المغرب اليوم - صدور كتاب المنسي في الغناء العربي للأردني زياد عساف

صدور كتاب "المنسي في الغناء العربي" للأردني زياد عساف

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - صدور كتاب

عمان - بترا

يستعيد كتاب (المنسي في الغناء العربي : الجزء الاول) لمؤلفه الناقد والباحث الموسيقي الاردني زياد عساف الصادر حديثا عن دار ميريت بالقاهرة ، الوانا من موروث الغناء العربي الاصيل في اكثر من بيئة عربية. يستهل المؤلف الكتاب بتبيان دوافع دراسته " نتيجة لما آلت اليه حال الأغنية العربية التي تخلو من الاحساس والمضمون فضلا عن قيام بعض الاصوات الغنائية الجديدة باعادة اغنيات الزمن الجميل باسلوب استهلاكي تبدو فيه ملامح فساد الذائقة الموسيقية والغنائية " . يشتمل الكتاب على جملة من العناوين منها: سلامة حجازي : (حلاق) اصبح رائدا لمسرح الغناء العربي، منيرة المهدية: (الشيشة ) افقدتها الصوت الجميل ، حامد مرسي : اول من غنى زوروني كل سنة مرة، رياض البندك المظلوم حيا وميتا، حليم الرومي مكتشف فيروز، الهادي الجويني : رائد التغيير في الاغنية التونسية، وسوى ذلك كثير . يقرأ عساف الشخصيات الغنائية المختارة بهذا الجزء باعتناء في تتبع مسيرتهم مع الاغنية العربية ليكشف عن حجم المواهب والقدرات التي تمتعت بها من ذائقة مشرعة على سائر فنون الابداع والصبر والافتتان بالكلمة واللحن في انسجام مع حراك الواقع . كما ان المؤلف يتوقف في الكتاب على مواقف ومحطات فردية وجماعية ترتبط بالهموم والامال الانسانية وهي تبرز اساليب وطرائق في تحقيق منجزهم الابداعي للاغنيات التي ما زالت عالقة في ذاكرة عشاق الاغنية العربية الاصيلة الى الوقت الراهن رغم كل هذا الصخب والفوضى في فضاءات الأغنية العربية . يسد الكتاب الذي جاء بلغة سهلة وواضحة للقارىء العادي، فراغا في المكتبة العربية لمثل هذا النوع من الادبيات التي تبحث وتوثق لجهود الرواد الاوائل في الأغنية العربية بمعزل عن الحدود والفواصل الجغرافية والثقافية بينهم ، كما ان الكتاب يفيد الدراسين والباحثين في القضايا والموضوعات المتعلقة بالاغنية العربية، وفوق هذا كله يسلط الضوء على ذلك الركن المنسي الذي شكل نهضة الثقافة والفن في ارض العرب.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المغرب اليوم - صدور كتاب المنسي في الغناء العربي للأردني زياد عساف المغرب اليوم - صدور كتاب المنسي في الغناء العربي للأردني زياد عساف



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المغرب اليوم - صدور كتاب المنسي في الغناء العربي للأردني زياد عساف المغرب اليوم - صدور كتاب المنسي في الغناء العربي للأردني زياد عساف



تحدثت عن تحرش المنتج هارفي وينستين بالفنانات

بليك ليفلي تخطف الأنظار بارتداء بدلة باللون الأصفر

واشنطن ـ رولا عيسى
ظهرت الممثلة الأميركية بليك ليفلي، في برنامج "صباح الخير أميركا" يوم الاثنين، بإطلالة أنيقة ومميزة. وفي أعقاب اعترافات فنانات هوليوود بوقائع تحرش المنتج الأميركي هارفي وينستين بهن، قالت الممثلة البالغة من العمر 30 عاما، أن الوقوف تضامنا مع الضحايا المتضررين لم يكن كافيا، فالناس يجب أن تعترف أن سلوكه كان بعيدا عن حادثة فردية وحسب. وبسؤالها عن كيف يمكن لهوليوود أن تستكمل طريقها بعد الكشف عن الإساءات ضد النساء، أجابت: "أعتقد أنه من المهم أن نعترف أن ذلك لا يحدث فقط هوليوود، انه عالمي جدا، وانه ليس شيئا يحدث للنساء فجأة"،وأوضحت ليفلي أن ذلك يحدث للنساء منذ زمن طويل وليس مفاجأة. الجدير بالذكر أن هارفي المؤسس المشارك لشركة وينشتاين قد تلقى بلاغات بالاعتداء أو التحرش بأكثر من عشرين امرأة ممن يعملون في صناعة السينما، بما في ذلك النجوم الكبار امثال غوينيث بالترو وأشلي جود، وتشمل الادعاءات الموجهة ضده

GMT 06:59 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

مسؤولة في "كيرينغ" تعلن التصدي لقضية العنف المنزلي
المغرب اليوم - مسؤولة في

GMT 06:06 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

أسباب وصول نابليون بونابرت إلى غولف جيو على متن سفينته
المغرب اليوم - أسباب وصول نابليون بونابرت إلى غولف جيو على متن سفينته

GMT 05:55 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

منزل "ستكد بلانتيرز" يسمح بنمو النباتات دون قطع الأشجار
المغرب اليوم - منزل

GMT 06:36 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

إيران تشعل الخلاف بين ترامب والزعيم الديمقراطي لمجلس الشيوخ
المغرب اليوم - إيران  تشعل الخلاف بين ترامب والزعيم الديمقراطي لمجلس الشيوخ

GMT 06:43 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

نيكولا ثورب تكشف عن هوية أشخاص تحرشوا بها جنسيًا
المغرب اليوم - نيكولا ثورب تكشف عن هوية أشخاص تحرشوا بها جنسيًا

GMT 01:30 2017 السبت ,14 تشرين الأول / أكتوبر

رجاء الجدواي تستعد للفيلم الكوميدي "حبيب ستو"

GMT 08:52 2017 الإثنين ,16 تشرين الأول / أكتوبر

عارضة أزياء حققت حلمها قبل العثور عليها مقتولة داخل مسكنها

GMT 00:19 2017 الخميس ,12 تشرين الأول / أكتوبر

دراسة تعلن أنّ أنثى الدولفين تختار من يجامعها بدقة

GMT 07:55 2017 الأحد ,15 تشرين الأول / أكتوبر

بيع مبنى التوأم كراي في لندن بثمن 1,2 مليون استرليني

GMT 02:14 2017 الإثنين ,16 تشرين الأول / أكتوبر

اكتشاف علاج جديد يُساعد النساء على منع "سلس البول"

GMT 02:57 2017 الأحد ,15 تشرين الأول / أكتوبر

"كونستانس برينس موريس" يقدم مطاعم بروح هوليوود

GMT 07:37 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

هواوي تطلق هاتفًا جديدًا يتحدى أبل وسامسونغ

GMT 01:00 2017 الجمعة ,13 تشرين الأول / أكتوبر

عقل فقيه يُصمِّم مجموعة من الملابس الجديدة لعام 2018
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib