغرب اليوم  -

خلال مشاركتها في عرض روكي ستار في لندن

نيكولا هيوز تتألق في فستان رائع باللون الكريمي

لندن - كارين إليان
تألقت نيكولا هيوز على المنصة خلال عرض روكي ستار في قاعة الماسونيين، أثناء أسبوع الموضة في لندن، مرتدية فستانًا قصيرًا مطرزًا باللون الكريمي، يصل حتى الفخذ. وانتعلت زوجًا من الصنادل تلتف خيوطه حول ساقيها، وأضافت بوصة إلى طولها. وعرض الفستان خصرها النحيل، وساقيها الرشيقتين. ونيكولا المعروفة بدورها الثانوي في برنامج الواقع الذي عرض على E4، بدت في روح معنوية عالية وهي تسير على المدرج، في حين تخلت عن ماكياج العين الثقيل. ولإضافة بعض الملائكية لمظهرها الهادئ، وضعت اثنين من الزهور على جانبي شعرها الأشقر، والذي جاء مموجًا ومنسدلًا على كتفيها. وأشادت صديقتها نجمة الواقع أوليفيا باكلاند بظهورها على المنصة، والتي عانت من إصابة في الرأس بعد أن تعرضت لحادث سيارة مرعب. ومع ذلك، لم يكن ظهور نيكولا على المدرج سوى البداية، إذ شاركت فيما بعد في عرض الأزياء الخاص ببول كوستيلو لمجموعة خريف وشتاء 2017. واختارت النجمة الصغيرة…

GMT 01:44 2017 الأحد ,19 شباط / فبراير

نصائح مهمة للحصول على مظهر جذاب ومثير
 المغرب اليوم  - نصائح مهمة للحصول على مظهر جذاب ومثير

GMT 06:35 2017 السبت ,14 كانون الثاني / يناير

"مشاغبات مثقف ثوري" كتاب جديد لعبد الخالق فاروق

GMT 14:14 2017 الثلاثاء ,10 كانون الثاني / يناير

صدور كتاب "آل سنسي" للناقد المغربي سعيد كريمي

GMT 09:40 2017 السبت ,07 كانون الثاني / يناير

نشر النسخة العربية من المجموعة القصصية "آبشوران"

GMT 09:35 2017 السبت ,07 كانون الثاني / يناير

كتاب "أيام نجيب محفوظ" عن دار التنوير يصدر قريبًا

GMT 09:31 2017 السبت ,07 كانون الثاني / يناير

دار النور للنشر تصدر كتاب "الإسلام العقلاني" لأحمد سالم

GMT 09:25 2017 السبت ,07 كانون الثاني / يناير

"ثورات الأمم" لوزير معوض وعبير بسيونى رضوان يصدر قريبًا

GMT 07:34 2017 السبت ,07 كانون الثاني / يناير

صدور كتاب "المغرب وإسبانيا البحر والرمال وما بينهما"
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib