المغرب اليوم - باتنة بصمة الحضارة سفر في ماضي وحاضر عاصمة الأوراس الجزائرية

"باتنة بصمة الحضارة" سفر في ماضي وحاضر عاصمة الأوراس الجزائرية

المغرب اليوم -

المغرب اليوم -

الجزائر - خالد علواش

صدر أخيرًا عن ولاية باتنة كتاب بعنوان "باتنة بصمة الحضارة" وهو عبارة عن جولة ممتعة وساحرة في ماضي وحاضر باتنة وإطلالة على آفاقها المستقبلية. ويتضمن الكتاب عبر صفحاته الـ 337 (الحجم الكبير)، التي جاءت في طبعة فاخرة وأنيقة شروحات وافية عن ولاية باتنة من خلال 6 فصول كانت بدايتها بتقديم الموقع الجغرافي لعاصمة الأوراس، ثم التعريف بأصل تسمية باتنة وسكانها عبر التاريخ، ليخصص الحديث بعد ذلك للحديث عن العادات والتقاليد والفلاحة (الزراعة) والموارد المائية والسياحة، لتأتي آفاق الولاية المستقبلية في الفصل السابع والأخير. ويتجلى جمال الكتاب في المساحة الكبيرة التي أعطيت للصورة حتى تتكلم بصدق عن كنوز المنطقة عبر التاريخ والتحولات التي طرأت على الولاية لتصبح اليوم قطبًا تنمويًا مهمًا، فالذي يتصفح الكتاب يجد نفسه قد اختصر الزمن وكذا الأمكنة، لأنه ببساطة يدخل ومن الصفحة الأولى في عالم آخر من السحر والجمال، ويكتشف الطبيعة الأوراسية بكل ألوانها الزاهية، وجمال رجالها ونسائها وبساطة حياتهم التي تعطيها العادات والتقاليد بعدًا آخر يتميز عن باقي ربوع الجزائر بخصوصيات ذات نكهة فريدة. فمن الجبال والغابات والسهول والوهاد إلى المعالم الأثرية ذات الشهرة العالمية كتيمقاد (تاموقادي) ولمبيز (لمبزيس) وزانة وطبنة والضريح الملكي النوميدي إمدغاسن، ثم المواقع التاريخية التي تعد شاهدًا على الثورة التحريرية، التي انطلقت شراراتها الأولى من قلب الأوراس في باتنة بفضل رجال بواسل قدموا النفس والنفيس من أجل أن تحيا الجزائر، وفي مقدمتهم الشهيد مصطفى بن بولعيد. ولم يغفل الكتاب الذي ألم بكل ما تزخر به ولاية باتنة وفي كل المجالات الوجهات السياحية الفتانة التي تشتهر بها المنطقة كشرفات غوفي والمخازن الجماعية في أعالي جبل الأوراس، لا سيما تلك الواقعة على طول ضفة الوادي الأبيض، والتي تعرف محليًا بثيقليعث، وخصص الكتاب فصلاً كاملاً للتنمية المستقبلية للولاية، والمشاريع الكبرى التي ستتعزز بها في مختلف الميادين، لا سيما النقل والري والفلاحة (الزراعة) والسكن والتعمير والصناعة، مما يؤهلها لتصبح قطبًا اقتصاديًا مهمًا في البلاد. وجاء في تقديم كتاب "باتنة بصمة الحضارة" من طرف والي الولاية حسين مازوز "هي باتنة أمنية الأرض، اختصار المسافة بين أزمنة فصول السنة، هي التنوع والتعدد والثراء في بيئة واحدة حملت كل معاني الحياة، هي باتنة التي تلبس اليوم حلة جديدة في عهد جديد عنوانه التنمية الشاملة، وفق رؤية وطنية ذات نظرة ثاقبة للمستقبل". ويُعد هذا الكتاب الذي يعرف بباتنة في نسختين الأولى بالعربية والثانية بالفرنسية دعوة صريحة للسائح الوطني وكذا الأجنبي إلى اكتشاف سحر باتنة، والتمتع بجمالها.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المغرب اليوم - باتنة بصمة الحضارة سفر في ماضي وحاضر عاصمة الأوراس الجزائرية المغرب اليوم - باتنة بصمة الحضارة سفر في ماضي وحاضر عاصمة الأوراس الجزائرية



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المغرب اليوم - باتنة بصمة الحضارة سفر في ماضي وحاضر عاصمة الأوراس الجزائرية المغرب اليوم - باتنة بصمة الحضارة سفر في ماضي وحاضر عاصمة الأوراس الجزائرية



خلال العرض الأول لـ"All I See Is You in New York City"

جيجي حديد في إطلالة مميزة بفستان أصفر من "توم فورد"

نيويورك ـ مادلين سعاده
تعد عارضة الأزياء الأميركية -من أصل فلسطيني- جيجي حديد، واحدة من أشهر عارضات الأزياء في العالم والأكثر أناقة، كالعادة تبدو متألقة في جميع إطلالتها تحت الأضواء، فقد ظهرت "22 عامًا" بإطلالة مميزة خلال حضورها العرض الأول للفيلم الجديد "All I See Is You in New York City" بطولة النجمة بليك ليفلي.   وبدت عارضة أزياء "توم فورد"، في إطلالة أنيقة ومثيرة، حيث ارتدت فستانًا من اللون الأصفر اللامع، الذي يكشف عن خصرها المتناغم، وانتعلت زوجًا من الأحذية ذو كعب عالي مطابقة للون الفستان، والذي أضاف إليها مزيدًا من الارتفاع، واضعة أقراطًا ذهبية على شكل وردة النرجس البري، واختارت مكياجًا صريحًا، من أحمر الشفاة الصارخ والماسكارا، ورفعت شعرها على شكل ذيل حصان صغير، ما أضفى إلى إطلالتها مزيدًا من الأنوثة.   والجدير بالذكر أن العارضة الشقراء لا تفوت فرصة لتعبر فيها عن حبها لأختها بيلا حديد، فقد قامت يوم

GMT 05:00 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

الكلاب تغزو عالم الموضة مع سلسلة مميزة من الأزياء
المغرب اليوم - الكلاب تغزو عالم الموضة مع سلسلة مميزة من الأزياء

GMT 02:28 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

فندق "غراند كونتيننتال" إيطاليا حيث الجمال والعزلة والهدوء
المغرب اليوم - فندق

GMT 03:00 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

شركة هولندية تصمم المنازل المصنوعة من الورق المقوى
المغرب اليوم - شركة هولندية تصمم المنازل المصنوعة من الورق المقوى

GMT 00:46 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

تسريب المبادئ التوجيهية للتفاوض بشأن "البريكست" للإعلام
المغرب اليوم - تسريب المبادئ التوجيهية للتفاوض بشأن

GMT 00:42 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

جدل كبير بشأن التشويش على بث "الرابعة اليوم" الإذاعي
المغرب اليوم - جدل كبير بشأن التشويش على بث

GMT 11:08 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

بدء حرب أكاديمية بشأن تخفيض الرسوم في الجامعات البريطانية
المغرب اليوم - بدء حرب أكاديمية بشأن تخفيض الرسوم في الجامعات البريطانية

GMT 02:31 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

مالالا يوسفزاي تتخلى عن اللباس الإسلامي من أجل الجينز
المغرب اليوم - مالالا يوسفزاي تتخلى عن اللباس الإسلامي من أجل الجينز

GMT 00:54 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

دراسة تبيّن أن الذئاب أفضل في التعاون فيما بينها من الكلاب
المغرب اليوم - دراسة تبيّن أن الذئاب أفضل في التعاون فيما بينها من الكلاب

GMT 05:32 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

مميزات مذهلة في سيارة "570 S سبايدر" من "ماكلارين"
المغرب اليوم - مميزات مذهلة في سيارة

GMT 06:31 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

سيارة " X3" الأنجح في سلسلة منتجات "بي ام دبليو"
المغرب اليوم - سيارة

GMT 01:06 2017 الإثنين ,16 تشرين الأول / أكتوبر

دلال عبد العزيز تأمل أن ينال "سابع جار" إعجاب الجمهور
المغرب اليوم - دلال عبد العزيز تأمل أن ينال

GMT 02:27 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

إزالة الغابات والصيد غير القانوني يدمران بقاء إنسان الغاب
المغرب اليوم - إزالة الغابات والصيد غير القانوني يدمران بقاء إنسان الغاب

GMT 05:26 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

دراسة توضح مزايا ثمرة التوت الأزرق بالنسبة للأطفال

GMT 06:28 2017 الإثنين ,16 تشرين الأول / أكتوبر

أهم 10 فنادق راقية توجد في بريطانيا وأيرلندا

GMT 07:37 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

هواوي تطلق هاتفًا جديدًا يتحدى أبل وسامسونغ

GMT 09:10 2017 السبت ,14 تشرين الأول / أكتوبر

جيوفانا إنغلبرت تكشف رحلة صعودها إلى قمة عالم الموضة
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib