المغرب اليوم  - جدي حكى ليحكاية النسبية للباحثة السعودية فوزية محمد البراهيم

"جدي حكى لي..حكاية النسبية" للباحثة السعودية فوزية محمد البراهيم

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  -

الرياض - المغرب اليوم

عن مؤسسة شمس للنشر والإعلام بالقاهرة، صدر كتاب « جدي حكى لي.. حكاية النسبية » للباحثة والأكاديمية السعودية"الدكتورة/ فوزية محمد البراهيم". الكتاب يقع في 208 صفحة من القطع المتوسط، ويضم أربعة فصول بالإضافة إلى المقدمة والملاحق والمراجع. تصميم الغلاف: إسلام الشماع. الكتاب يخوض عمار نظرية النسبية؛ في محاولة لاكتشاف أسرارها، وتبسيط نتائجها، من خلال أسلوب حواري قصصي بسيط يناسب جميع المستويات، والثقافات، والتخصصات. هو دعوة للتأمل في ذلك الإنجاز البشري الرفيع، فنظرية النسبية ليست مجرد عمليات رياضية، وحسابات معقدة من الأرقام، والرموز الجامدة؛ بل هي أعظم من ذلك.. إنها محاولة لتفسير ظواهر الكون على أساس ترابط المادة مع الطاقة، والمكان مع الزمان، في قالب عماده وحدة الكون؛ ذلك النظام الهندسي البديع.. وما هذه النظرية إلا حصيلة دهور طويلة من كفاح الإنسان، وتتويج لجهود علماء في الدرب التاريخي الطويل للعلوم... نعم، هي نظرية فيزيائية.. لكنها تنظر إلى الكون من وجهة نظر أخرى، لأنها جاءت بمفاهيم جديدة غريبة على العقل، وبذلك فتحت الأبواب لعصرٍ جديد؛ هو العصر الذري الذي نعيشه الآن. وقد يرى البعض هالةً سحريةً تحيط بنظرية النسبية، وقد يُخال أنها عسيرة الفهم، ولكنها في الحقيقة على قدرٍ كبيرٍ من السهولة؛ متى ما فهمنا فرضياتها، واستوعبنا نتائجها المرعبة. عبر هذا الكتاب.. سوف نشعر بالمتعة حقًا ونحن نحلِّق في عالم النسبية الغريب، وسنرى أن هذا الإنسان على صغره وضآلة عالمه؛ ما هو إلا جزء مبدع من هذا الكون، قادر على كشف أسراره، وعلى سبر أغواره.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - جدي حكى ليحكاية النسبية للباحثة السعودية فوزية محمد البراهيم  المغرب اليوم  - جدي حكى ليحكاية النسبية للباحثة السعودية فوزية محمد البراهيم



 المغرب اليوم  -

كشفت تجاهل هوليود للنجمات فوق سن الـ40

أندي ماكدويل تخطف الأضواء وتنتقد الثقافة الأميركية

واشنطن - رولا عيسى
سرقت أندي ماكدويل (59 عامًا) الأضواء عندما حضرت جلسة التصوير في Chopard Trophy فيHotel Martinez في "كان" في فرنسا مساء الإثنين، وتألقت في ثوب أسود طويل شبه شفاف ذو عنق غائر على السجادة الحمراء، وتزيت بقلادة من الياقوت مرصعة بالجواهر لإضافة لمسة من سحر هوليود الكلاسيكي مع أقراط مرصعة بـ"الأحجار الكريمة"، بينما أبرزت ملامحها الجميلة مع طلاء شفاه أحمر ومكياج عيون دخاني، فيما تدلى شعرها في تجعيدات على كتفيها، وأمسكت النجمة بمخلب بسيط مع مشبك من الماس، وظهرت لحضور العرض الأول لفيلم The Killing Of A Sacred Deer الذي يشارك في مهرجان كان السينمائي السبعين. وتحدثت النجمة أخيرًا موضحة أن هوليود تتخلى عن الممثلات بعد سن الأربعين بينما يحصل بعض الرجال على أفضل الأدوار حتى عمر السبعين، حيث قالت ماكدويل في مهرجان دبي السينمائي الدولي: "أتمنى أن تكون هناك فرص أكبر للنساء في عمري، حيث تعرضت لسؤال كيف

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - جدي حكى ليحكاية النسبية للباحثة السعودية فوزية محمد البراهيم  المغرب اليوم  - جدي حكى ليحكاية النسبية للباحثة السعودية فوزية محمد البراهيم



GMT 04:14 2017 الثلاثاء ,23 أيار / مايو

وليد علي يحصل على الدكتوراه في "التطرف العالمي"
 المغرب اليوم  - وليد علي  يحصل على الدكتوراه في
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib