المغرب اليوم  - الخروج من الرأسمالية كتاب يطلق صيحة لإنقاذ الأرض

"الخروج من الرأسمالية" كتاب يطلق صيحة لإنقاذ الأرض

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  -

القاهرة - أ ش أ

يبين كتاب "الخروج من الرأسمالية" من تأليف هيرفي كيمف أن دخول الرأسمالية في مرحلة مميتة قد نجم عنه أزمة إقتصادية كبرى وفي الوقت نفسه أزمة بيئية ذات أهمية تاريخية. ويرى الكاتب أن الخيار الوحيد من أجل إنقاذ الكوكب هو الخروج من الرأسمالية بإعادة بناء مجتمع لا يكون فيه الأقتصاد حاكما بل أداة، ويتفوق فيه التعاون على المنافسة، ويكون للصالح العام الأولوية على الربح. ويشرح لنا المؤلف، فى الكتاب الذى صدرمؤخرا عن المركز القومي للترجمة ،كيف غيرت الرأسمالية نظامها منذ عام 1980 ونجحت في فرض نموذجها الفردي على السلوك، بلإضافة إلى تهميش المنطق الجمعي. ويستعرض الكتاب الذي ترجمه أنور مغيث في خلال 148 صفحة خطر استمرار النظام الرأسمالى على البشرية بأسرها والمخاطر التي تتكبدها البشرية بسبب رغبة كبار الرأسماليين في الكسب رغم أنف الجميع. والمؤلف هيرفي كيمف من أشهر الصحفيين الفرنسيين المهتمين بقضايا البيئة وأصدر في هذا الإطار العديد من الكتب التى تلقى الضوء على الملفات الساخنة لأزمة البيئة. والمترجم أنور مغيث حاصل على الدكتوراة في الفلسفة من جامعة باريس وهو أستاذ الفلسفة المعاصرة بكلية الآداب بجامعة حلوان.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - الخروج من الرأسمالية كتاب يطلق صيحة لإنقاذ الأرض  المغرب اليوم  - الخروج من الرأسمالية كتاب يطلق صيحة لإنقاذ الأرض



 المغرب اليوم  -

ضمن الدورة السبعين من مهرجان كان السينمائي

تألق كامبل بفستان أسود في حفلة بوسيتيف بلانيت

باريس - مارينا منصف
تألقت عارضة الأزياء ناعومي كامبل ، صاحبة الـ47 عام ، أثناء حضور حفلة عشاء بوسيتيف بلانيت ، في مهرجان كان السنيمائي السبعين في بالم بيتش ، مع أجواء الريفيرا الفرنسية . وتألقت كامبل بفستان أسود مع أجزاء على شكل شبكة صيد السمك مرصع بالترتر مع قلادة من الزمرد مع أقراط أنيقة مماثلة ، بينما تدلى شعرها الطويل حتى أسفل ظهرها، وأبرزت شفتيها بملمع. وتتصدر العارضة خلال عطلة نهاية الأسبوع الحدث الثاني عشرFashion For Relief ، حيث تظهر مع آخرين مع القطع التي تبرعت بها أفضل بيوت الأزياء في العالم. وأسست ناعموي الجمعية الخيرية قبل 12 عامًا ، واستخدمت وضعها للمساعدة في مكافحة فيروس الإيبولا والمساعدة في أعقاب الكوارث الطبيعية ، مثل إعصار كاترينا، وأوضحت مجلة فوغ أن عائدات هذا العام ستمكن منظمةSave the Children من توفير الغذاء المنقذ للحياة والمأوى والعلاج الطبي للأطفال في أنحاء العالم كافة ،

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - الخروج من الرأسمالية كتاب يطلق صيحة لإنقاذ الأرض  المغرب اليوم  - الخروج من الرأسمالية كتاب يطلق صيحة لإنقاذ الأرض



GMT 04:14 2017 الثلاثاء ,23 أيار / مايو

وليد علي يحصل على الدكتوراه في "التطرف العالمي"
 المغرب اليوم  - وليد علي  يحصل على الدكتوراه في
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib