المغرب اليوم  - صدور عدد جديد من مجلة الثقافة الجديدة

صدور عدد جديد من مجلة "الثقافة الجديدة"

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  - صدور عدد جديد من مجلة

القاهرة - أ.ش.أ

صدر عدد نوفمبر 2013 (رقم 278) من مجلة "الثقافة الجديدة" التي تصدر عن الهيئة العامة لقصور الثقافة، ويرأس مجلس تحريرها الشاعر سمير درويش. يدور العدد حول محور "ثقافة الهامش"، ويرصد تجلياتها في الآداب والفنون بأشكالها المتنوعة، حيث يلقي الضوء على الأدب الذي يكتبه أو يُكتب عن سكان المناطق النائية والحدودية والصحراوية في مصر. ففي ملف "القراءات" يكتب الدكتور مدحت الجيار عن: الكاتب الشعبي في مواجهة القهر، ويتناول سيد الوكيل: حكايات الرمل والحب والمصير، ويقدم محمد السيد إسماعيل قراءة فى رواية "النوبى" لإدريس علي، ويعرض عمر مصطفى لطف ثلاثية التاريخ للمهمشين التي كتبها الدكتور محمود إسماعيل، كما يكتب محمد السيد عيد عن: الفكر التكفيرى. أما "كتاب الشهر" لهذا العدد فهو رواية: "طلعة البدن" للروائي السيناوي مسعد أبو فجر، وكتب عنها كل من: د.عايدى على جمعة، والروائي محمد داود. وفي الشعر قصائد لكل من: زين العابدين فؤاد، حسونة فتحى، نادى حافظ، نور سليمان أحمد، محمد على إبراهيم، وليد طلعت، حمدى على الدين، رشا الفوال، مها جمال، عادل جلال، سعيد حجاج، السعيد المصرى، ومروة نبيل. وفي القصة قصص لكل من: فؤاد قنديل، أحمد الخميسى، مكاوى سعيد، خالد ثابت، ومحمد على السيد. وملف الترجمة احتوى على ثلاثة موضوعات: الأول تقرير عن أليس مونرو بمناسبة حصولها على جائزة نوبل ترجمة حسين عيد، والثاني (الرئيسي): "المقهى اللاواقعى"، ترجمة أحمد شافعي، والثالث باب "مرآة الآخر" ترجمة محمد عيد إبراهيم، بعنوان: "شاعرية الهامش: قصائد بنغالية نسوية/ الغجر/ الهنود الحمر". أما ملف العدد فجاء بعنوان "خطاب طائفي جميل"، ويتناول واحد من أبرز كُتَّاب النوبة هو القاص والروائي "يحيى مختار"، وكتب عنه وعن تجربته كل من: حمدى البطران، شوقى عبد الحميد يحيى، محمد أبو الدهب، د.ثروت عكاشة السنوسى، دينا سليمان، ودينا نبيل.. وفي باب "المكان الأول والأخير" مقال بعنوان: "عزبة البرج: قلبٌ من زجاج" كتبته عفت بركات. وفي باب "أصحاب مكان" مقالان: "كل هذا التنوع بين كلمتى: الثقافة.. والجماهيرية" لمحمد عبد الستار الدش، و"عن انتخاب رئيس للثقافة الجماهيرية" لحامد أنور. وفي رسالة الثقافة: الحوار مع القاص السيناوي عبد الله السلايمة أجرته ولاء عبد الله، وفي السينما يكتب حاتم حافظ "يسقط الخواجة كونت"، وفي الموسيقى يكتب د.فتحي الخميسي "أين قوالب الموسيقى المصرية؟"، وفي الفنون الشعبية يكتب مسعود شومان عن "صمت الهامش ومعاينة نمطية المتن"، وسوق الكتب يستعرضها أشرف الخمايسي. ومدخل هذا العدد كتبه شحاتة العريان بعنوان: "المعجزة المصرية"، وفيه يؤكد أن تحديد الهوية الشخصية وإبراز التباين والاختلاف وقبوله أمر مرتبط جذريًّا بالتقدم صعودًا على سلم منجزات العمران والاجتماع البشري والتي أنجزت مصر الفرعونية أهم نقلاتها الكبري- وتبعها العالم- لسبق اكتشافها الزراعة.. ثم والتحول إليها كحرفة وطريقة حياة من قِبَل غالبية السكان بداية من الدلتا وصعودًا لأقاصى الصعيد. أما المخرج فكتبه سمير درويش بعنوان: "هل تعبد البقر؟" ويتحدث عن الأزمة الثقافية التي تعيشها مصر في العقود الأخيرة، باعتبار الثقافة أسلوب حياة لا تخزين معلومات، فشوارعنا ليس فيها الحد الأدنى من الخدمات الآدمية، وعدد الكتب المطبوعة والجرائد والمجلات في كل الوطن العربي أقل مما تطبعه إسرائيل الغاصبة، وحتى هذا القليل لا يباع! تصميم الغلاف والإشراف الفني للفنانة هند سمير، ويصاحب العدد مجموعة من اللوحات للفنان علي المريخي.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - صدور عدد جديد من مجلة الثقافة الجديدة  المغرب اليوم  - صدور عدد جديد من مجلة الثقافة الجديدة



 المغرب اليوم  -

قبل أيام من طرح فيلمها الجديد في دور السينما

باميلا أندرسون تتألق بفستان مثير أثناء افتتاح نادي الشاطئ

ماربيلا ـ مادلين سعادة
تألقت باميلا أندرسون ذات الـ49 عامًا ، بملابسها المثيرة عند افتتاح نادي الشاطئ في بلايا بادري في ماربيلا ، السبت ، وظهرت مرتدية فستان شبه شفاف كشف عن كتفيها والأجزاء الجانبية من خصرها مما أوضح أنها لا ترتدي ملابس داخلية. وكشف الفستان عن منحنيات جسدها المثير لتثبت جمالها الدائم الذي لا يتأثر بعمرها ، وظهرت النجمة بشعرها الذهبي الذي كان بنفس اللون قبل أعوام ، مع أحمر شفاة بلون الكرز الداكن وكحل داكن لعينيها. وشوهدت النجمة الحسناء تضحك وتبتسم طوال الوقت منشغلة بأجواء ماربيلا، وقامت باميلا بقطع الشريك ، بمناسبة افتتاح مقر النادي ، ويأتي ذلك قبل أيام من طرح فيلمها Baywatch: The Movie في دور السنيما في أنحاء المملكة كافة المتحدة الأحد ، كما شاركت في سلسلة درامية على NBC وهو ما جلبها إلى دائرة الضوء. وتلعب كيلي رورباش الدور الذي لعبته باميلا من عام 1992 حتى

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - صدور عدد جديد من مجلة الثقافة الجديدة  المغرب اليوم  - صدور عدد جديد من مجلة الثقافة الجديدة



GMT 04:59 2017 الإثنين ,29 أيار / مايو

مخطط يكشف عن سفره بالقطارات الرخيصة والفاخرة
 المغرب اليوم  - مخطط  يكشف عن سفره بالقطارات الرخيصة والفاخرة

GMT 03:11 2017 الإثنين ,22 أيار / مايو

ريما أبو عاصي تعشق صناعة الأطواق من الورود
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib