المغرب اليوم  - خير خلف ديوان شعري جديد لعلى سالم الكعبي

"خير خلف" ديوان شعري جديد لعلى سالم الكعبي

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  -

أبو ظبى - وام

بالتزامن مع احتفالات الدولة باليوم الوطني الـ 42 صدر ديوان شعري تحت عنوان " خير خلف " مكتوب ومسموع للشاعر علي بن سالم الكعبي في طبعة فاخرة جاء في 150 صفحة ضم العديد من القصائد الشعرية التي تتغنى بالوطن وقائده أهداها الكعبي إلى مقام صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله .وجاء في مقدمة الاهداء " إلى من التمت حوله القلوب حبا وسمعا وطاعة" وفي مقدمته للديوان أشار الشاعر حسين بن سوده إلى أهمية المسمى والربط في نقطة الالتقاء بين الخلف والسلف وقال .. " من البديهي أن يربط الشاعر ما بين هامات الفخر الشيخ زايد طيب الله ثراه وخليفته الذي لم يحد عن نهجه مواصلاً مسيرته صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله وهكذا أتت قصائد الديوان كسلسلة متصلة تحكي سيرة عاطرة تستحضر شذرات من سيرة زايد وتربطها بصفات الشيخ خليفة القيادية " . وأضاف إبن سوده إن الديوان يأتي من منطلق شكر ورد جميل لا يوفي الممدوح حقه معبراً الشاعر عن ما يجول في خاطر كل مواطن ومقيم على هذه الأرض الطيبة وشهادة صادقة عن الواقع المعاش كقول الشاعر في هذا البيت الذي اختزل الكثير من الكلام .. كفوفه رفعها في سماء العدل ميزان.. قبل القريب أوفى حقوق الاجانيب.وتطرق الكعبي شعريا للعديد من المواقف والزوايا الخاصة بشخص وشخصية صاحب السمو رئيس الدولة فتجده في القصيدة الرابعة يستعرض الجانب الأبوي والإنساني والصفات القيادية وتلحظ تنوعا ثريا في القصيدة الأولى في غرض المدح صورا تشكل لوحة فنية في تكاملها حيث يقول .صفر القوافي دعاها صوتي ولبّت.. جتني وبين السطور أمسيت اعقلها .حملتها أبياتي وفكيتها وقبت بحمولها اللي تحن الجزاها أجزلها.وفي ختامها يقول: لو القصايد عذارى جعودها خبّت عن غيره، وفلت لمدحه جدايلها.وقادت بعشقه شموع حروفها شبت تغازل خليفة غيره ما يغازلها.وتميزت العديد من القصائد بالسبك الجميل والحبك الشعري المبهر شكلت في بانوراميتها لوحات وطنية حول القائد ووصفه وصفاته الكريمة في أسلوب شعري ممتع وجاذب.كما تزين الديوان بأقوال صاحب السمو رئيس الدولة ونظريته في الإتحاد، نظام الحكم، بناء الإنسان، العدالة الاجتماعية، التنمية، الاقتصاد، الطاقة والصناعة، التقنية والتكنولوجيا، الشباب، المرأة، الأمن والدفاع، الحقوق والحريات، الآداب والفنون، البحث العلمي، الرياضة، البيئة، الزراعة، الإعلام، السياسة الخارجية، الجزر المحتلة، مجلس التعاون، الأمن القومي العربي، قضية فلسطين، منظمة المؤتمر الإسلامي،العلاقات الدولية وغيرها من المجلات .

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - خير خلف ديوان شعري جديد لعلى سالم الكعبي  المغرب اليوم  - خير خلف ديوان شعري جديد لعلى سالم الكعبي



 المغرب اليوم  -

أثناء حضور الدورة الـ70 من المهرجان

إيلي فانينغ تكشف عن جاذبيتها في ثوب أخضر عاري

باريس - مارينا منصف
في ظل الانشغال في مهرجان "كان" هذا العام مع اختيار فيلمين مميزين أثبتت كلًا من إيلي فانينغ "19 عامًا" ، ونيكول كيدمان أن جدول أعمالهم المزدحم لن يمنعهما من الظهور بمظهر براق الأحد. ووصلت كلًا منهما في عرض فيلم How To Talk To Girls At Parties ، في مهرجان كان السينمائي السبعين ، فقد ارتدت فانينغ ثوب أخضر مثير عاري الظهر ، يضم صف من الزهور في الجزء السفلي منه، بينما تألقت النجمة نيكول كيدمان في ثوب ذهبي أنيق بطول متوسط على السجادة الحمراء في المهرجان الشهير، وكشفت فانينغ عن جسدها المثير في فستانها الأخضر من التول ذو العنق الغائر الذي امتد حتى السرة ، بينما اصطفت أوراق النباتات على جانبي الجزء العلوي من الفستان وكذلك الجزء السفلي. وبدى الثوب مشدودًا على خصرها، وجاء الفستان عاريًا من الظهر ما كشف عن بشرتها الجذابة أمام الجمهور والمصورين، وإبقت فانينغ

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - خير خلف ديوان شعري جديد لعلى سالم الكعبي  المغرب اليوم  - خير خلف ديوان شعري جديد لعلى سالم الكعبي



GMT 03:11 2017 الإثنين ,22 أيار / مايو

ريما أبو عاصي تعشق صناعة الأطواق من الورود
 المغرب اليوم  - ريما أبو عاصي تعشق صناعة الأطواق من الورود

GMT 04:06 2017 الثلاثاء ,23 أيار / مايو

دان سباركس يصمم منزلًا يشبه الخيمة في أستراليا
 المغرب اليوم  - دان سباركس يصمم منزلًا يشبه الخيمة في أستراليا

GMT 04:14 2017 الثلاثاء ,23 أيار / مايو

وليد علي يحصل على الدكتوراه في "التطرف العالمي"
 المغرب اليوم  - وليد علي  يحصل على الدكتوراه في

GMT 03:05 2017 السبت ,20 أيار / مايو

V&A تقدم أزياءها من الحرير في معرض Balenciaga
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib