المغرب اليوم  - صدور عدد جديد من مجلة المعرفة الشهرية في سورية

صدور عدد جديد من مجلة المعرفة الشهرية في سورية

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  - صدور عدد جديد من مجلة المعرفة الشهرية في سورية

دمشق - سانا

صدر العدد الجديد من مجلة المعرفة الشهرية الصادرة عن وزارة الثقافة متضمنا عددا من المقالات والدراسات والبحوث إضافة إلى النقد الأدبي والقصة والشعر والفلسفة كما سلط الضوء على شخصيات أدبية وفكرية مهمة حيث تنوعت طرائق تناول المواضيع الموجودة في العدد بما يتلاءم مع الموضوع ومستلزماته. أما كلمة الوزارة فجاءت بعنوان/ الثقافة بين النفع والمنفعة/ للدكتورة لبانة مشوح وزيرة الثقافة بينت فيها أنه عندما تشكل الأزمات للعقل محطات مفصلية تحرضه على الغوص في تجاوزه والبحث في تلافيف ذاكرته الفردية والجمعية ثم التمعن في بديهيات شب عليها العقل حتى ركنت النفس كسلا إلى مسلماتها. ولفتت الدكتورة مشوح إلى أن البديهيات التي اعتنقها العقل كلاما منزلا لا يقبل فيه نقاشا ولا يحتمل تشكيكا حتى علاه الصدأ تلك المراجعة إن حدثت تطرح أمام الفكر عددا من الاشكاليات لا يقوم اعوجاجه إلا بمحاولة الاجابة عنها وهذا ما نجده بعلاقة السياسي بالثقافي والمثقف بالمثقف والمثقف بالجمهور وغير ذلك. ورأى الدكتور علي القيم رئيس التحرير في كلمة العدد بعنوان/الغزو الثقافي والحضاري/ أنه في عالم القرية الكونية والإنترنت ومواقع الاتصال العالمي بأشكاله المتعددة التي يبدو ان لا حدود لتطورها وانتشارها تطورت عمليات التبعية الثقافية والاضطراب الفكري وأصبح المثقف يأخذ منظومات جاهزة لا يساهم في انتاج شيء منها وكثير ما يجمع بين أشياء متباينة وهذا دليل الغزو الثقافي الذي يرمي لفرض قيمه على مجتمعات اخرى كما فعل الاغريق والرومان لفرض قيمهم بقوة السلاح وهو أيضا ما تفعله الولايات المتحدة الامريكية وبعض دول أوروبا بوسائل مختلفة. وبين الدكتور محمد بصل في دراسته/ اللغة ودورها في بناء الشخصية الوطنية ومواجهة التحديات/ أن اللغة وجدت عندما وجد الإنسان فارتبطت به وارتبط بها وارتقى بها ثم طورها إلى أن نشأت رابطة عضوية بين اللغة والإنسان فتماها بها ونسب إليها إلى أن تعلقت الشعوب بلغاتها وراحت تدافع عن سلامتها. وفي بحث /الأخلاق بين الفضيلة والواجب/ لعيد الدرويش بين أن الأخلاق لازمت وجود الإنسان فمنذ البدايات أخذ يتلمس بأحاسيسه ما يدور حوله عبر سلوكيات تعبر عن القيمة الأخلاقية فالأخلاق ليست علما ولكن تصبح موضوعا لعلم يطلق عليه علم الظواهر الاخلاقية. وفي افاق المعرفة كتبت لميس أحمد مقالا بعنوان/ الزهور بدع الورود/ بينت فيه أن اهتمام الإنسان بالورود يعود إلى ما قبل الميلاد فقد وجدت الزهور في الأكاليل الجنائزية عند قدماء المصريين وظهرت أدلة ترجع إلى الألف السادس قبل الميلاد تأكد اهتمام الإنسان بالورود حيث بينت أنواعها وعلاقتها بالسياسة والتاريخ واللغة ودلالاتها بالخطبة والزواج. وفي العدد قدمت سمر الزركي عرضا وتقديما لكتاب بعنوان قراءات نصية للشعر العربي المعاصر في سورية للدكتور الراحل خليل الموسى مبينة أن الدراسة التي جاءت في هذا الكتاب عميقة وشاملة موضحة الموضوع التي تضمنها الكتاب وأقسامه ومدى التزامه بالمنهج التطبيقي وأسس النقد إضافة إلى الاستشهاد ببعض الأشعار التي أوردها مؤلف الكتاب. أما في باب الإبداع توجد قصيدتان الأولى للشاعر عيسى الدرويش بعنوان رباعيات الدرويش والثانية بعنوان موشح دمشقي لحسن بعيتي إضافة إلى قصتين بعنوان الكعك والقهوة لعادل أبو شنب والعودة إلى الجذور لمحمود الفرا.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - صدور عدد جديد من مجلة المعرفة الشهرية في سورية  المغرب اليوم  - صدور عدد جديد من مجلة المعرفة الشهرية في سورية



 المغرب اليوم  -

ظهرت بجانب المخرج يورغوس لانثيموس

تألق كيدمان خلال الترويج لفيلمها في مهرجان كان

باريس ـ مارينا منصف
تألقت النجمة الأسترالية نيكول كيدمان ، في مهرجان كان السينمائي، الاثنين، خلال الترويج لفيلمها الجديد "Killing of a Sacred Deer" للمخرج اليوناني يورغوس لانتيموس ، والذي يشارك في المسابقة الرسمية لمهرجان كان الدولي في دورته الـ70، المقام في قصر المهرجانات في فرنسا. ولفتت الممثلة الاسترالية البالغة من العمر 49 عامًا الأنظار، عند وصولها إلى السجادة الحمراء، فقد ظهرت بإطلالة مميزة، فأختارت أن ترتدي ثوب مستوحى من الطاووس الرائع وهو من تصميمات دار أزياء "Dior" من مجموعة ربيع وصيف 2017، وهو التصميم الذي لاقى إعجاب قطاع كبير من عشاق الموضة والمعنيين بها. واختارت كيدمان لهذه المناسبة هذا الفستان المكون من سترابلس مع شيالات رفيعة سقطت على كتفيها، وبخصر ضيق، وما زاد إطلالتها رقي وجمال، ألوان الفستان وطبعاته باللون الأخضر الداكن والوردي، والأرغواني، والذهبي، ولمنح الفستان مظهرًا أكثر عمقًا، طرز بالكامل بخيوط ذهبية. وأكملت كيدمان إطلالتها المثيرة بتسريحة شعر قصيرة

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - صدور عدد جديد من مجلة المعرفة الشهرية في سورية  المغرب اليوم  - صدور عدد جديد من مجلة المعرفة الشهرية في سورية



GMT 04:06 2017 الثلاثاء ,23 أيار / مايو

دان سباركس يصمم منزلًا يشبه الخيمة في أستراليا
 المغرب اليوم  - دان سباركس يصمم منزلًا يشبه الخيمة في أستراليا

GMT 04:14 2017 الثلاثاء ,23 أيار / مايو

وليد علي يحصل على الدكتوراه في "التطرف العالمي"
 المغرب اليوم  - وليد علي  يحصل على الدكتوراه في
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib