تشعر بالإرهاق وكل ما تفعله سيكون تحت الأضواء

21 حزيران / يونيو - 21 تموز / يوليو

تشعر بالإرهاق وكل ما تفعله سيكون تحت الأضواء

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - تشعر بالإرهاق وكل ما تفعله سيكون تحت الأضواء

برج السرطان
بيروت ـ جاكلين عقيقي

أبرز أحداث الأسبوع الثاني من شهر نيسان/أبريل 2018:
تنطلق بقوة
مهنيا: تتوضح الامور وتفتح صفحة جديدة مع انتقال الشمس الى الثور الصديق المتواجد في اهم نقطة فلكية بالنسبة الى برجك تجعلك تنطلق بطريقة قوية وسريعة وحاسمة للامور وانتقال وتدرج من منصب الى نصب اعلى  وقد ترتاح من فترة مراوحة مكان فتكون الاسرع والاقوى تستطيع ان تلعب الاوراق كيف ما تريد وتقلب الظروف 180 درجة لصالحك.و سوف تبدا الاسبوع بطريقة جيدة جدا مع القمر في برجك السبت والاحد ما  يجعل هذه الايام مناسبة كي تطوي صفحة ضاغطة وتبدأ صفحة واعدة كما سيكون بانتظارك بين 23و25 المزيد من التقدم والمزيد من الوضوح بما يخص مسالة مالية فواتير او مستحقات قديمة حتى الطالب تكون الامتحانات سهلة لانه يتمتع بسرعة خاطر وحيوية وقدرة على استيعاب الامور كذلك قد تعيش عطلة اسبوع ناجحة وواعدة في تفاؤل في قوة في سرعة خاطر كبيرة تجعلك ناجح بصورة جيدة جدا تحت تاثير المثلث الفلكي الترابي بين القمر في العذراء والشمس في الثور.

عاطفيًا: لا يناسبك انتقال القمر الى برج الجوزاء المواجه لبرجك بحيث تكون علاقاتك العاطفية غير مستقرة ما يجعلك اكثر تطلبا او محاسبة الحبيب قد لا ترى الا الاخطاء وتنسى الحسنات تتشكى تتذمر من برودة المشاعر تجاهك 
أبرز الأحداث الفلكية عن شهر نيسان/أبريل 2018:
تغييرات طارئة تفرض نفسها
مهنيًا: تتوزع الكواكب ها الشهر في مواقع دقيقة من برجك وذلك يؤثر على ضاعك المهنية والعائلية على السواء فتشعر في هذا الوقت من السنة بأهميّة بذل الجهود الطيّبة والعمل الجاد عزيزي السرطان . تمتحن الشمس وعطارد من الحمل بالاضافة الى الكواكب المريخ زحل وبلوتون من الجدي قدراتك ويعزّز امكانيّاتك شرط التحلّي بالفعاليّة التّامّة. قد تضطر للإبكار إلى عملك واستعجال بعض الواجبات نظرًا لتزامن الكثير منها. تكون الدراسات والمشاريع والاستثمارات تحت الأضواء في هذه الفترة. وانت تعرف أنه يجب ترك انطباعات جيّدة إذا كنت ترغب في الحصول على المكافآت. في الواقع، لن يصلك شيء على طبق من فضة هذا الشهر، وحتى الأعمال البسيطة قد تسبّب لك الصداع إنه أحد الأشهر المهمة هذا العام على الصعيد المهني حيث تكثر فيه التحركات المهمة أو الحاسمة. مما لا شك فيه أنك ستشعر بالإرهاق وكل ما تفعله سيكون تحت الأضواء.
 
عاطفيًا: إنه من أفضل الأشهر للحياة العاطفية مع وجود الزهرة في الثور الصديق الذي يخفف من الضغوطات المهنية بحيث  تزدهر العواطف وتقوى الروابط ويجعل الاجواء اكثر دفئا وحنانا ويسلط كل الأضواء على علاقاتك الشخصية. ويجلب السعادة والفرح الى عقر دارك. قد تفرح لزواج أو خطوبة أو لولادة أو حتى لانفراج مسألة شخصية كانت تقلقك. إن الأسابيع الثلاثة الأولى بشكل خاص تكون مناسبة للتعارف والمصالحة والارتباط. لكن ابتداء من تاريخ 24 مع انتقال الزهرة الى موقع معاكس لبرجك فلا  تتوقع أن تمر الامور بسهولة فأنت شخص مزاجي ولا يمكنك تحمل اللامبالاة أو المواقف الصعبة. يختبر هذا الشهر صبرك وثقتك بشريكك. في الواقع، قد تسبّب لك بعض الأحداث الغيرة وتحتاج الى منع المشاعر السلبية من تخريب العلاقة. من المحتمل أن يكون للإجتهاد في العمل تداعيات على عواطفك.

أبرز الأحداث اليوميّة عن شهر نيسان/أبريل 2018:
1-مهنيًا: الأضواء مسلطة عليك في الوقت الحالي، وتحظى باهتمام كبير يعطيك الصلاحية التامة في اتخاذ القرارات المهنية المطلوبة.
عاطفيًا:  تكتشف مصادفة بعض الأكاذيب التي كان شريك حياتك يوهمك بها وتبعدك عنه بصورة مفاجئة ويزعجك هذا الأمر كثيرًا.
صحيًا: قد تتعرض لأزمة مفاجئة في الجهاز التنفسى، لذا عليك معالجتها بشكل سريع حتى لا يتفاقم الأمر في المقبل من الأيام.

2-مهنيًا: اجتماعات مهمة ولقاءات مع كبار المسؤولين الذين يؤدون دورًا في خياراتك المهنية الناجحة والمهمة.
عاطفيًا: الدعم المطلوب من الشريك يكون متوافرًا، لكن عليك أن تكون أكثر واقعية وأن تعتمد على نفسك في الدرجة الأولى.
صحيًا: الإسراف في الطعام قد يسبب اضطرابات في الدورة الدموية: الكبد والكليتان.

3-مهنيًا: تشعر بارتياح لدى تعاملك مع الناس بعد معاناة سابقة، لن تظل وحيدًا ولن تتعثّر خطواتك بعد اليوم بفضل دعم الزملاء.
عاطفيًا: كيف يناقضك الحبيب وأنت الذي قدمت له الدعم المطلق في السابق؟ لا داعي إلى الاستسلام أو الانجراف وراء أفكارك السود.
صحيًا: ضعف عصبي، وتمر هذا اليوم بفترة قلق قد تؤدي على الأرجح إلى اضطرابات في الكبد.

4-مهنيًا: هذا اليوم يوفر لك آفاقًا جديدة وحلولًا واسعة قد تصل من خلالها إلى تحقيق الهدف المطلوب فتريث واطمئن.
عاطفيًا: افتح قلبك للحياة ولا تظن أن لا أحد يشعر وابتعد عن الانغلاق على نفسك فهناك من يستحق التضحية من أجله.
صحيًا: أنت في حاجة إلى فترة قصيرة من الراحة النفسية والجسدية حتى تستطيع الإقبال على الحياة من جديد وبنشاط كبير.
 
5-مهنيًا: يعزز هذا اليوم أوضاعك المهنية لكن لا تكن عنيدًا ومتشبثًا برأيك، بل خذ بآراء الآخرين واختر منها ما يناسبك.
عاطفيًا: كل ما عليك أن تفعله هو التكيّف مع الجوّ الجديد المتقلّب واتخاذ مواقف أكثر إيجابية من كل ما يجري حولك.
صحيًا: احتمال حدوث تقيّح في الكليتين أو الفم، فما عليك سوى مراجعة الطبيب بسرعة.

6-مهنيًا: تتلقى عرضًا مهمًا لتولي منصب مميز سعيت له طويلًا، فلا تتردد في تسلم المهمة أنت تمتلك القدرة على ذلك.
عاطفيًا: لا تحمّل الشريك مسؤولية كل الأخطاء القديمة، وحاول أن تتخطّى ذلك برحابة صدر وبساطة، وافتح معه صفحة جديدة.
صحيًا: لا أنصحك باللجوء إلى العلاجات الحادة ومن المحتمل الإصابة بالتهاب في مكان علاج أو عيادة أو مستشفى.

7-مهنيًا: تبدأ فترة دقيقة تستمر على الأقل حتى آخر الشهر، وتفرض عليك المزيد من التروي والوعي وعدم التسرع.
عاطفيًا: تجنب المشكلات العاطفية، فهي لن تعود عليك بالمنفعة، وقد تسيء جدًا إلى العلاقة الجديدة التي تخوضها.
صحيًا: الذبذبات الحالية تشكل حافزًا للدورة الدموية ويمكن أن تصاب بجرح في الفم.

8-مهنيًا: حين تعمل بجهد كبير تحصل على حقك، وهذا ما يشعرك بارتياح كبير وبسعادة بالغة تغمرك وتنقلك إلى عالم آخر.
عاطفيًا: عليك توضيح موقفك من العلاقة بالشريك، وإلا فإنّك تبقى رهن الشكوك وذلك لن يكون في مصلحتكما على الإطلاق.
صحيًا: تتمتع بقوة بدنية كبيرة لكنّ عصبيتك الكبيرة تخلق لك العديد من المشاكل الصحية.

9-مهنيًا: تفرض شروطك الجديدة في العمل، وهذا يساعدك على تحسين ظروفك المادية والمعنوية على حدّ سواء، وتتقدم نحو الأمام.
عاطفيًا: يشكل فينوس مثلثًا مع ساتورن فينعني هذا نجاح العلاقة بالشريك باستمرار، وتنعكس النتائج إيجابًا على مستقبلكما العاطفي.
صحيًا: تمارس الرياضة بانتظام للحفاظ على حيويتك وجمال قوامك، لكنك معرض لأمراض ناتجة من التشنّج العصبي.

10-مهنيًا: عليك الابتعاد عن المغامرات والمراهنات المالية في الوقت الحالى لكي لا تخسر ما لم يكن في الحسبان وتصبح على الأرض يا حكم.
عاطفيًا: لا تتطرق إلى مشكلات الماضي مع الشريك لأنه لم يعد يتحمل الجدال العقيم، ولا تتشبّث بآرائك في بعض تصرفاتك.
صحيًا: عليك أن تحتاط من التوتر بشكل كبير لأنه ليس هناك ما يستحق تعبك الجسديٍ.

11-مهنيًا: عليك التعاون مع فريق عمل كي تتخطى بعض التحديات المهنية وتصل إلى النجاح الذي تريده لتثبت للمسؤولين كفاءتك العالية.
عاطفيًا: لا يوجد مستحيل في الحب ولكن يجب أن تعرف خط البداية وتسير عليه بشكل صحيح لتصل إلى النهاية السعيدة.
صحيًا: عليك الابتعاد عن المشروبات الكحولية والغازية كي لا تعانى من نقص الحديد.

12-مهنيًا: لا تهتم بتصرّفات الزملاء، فكثيرون منهم يعتمدون أسلوبًا خاصًا لدفعك إلى اتخاذ قرارات عشوائية .
عاطفيًا: عليك أن تترك المجال للشريك للتعبير عن رأيه، فقد تكون نصيحته مهمة وفي مكانها الصحيح وتساعدك في بعض الأمور.
صحيًا: عليك عدم تجاهل ارتفاع ضغط الدم إذا رافقته اضطرابات قلبية أو تمدّد في الأوردة.

13-مهنيًا: المزاجية في العمل غالبًا ما تؤدي الى صدامات ومشاحنات مع الآخرين، فحاول أن تكون إيجابيًا لترتاح من هذا الوضع.
عاطفيًا: مناقشات مهمة تحدّد مصير العلاقة المستقبلية مع الشريك، مهما يكن إطارها، وربما تقدم إليك بعض المقترحا المفيدة.
صحيًا: إذا كنت تعبًا او مكتئبًا فخذ إجازة لاستعادة قواك أو قم بسفر برفقة الشريك.

14-مهنيًا: تكون اتصالاتك سهلة وتتخلص من العراقيل وتجابه زملاء متزمّتين، أو تصبح أنت صعب المراس بعض الشيء.
عاطفيًا: العلاقة المزيّفة تعيش لحظات محرجة وربّما حاسمة خلال الأيام المقبلة، فانتبه لهذا الأمر وابحث عن علاقة صادقة.
صحيًا: احتمال انخفاض الحيوية وزيادة التشنج العصبي، عليك ممارسة التأمل والاسترخاء واليوغا.

15-مهنيًا: القمر الجديد في برج الحمل يثير القلق قليلًا، ما يثير عصبيتك ويبعد عنك الأصدقاء وتتعثر الخطى للقيام بمشاريع كبيرة.
عاطفيًا: يحمل هذا اليوم ظروفًا سهلة وقد يعيد لمّ الشمل ويقرّب المسافة بينك وبين الحبيب، وتمضيان معًا أوقاتًا مريحة بعيدة عن الهموم.
صحيًا: عليك تجنّب مجاري الهواء لأنك تكون أكثر حساسية للبرد والأمراض.

16-مهنيًا: ابتعد قدر المستطاع عن المكابرة ولا تدّعِ معرفة كل شيء لأنك سوف تدخل نفسك في مشاكل عكس التيار أنت بغنى عنها.
عاطفيًا: التقرب من الشريك يعطيك القوة التي تفتح لك آفاقًا جديدة، وتميل إلى اعتماد أسلوب جديد في التعاطي عاطفيًا.
صحيًا: قد تعاني من إنهيار مفاجئ في الأعصاب وعلى الرغم من ذلك عليك التماسك ليمر الأمر بسلام وتعود إلى وضعك الطبيعي.

17-مهنيًا: احذر الأخطاء والمغالطات، ولا تنفعل إذا كنت ترغب في الحفاظ على الصورة التي أظهرتها للزملاء.
عاطفيًا: الشريك ليس مجبرًا على تحمّل ردود أفعالك، فهو قدّم الكثير لك وعليك أن تبادله بالمثل سريعًا لئلا يشعر بأنك تخذله.
صحيًا: ابتعد قدر الإمكان عن المشكلات والأزمات التي لا ناقة لك فيها ولا جمل، فهي قد ترهق أعصابك وتثير توترك.

18-مهنيًا: مشاريع جديدة بالجملة، لكنّ المطلوب خطوات مدروسة ومؤكدة تعيدك إلى دائرة الضوء مجددًا وتعيد البريق إلى اسمك.
عاطفيًا: استقرار وسعادة لافتة في العلاقة بالشريك، وهذا سيترك انعكاسات ايجابية اضافية، ويولّد ارتياحًا لديكما وتصفو النيات.
صحيًا: على الرغم من بعض فترات الضغط العاطفي فإن الاستقرار والتوازن يسودان إذا تجنبت الإفراط الجنسي الذي يمكنه أن يفقدك حيويتك.

19-مهنيًا: يتيح أمامك هذا اليوم فرصة جديدة لإيجاد الحلول ويفتح ابوابًا كانت مغلقة او يزيل عقبات حالت دون تقدّمك.
عاطفيًا: لن ينقصك الاهتمام ولا الرعاية ولا العطف، بل قد تعاني حالات الغيرة والتملّك بسبب الاهتمام الشديد بأمر الحبيب.
صحيًا: لن تشهد استقرارًا صحيًا بل مستويات مختلفة تراوح بين العلو والهبوط.

20-مهنيًا: تواجه بعض الارتباك والالتباس، فيطرأ ما يؤدّي إلى قطيعة وانفصال مع بعض الزملاء، ويسبب بعض المشاكل العابرة.
عاطفيًا: لا تدع هموم العمل تطغى على حياتك الاجتماعية، بل حاربها وتخلص منها، وخصص وقتًا أطول للشريك فهو بحاجة إليك.
صحيًا: تجد نفسك اليوم ممتلئًا بالطاقة والنشاط وتجد لذة وسعادة في الحياة.

21-مهنيًا: المشروع الجديد يبدو واضحًا، وتسافر لكي تضع حجر الأساس، أو تستقبل زوارًا للهدف نفسه.
عاطفيًا: يجب أن تفهم تصرّفات الشريك مهما بلغت حدّتها، وخصوصًا انه تحمّل الكثير بسببك، فكن صبورًا معه وعامله كما يستحق.
صحيًا: قد تشعر بأنك كئيب ولا تقوى على القيام بواجباتك فتبقى في البيت وحيدًا.

22-مهنيًا: يسهّل هذا اليوم أعمالك، وتحصل على مكافأة، ويقدّر الآخرون جهودك، ويحاولون تقليدك والأخذ بآرائك ومقترحاتك.
عاطفيًا: يوم رومانسي بامتياز وهو يروّج العواطف الجيّاشة وينعش القلب بالحب والمودّة، ويشجع على اللقاءات الحميمة.
صحيًا: من المفيد جدًا لك هذا اليوم أن تخرج إلى الطبيعة أو تلتقي الأصدقاء وتمارس نشاطات رياضية متنوعة.

23-مهنيًا: مشاريع بالجملة لكن التمويل المطلوب غير متوافر، فحاول أن تشرح وجهة نظرك لعلك تجد آذانًا صاغية.
عاطفيًا: الوحدة سلاح قاتل، لكنك تتخطاها بمساعدة بعض الأصدقاء، وتظهر النتائج سريعًا من خلال اصطحاب الشريك في رحلة شهر عسل جديد.
صحيًا: لا مشاكل صحية عمومًا هذا اليوم، وهذا دليل عافية فاطمئن.

24-مهنيًا: أجّل كل قرار حاسم، ويتحدث هذا اليوم عن مشروع خلاّق أو عن قضية جيدة تكون بابًا لدخول مشاريع مهمة جدًا.
عاطفيًا: رومانسية جديدة تولد في حياتك، كل ما يتم الآن يكون جديًّا ومهمًّا للمستقبل، وينعكس إيجابًا على علاقة الشريك بك.
صحيًا: بعض احتمالات المرض بسبب اضطرابات هضمية أو دموية أو جلدية أو ناتجة من الروماتيزم.

25-مهنيًا: تثير مسألة مالية وتبحث عن حل لها، مطلوب منك الصبر والتروي وعدم خوض أي مغامرة جديدة.
عاطفيًا: الخصومة مع الشريك يجب ألا تدوم طويلًا، فهو الوحيد القادر على مساعدتك في كل الظروف، لذا كن على ثقة بما يقترحه عليك.
صحيًا: إذا لم تخفف من استعمال طاقتك فستشعر بإرهاق كبير يسبب لك مشاكل صحية أنت بغنى عنها، فانتبه.

26-مهنيًا: تكتسب الطاقة المميزة فتعيش انسجامًا وتناغمًا وتواكب الأحداث بانفتاح، فأنت بطبعك اجتماعي وترحّب بالفرص على أنواعها.
عاطفيًا: لا تحاول اللعب بعواطف الحبيب، بل كن صادقًا معه لتنام قرير العين ومرتاح الضمير، وليبادلك هو بالمثل.
صحيًا: إذا كنت مصابًا بمرض القلب أو إذا كنت معرضًا لذلك فلا تعرض نفسك للإرهاق.

27-مهنيًا: لا تفكر إلا بطريقة إيجابية لتتمكن من تخطي كل المصاعب، فالسلبية غالبًا ما تكون أكثر ضررًا وتوقعك في مأزق.
عاطفيًا: مزاج الشريك في أفضل حالاته، فحاول أن تطرح معه كل الموضوعات التي تشغل بالك، فتجد الردود المناسبة.
صحيًا: لا تعرّض نفسك كثيرًا لأشعة الشمس الحارقة ولا سيما أن بشرتك حساسة جدًا.

28-مهنيًا: يحمل إليك هذا اليوم تطورات سريعة مناسبة لك في العمل، وتحثك على القيام بخطوات جديدة تلفت إليك الأنظار وتسلط عليك الأضواء.
عاطفيًا: لا تضغط على الشريك كثيرًا، فهو يعاني بعض المصاعب وقد يتخذ قرارات حاسمة تجاهك تودي بالعلاقة إلى ما لا تحمد عقباه.
صحيًا: حتى لو كنت تعتبر أنك تتمتع بصحة جيدة يمكنك البدء باتباع حمية غذائية أو الانضمام إلى صف رياضة بدنية.

29-مهنيًا: تحزن على أحد أفراد المهنة، وتأسف لوضع درامي يمرّ به، إلا أنّ هذا الظرف قد يلم الجميع حول هدف واحد.
عاطفيًا: استقرار في العلاقة بالشريك الجديد، لكن الاستقرار النهائي بينكما يحتاج إلى وقت أكبر ليفهم أحدكما الآخر أكثر فأكثر.
صحيًا: إذا مارست الرياضة بانتظام فلن تكون النتيجة إلا جيّدة وكما تتوخاها.

30- مهنيًا: القمر المكتمل في برج العقرب يتحدث عن قرب حصولك على جائزة مالية وعلى ترقية في مجالك المهني تقديرًا لجهودك الكبيرة.
عاطفيًا: أنه الوقت الأنسب لك كي تعبر عن مشاعرك وتضع النقاط على الحروف، فلا تستسلم للشعور بالإحباط، وحاول أن تتحدث إلى شريك حياتك بوضوح.
صحيًا: الاهتمام بالبنية الجسدية لا يعني كثرة تناول الطعام، ولكن البحث عن نوعية البروتينات المطلوبة.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تشعر بالإرهاق وكل ما تفعله سيكون تحت الأضواء تشعر بالإرهاق وكل ما تفعله سيكون تحت الأضواء



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تشعر بالإرهاق وكل ما تفعله سيكون تحت الأضواء تشعر بالإرهاق وكل ما تفعله سيكون تحت الأضواء



بعد أسابيع من انفصالها عن زوجها نجم هوليوود

جينا ديوان تظهر بإطلالة بأقراط لامعة وشعر منسدل

نيويورك ـ مادلين سعاده
ظهرت النجمة الأمريكية جينا ديوان، بعد أسابيع من انفصالها عن زوجها الممثل تشانينج تاتوم، بإطلالة مميزة أبهرت محبيها وعشاقها خلال حضورها حفلة "St. Jude Hope & Heritage Gala" في دورته الخامسة، والذي أقيم في نيويورك في الولايات المتحدة الأميركية. ارتدت الممثلة البالغة من العمر 37 عامًا، فستانًا أسود طويلا، منقوشًا بالأزهار متعددة الألوان، بتصميم "A LINE" وهو من تصميمات دار أزياء المصمم اللبناني زهير مراد.يأتي ظهور جينا الرائع على السجادة الحمراء، بعد مرور أسابيع على انفصالها من زوجها نجم هوليوود شانينج تاتوم" ، وقد حضرت الحفل الذي أقيم في مدينة إيست سايد في نيويورك ، مع والدها داريل ديوان. أكملت جينا إطلالتها بالأقراط المتدلية وخاتم على شكل زهور ولكنه ليس خاتم زواجها، وتركت شعرها الأسود منسدلًا بطبيعته على ظهرها وكتفيها، مع المكياج الناعم الذي أبرز ملامحها الجميلة، من خلال أحمر الشفاه الوردي، والكحل والماسكارا السوداء. استخدمت جينا تاتوم
المغرب اليوم - الرئيس الأميركي ينتقد هابرمان بسبب مقال كوهين

GMT 04:07 2018 السبت ,21 إبريل / نيسان

"Des Horlogers" أفضل فنادق سويسرا لقضاء العطلات
المغرب اليوم -

GMT 18:04 2017 الجمعة ,22 كانون الأول / ديسمبر

فيديو جنسي لفتاة صورها عشيقها يهز مدينة الصويرة

GMT 05:36 2018 الأربعاء ,10 كانون الثاني / يناير

تقرير أميركي يقر بتفوق الجيش المغربي في شمال غرب أفريقيا

GMT 00:16 2018 الثلاثاء ,23 كانون الثاني / يناير

اعتقال شخص بتهمة الاعتداء على طالبة وفض بكارتها في خريبكة

GMT 16:45 2018 الإثنين ,15 كانون الثاني / يناير

شخص يضبط زوجته تمارس الرذيلة في الجديدة

GMT 19:42 2017 الأحد ,31 كانون الأول / ديسمبر

القبض على دركي قتل زوجته بسلاح ناري في بني ملال

GMT 19:23 2017 الجمعة ,08 كانون الأول / ديسمبر

تسرّب فيديو يوثق لممارسة تلميذ الجنس مع تاجر في كلميم

GMT 16:41 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

المهدي بنعطية يُعلن تأسيس مؤسسة خيرية تحمل اسمه

GMT 20:57 2018 الثلاثاء ,23 كانون الثاني / يناير

تشريح جثة المنشطة الإعلامية التي توفيت بعد 3 أيام من زواجها

GMT 00:36 2017 الخميس ,21 كانون الأول / ديسمبر

طائرة مكسيكية تحلق فوق القصر الملكي ومؤسسات عسكرية

GMT 15:30 2017 الجمعة ,01 كانون الأول / ديسمبر

دركي يُنقذ أكثر من 50 راكبًا من الموت ضواحي مراكش

GMT 10:04 2017 السبت ,16 كانون الأول / ديسمبر

مغربي يضبط زوجته برفقة مديرها في الدار البيضاء

GMT 15:34 2017 الثلاثاء ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

زوج نجاة اعتابو ينفي علاقتها ببارون مخدرات الفنيدق

GMT 15:38 2017 الأربعاء ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

تفاصيل جديدة عن كيفية هروب "بارون" المواد المخدرة في الفنيدق

GMT 20:44 2017 الخميس ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

موجة برد قارس تجتاح مناطق عدة في المغرب انطلاقًا من السبت
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib