المغرب اليوم  - صدور العدد الأول من مجلة الشاعرةعوالم مدهشة لدى المرأة المبدعة

صدور العدد الأول من مجلة "الشاعرة"عوالم مدهشة لدى المرأة المبدعة

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  - صدور العدد الأول من مجلة

القاهرة - أ.ش.أ

صدر في الرياض العدد الأول من مجلة "الشاعرة" ويرأس تحريرها الشاعر والناقد المصري عبدالله السمطي.ويقول السمطي في تقديم العدد الأول إن كتابة المرأة الشاعرة تفصح عن فضاءات ثرة، جمالية وفنية تنداح في نصوصها لتشكل ظواهر جديرة بالتأمل والإصغاء النقدي، وهذا مما حفزنا هنا في "الشاعرة" على أن نشكل هذا القدر الكبير من النصوص من مختلف الأجيال، ومن مختلف الرؤى. ويضيف أن قراءة هذا الطرف من التجربة الشعرية النسوية سوف يوقفنا على عوالم الدهشة لدى المرأة الشاعرة، على اعتبار أن الدهشة تشكل مثيرا محفزا، مصحوبا بطاقات من السرد، والصورة، والمعنى، والتشكيل. واعتبر السمطي أن هذه الكتابة في حاجة لتتبعها، والحوار معها بشكل جاد، مشيرا إلى أن الشكل الشعري المتعدد لدى الشاعرات العربيات مايزال يحتضن هذا التنوع التخييلي، ويؤكد أن الأشكال التعبيرية الشعرية لا تقف عند حدود ما هو وجداني فحسب، بل تخطته إلى شعر الحياة – إذا صح التعبير – الذي يجوس بنا في عوالم شتى درامية ومأساوية ومبهجة أيضا. إنها المرأة / الإنسان التي تبدع همومها اليومية وتفاصيلها الصغيرة والكبيرة معا.. إن نصوص المرأة الشاعرة اقترابات دائمة من الجلي والخفي معا، المعتم والوضيء، الحقيقي والمفارق.. من هنا تسعى " الشاعرة" لاحتضان مختلف التجليات الشعرية التي تبتدعها المرأة. ستكون "الشاعرة" إحدى النوافذ التي تطل عبرها الشاعرة العربية إلى العالم، فهي لن تحتضن فحسب النصوص الشعرية، ولكنها تقدم أيضا مختلف التجارب التي تتعلق بالمرأة الشاعرة، سواء كانت شهادات، أم تجارب، أم بحوثا في إبداعاتها، ودراسات عن إنجازاتها.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - صدور العدد الأول من مجلة الشاعرةعوالم مدهشة لدى المرأة المبدعة  المغرب اليوم  - صدور العدد الأول من مجلة الشاعرةعوالم مدهشة لدى المرأة المبدعة



 المغرب اليوم  -

ضمن الدورة السبعين من مهرجان كان السينمائي

تألق كامبل بفستان أسود في حفلة بوسيتيف بلانيت

باريس - مارينا منصف
تألقت عارضة الأزياء ناعومي كامبل ، صاحبة الـ47 عام ، أثناء حضور حفلة عشاء بوسيتيف بلانيت ، في مهرجان كان السنيمائي السبعين في بالم بيتش ، مع أجواء الريفيرا الفرنسية . وتألقت كامبل بفستان أسود مع أجزاء على شكل شبكة صيد السمك مرصع بالترتر مع قلادة من الزمرد مع أقراط أنيقة مماثلة ، بينما تدلى شعرها الطويل حتى أسفل ظهرها، وأبرزت شفتيها بملمع. وتتصدر العارضة خلال عطلة نهاية الأسبوع الحدث الثاني عشرFashion For Relief ، حيث تظهر مع آخرين مع القطع التي تبرعت بها أفضل بيوت الأزياء في العالم. وأسست ناعموي الجمعية الخيرية قبل 12 عامًا ، واستخدمت وضعها للمساعدة في مكافحة فيروس الإيبولا والمساعدة في أعقاب الكوارث الطبيعية ، مثل إعصار كاترينا، وأوضحت مجلة فوغ أن عائدات هذا العام ستمكن منظمةSave the Children من توفير الغذاء المنقذ للحياة والمأوى والعلاج الطبي للأطفال في أنحاء العالم كافة ،

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - صدور العدد الأول من مجلة الشاعرةعوالم مدهشة لدى المرأة المبدعة  المغرب اليوم  - صدور العدد الأول من مجلة الشاعرةعوالم مدهشة لدى المرأة المبدعة



GMT 04:14 2017 الثلاثاء ,23 أيار / مايو

وليد علي يحصل على الدكتوراه في "التطرف العالمي"
 المغرب اليوم  - وليد علي  يحصل على الدكتوراه في
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib