المغرب اليوم - شهر مناسب لتحديد الأهداف والأولويات على الصعد كافة
وزير حرب الاحتلال أفيغدور ليبرمان يصرح "الوتيرة الحالية في السنة الأخيرة لعمليات البناء والتوسع في المستوطنات في الضفة الغربية المحتلة، ليس لها مثيلا منذ عام 2000". 8 دول اوروبية تطالب حكومة الاحتلال بدفع 30 الف يورو لتلك الدول، بسبب قيام "اسرائيل" بهدم مباني ومرافق تم بناؤها لأغراض انسانية لخدمة السكان الفلسطينيين. المرصد السوري يعلن أن أجهزة مخابرات دولية تسلمت عناصر من "داعش" الرقة القضاء العراقي يصدر أمرًا باعتقال كوسرت رسول الخارجية الروسية تقو أن موسكو وطهران يناقشان تصريحات ترامب حول إيران حكومة كردستان العراق تعلن فرار 100 ألف كردي من كركوك منذ الاثنين الماضي اغلاق باب المغاربة عقب اقتحام "95" مستوطنًا لساحات المسجد الأقصى المبارك منذ الصباح. صحف بريطانيا تبرز نتائج الفرق الإنجليزية في دوري أبطال أوروبا بيغديمونت يؤكد أن إقليم كاتالونيا لم يعلن استقلاله لكنه سيقوم بذلك إذا علقت مدريد حكمه الذاتي الحرس الثوري الإيراني يعلن تسريع وتيرة البرنامج الصاروخي رغم الضغوط
أخر الأخبار

19 كانون الثاني / يناير - 17 شباط / فبراير

شهر مناسب لتحديد الأهداف والأولويات على الصعد كافة

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - شهر مناسب لتحديد الأهداف والأولويات على الصعد كافة

برج الحوت
بيروت ـ جاكلين عقيقي

أبرز أحداث الأسبوع الأخير من شهر آذار/مارس 2017:
كن عاقلًا ولا تتسرّع 
مهنيًا: تبدو مشاكسًا بعض الشيء وتسير عكس التيّار، ابتعد عن المناظرات والمواجهات حتى لا ترتبك وتدخل نفسك في اوضاع شائكة حاول ان تحكم على الاحداث بمنطق وموضوعية كي تتمكن من ضبط الامور كن عاقلًا ولا تتسرّع في اتخاذ المواقف أو القرارات السلبية والحاسمة. استشر الآخرين أو الاصدقاء المخلصين. قد تميل الى القطيعة ويكون بالتالي تصرّفك غير موزون وغير صائب.  مطلوب منك التروّي وكذلك تهدئة الأعصاب وعدم نقل الإشاعات. لا تكن طرفًا في أي نزاع لأن الدلائل تشير الى وقوعك ضحية الجوّ السلبي المشحون. 

عاطفيًا: مهمّتك هذا الأسبوع  تبديد مخاوف الحبيب وشكوكه. فقد كان الوقت لتحديد الاخطاء والاعتراف بها ثم بدء العمل على تصحيحها والعودة عنها. أنت شخص مرهف الحس وصاحب مشاعر نبيلة، وقد تكون بالفعل مستاء من تصرف الحبيب الجارح تجاهك. المناخ العاطفي يكون جيّدًا إذا أردت التوافق. تساعدك الظروف على تخطي المرحلة الصعبة. 
أبرز الأحداث اليومية عن شهر آذار/مارس 2017:
1- مهنيًا: التصرف بطريقة عشوائية لن يكون سهلًا، وقد تكون له انعكاسات سلبية غير مضمونة النتائج، فكن أكثر جدية.
عاطفيًا: كثرة المزاح مع الشريك قد تؤدي إلى عواقب غير محسوبة، وهذا لن يكون في مصلحتك .
صحيًا: لا تكثر من الملح في الطعام، وتجنب مختلف أنواع البهارات وخصوصًا الحارّ منها .
2- مهنيًا: تدخل مرحلة من الاسترخاء في العمل تجعلك قادرًا على التفكير في مستقبلك المهني الناجح.
عاطفيًا: الحبيب يحتاج منك أن تظهر له المزيد من الحب فلا تبخل عليه بمشاعرك.
صحيًا: لا تكن ممن يقرر شيئًا ويفعل العكس على الصعيد الرياضة، أنت الخاسر في النهاية .
3- مهنيًا: تتغيّر المعطيات لمصلحتك، وتبدأ عجلة العمل بالتحرّك السريع. تدور الأحداث بشكل ديناميكي وتفرح لانفراجات كانت منتظرة منذ أسابيع.
عاطفيًا: لماذا لا تظهر مشاعرك للحبيب وأنت تدرك مدى تعلقه بك؟ لا بأس من الإقدام على ذلك .
صحيًا: أنت بغنى عن تأزم وضعك الصحي، من هنا بادر إلى المحافظة عليه كما يجب.
4- مهنيًا: مهما عاندتك الظروف في العمل، لا تستسلم لتتمكن من تمرير هذه الأيام الصعبة، فالقادم سيكون أفضل.
عاطفيًا: يبدأ كوكب فينوس بالتراجع إلى برجك، ما قد يعني عودة مشكلة سابقة أو حبيب قديم للظهور في حياتك .
صحيًا: قد تصل إلى وقت تشعر أن العلاجات تجدي نفعًا في وضعك الصحي .
5- مهنيًا: تبدو معظم الأحيان غير واثق بنفسك، وهذا الأمر يسبب انسحاب الدعم الخارجي عنك. لا تتصرف بعشوائية أو تكبّر بل كن متواضعًا.
عاطفيًا: لا تكن كثير الجدال مع الحبيب وتحلَّ بالمرونة. هو يشعر ما تقوم به وما تبذله من جهد في سبيل إرضائه.
صحيًا: استغل كل دقيقة من أوقات فراغك وعطلك للقيام بمشاريع ترفيهية تدخل البهجة إلى النفوس.
6- مهنيًا: المشاركة في العمل تساعد على تأمين وزيادة فرص النجاح، كما تخلق نوعًا من الانسجام التام بين الزملاء.
عاطفيًا: أي نجاح للعلاقة مع الشريك يلزمك أن تقدم بعض التنازلات، وهذا ليس معيبًا أو مهينًا .
صحيًا: لا تحاول إخفاء ما يعتريك من حزن داخلي، بل عليك عرض نفسك على طبيب مختص .
7- مهنيًا: لا ينصحك الفلك اليوم بأن تقوم بأي مغامرات مادية. أخيرًا تنتهي من وضع مخططاتك للفترة المقبلة.
عاطفيًا: يوم مناسب لاتخاذ قرارات ناجحة ويفرح العازب خلالها بانعتاقه من قيود التوتر والقلق فيتحمّس للبحث عن حبيب ضائع او جديد.
صحيًا: كن ليّن الطباع مع العائلة على الأقل، ولا تنفعل أمام أي تصرف لا يستحق الاهتمام .
8- مهنيًا: عليك أن تكون أكثر ديبلوماسية في العلاقة مع الزملاء، وهذا يضمن النجاح للمجموعة عمومًا.
عاطفيًا: قد لا تجد أفضل من الشريك لشرح الظروف التي تمر بها، ومن المؤكد أنه سيساعدك على تخطي العقبات كلها.
صحيًا: لا تخير نفسك بين إهمال صحتك والمحافظة عليها، حكم عقلك واختر الحل المناسب.
9- مهنيًا: التواصل مع أشخاص نافذين في العمل، يسهم في وصولك إلى تحقيق الأهداف التي حددتها لنفسك منذ فترة طويلة.
عاطفيًا: قد تجد نفسك قريبًا مضطرًا إلى تنفيذ الوعود التي قدمتها إلى الشريك، وهذا الامر لن يسبب لك الإحراج.
صحيًا: ممارسة الجري الخفيف وإتباعها بتمارين قبل التوجه إلى العمل أمر مهم جدًا.
10- مهنيًا: ينتقل كوكب مارس إلى برج الثور، فيفتتح دورة إيجابية على الصعيد المهني، ويجعلك تعيد النظر في فرصة سابقة فوّتها ربما أو بعلاقة انتهت وتريد أن تحلّلها.
عاطفيًا: الكلام وحده لا يكفي عليك أن تثبت بالأفعال مدى محبتك للحبيب. لا تعرف ماذا تريد أن تتبع عقلك أم قلبك؟ كن حذرًا في قراراتك.
صحيًا: تتماثل للشفاء بعد العارض الصحي الذي ألم بك وألزمك الفراش فترة لا بأس بها .
11- مهنيًا: لحسن الحظ تتحسّن الظروف وتختفي الهواجس التي أقضّت مضجعك لتبدو الأمور واضحة.
عاطفيًا: حاول أن تستمتع بكل لحظة مع الحبيب فأنت تدرك أن هذه اللحظات لا تعوض.
صحيًا: لا تؤجل إلى الغد الانطلاق في مشروعك الرياضي المفيد. خير الأمور عاجلها.
12- مهنيًا: القمر المكتمل في برج العذراء يخضعك لمساءلة أو يجعلك تقف حائرًا أمام خيار صعب  على الصعيد المهني، لكنك قادر على تخطي المصاعب مهما بلغ حدّها.
عاطفيًا: كثرة التأجيل في بتّ الأمور المصيرية تهدد علاقتك بالشريك، وتدفع إلى مزيد من التأزم.  
صحيًا: لا بأس من اختيار أنواع الخضروات المفيدة أكثر من غيرها في الحمية الغذائية.
13- مهنيًا: تسيطر عليك الأجواء الإيجابية من كل حدب وصوب، وهذا يريحك بشكل لم يسبق له مثيل منذ مدة طويلة.
عاطفيًا: مهما بلغت حدّة النقاش مع الشريك، فإن التفاهم يكون سيد الموقف ويسهم في تبديد الاختلاف بينكما.  
صحيًا: كثيرة الحلول الناجعة للإبقاء على وضعك الصحي سليمًا، عليك الاختيار فقط.
14- مهنيًا: يشير هذا اليوم إلى مكافأة أو ربح أو جائزة معينة، وتزداد شعبيتك إذا كنت تدافع عن فكرة أو تريد كسب التأييد.
عاطفيًا: تنتابك مشارع جميلة تجاه الحبيب ولا تشعر أنه غامض وتكون معه أكثر وضوحًا وشفافية .
صحيًا: لا تتململ من النصائح والإرشادات المفيدة للصحة، نتائجها ستكون إيجابية بعد حين.
15- مهنيًا: يحمل إليك هذا اليوم رحلة ميمونة وربما تقرّر تغيير سيارتك، وهذا أمر جيد لكن حاذر التبذير دون حساب. نظّم مصاريفك! .
عاطفيًا: تتصرف مع الحبيب بحنان كبير وتكون اكثر تسامحًا في تعاملك معه.
صحيًا: لا تعتمد على الآخرين لكي يحفزوك على أي نشاط رياضي، اتكل على نفسك في ذلك .
16- مهنيًا: قرارات مهمة قد تغير مجرى حياتك على نحو مفاجىء، لذا عليك أن تكون مستعدًا لكل جديد في هذا الإطار.
عاطفيًا: كثرة مشاغلك تبعدك عن الشريك إلى حد كبير، وهذا قد أصبح مزعجًا له بسبب غيابك المتكرر وعليك إيجاد حلّ سريع.
صحيًا: لا تتنازل عن قناعتك بأن الرياضة مفيدة للصحة، وانشرها بين من يخالفونك ذلك .
17- مهنيًا: من اليوم وصاعدًا قد تضطر إلى العمل مع زملائك كفريق واحد، فيترك ذلك آثارًا إيجابية على أجواء العمل.
عاطفيًا: حاول عدم الاستماع الى الإشاعات من المقرّبين، وخصوصًا أن بعضهم يحاول صبّ الزيت على النار.
صحيًا: إحرص على استعمال الزيت النباتي الصحي، وتجنب مختلف أنواع السمنة ومشتقاتها .
18- مهنيًا: قد تتزعزع بعض العلاقات إذا كانت بالأصل متأرجحة، لذلك فإن المطلوب هوالتحلّي بالهدوء وعدم الإساءة إلى الزملاء بأيّ تصرف.
عاطفيًا: أنت اليوم جذاب بدرجة كبيرة و كل الانظار موجهة اليك. تقف مع الحبيب في موقف صعب مما يزيد من اعجابه و حبه لك.
صحيًا: استفد من عطلة نهاية الأسبوع ومارس ركوب الدراجات الهوائية مع العائلة أو الأصدقاء .
19- مهنيًا: يتميّز هذا اليوم بحصول لقاء مهمّ وانفراج على صعيد العلاقات العامة والامتحانات والتواصل مع الآخرين.
عاطفيًا: الغيرة لن تهدد مستقبلك مع الحبيب لأنك كثير الليونة في تعاملك معه، لكن راع شعوره في كثير من المواقف.
صحيًا: الصحة السليمة نعمة من الخالق، فلا تفرّط فيها.
20- مهنيًا: أجواء العمل الجيدة ضرورية، بهدف التمكن من إنجاز الأعمال المطلوبة منك بجدارة ونجاح.
عاطفيًا: تطورات كثيرة في العلاقة بينك وبينك الشريك وخصوصًا بعد الأجواء الإيجابية السائدة حاليًا.
صحيًا: اختيار الأحذية الرياضية الطبية أمر مهم، واستشر أصحاب الاختصاص قبل اختيارها .
21- مهنيًا: تنهمك بجدول أعمال مكثف وعليك أن تنجز القسم الأكبر منه سريعًا، لكنك قادر على إنجاز المهمة على أكمل وجه.
عاطفيًا: أجواء ممتازة مع الشريك خلال هذه الفترة، ولعل الصدق يساهم في خلق هذه الأجواء .
صحيًا: انتعال الكعب العالي بكثرة يسبب آلامًا للظهر، يستحسن الاستعاضة عنه بكعب متوسط الارتفاع.
22- مهنيًا: قد يضعك هذا اليوم في موقف مُربك فلا تنجرف وراء الانفعالات. لا تفصح عن كل ما يجول في رأسك ولا سيّما اذا كان الامر سلبيًّا.
عاطفيًا: لا تترك الفراغ العاطفي يسيطر عليك وحاول ان تخرج منه. عليك ان تعمل بجهد اكبر كي تنجح علاقتك بمن تحب.
صحيًا: حتى لو شعرت بأن الطقس دافئ نوعًا ما، لا تخرج من المنزل بثياب خفيفة.
23- مهنيًا: تميل إلى المشاركة في ندوات ومؤتمرات وإلى تلبية الدعوات الاجتماعية. حان الوقت لتهتم بقدراتك الفكرية ولتغني ثقافتك ولتصقل مواهبك.
عاطفيًا: تشعر بعواطف جميله تجاه شخص تعرفت اليه أخيرًا. عليك ان تتخذ قرارًا حاسمًا بشأن علاقتك بمن تحب.
صحيًا: إذا كانت صحتك بخير فأنت بخير، حاول أن تبقى كذلك باستمرار.
24- مهنيًا: لا تتهور كثيرًا في اتخاذ القرارات المهمة، بل عليك أن تكون أكثر حذرًا في تصرفاتك لضمان مستقبل أفضل.
عاطفيًا:عليك أن تقوم بما يتوجب عليك تجاه الشريك، ولا سيما أن هناك بعض الحقوق المهدورة التي تزعجه.
صحيًا: إذا كانت القراء تسبب لك آلامًا في الرأس، يستحسن عرض نفسك على طبيب .
25- مهنيًا: يضفي عليك هذا اليوم سحرًا خاصًا وتعقد صداقات جديدة وتركز على علاقة لك ناشئة او قديمة قد تشرّعها .
عاطفيًا: لا تكن متعدد العلاقات و ابحث عن الاستقرار. عليك ان تنتبه اكثر الى طريقة تعاملك مع من تحب .
صحيًا: حاول أن تبقي روزنامة أيامك ملأى بالمواعيد الرياضية المفيدة.
26- مهنيًا: لا تكن متسلطًا في قراراتك تجاه الزملاء، ولا سيما أن بعضهم بدأ يتذمر من تصرفاتك غير المبررة.
 عاطفيًا: عليك ان تمنح الشريك المزيد من الوقت لشرح موقفه من كل الأمور العالقة، وهذا يسهل كثيرًا تخطي أي سوء تفاهم مستقبلي.
صحيًا: الإكثار من شرب العصير الطبيعي مفيد، ولا سيما الليموناضة في الشتاء.
27- مهنيًا: يستحسن أن تنفذ المطلوب منك بنفسك، ولا تعتمد على الآخرين وخصوصًا أنك ستدفع ثمن أي هفوة قد تنتج من ذلك.
عاطفيًا:عليك أن تقضي وقتًا أطول مع الشريك، فخسارته قد لا تعوّض بعد كل هذا الوقت الذي واجهتما خلاله ظروفًا صعبة.
صحيًا: قد تمر بأوقات متأزمة وعصيبة لكنها لن ترتد سلبًا على وضعك الصحي.
28- مهنيًا: القمر الجديد في برج الحمل يتحدث عن ربح مادي تستفيد منه، وتتحسّن الأمور تدريجيًا وينشط بعضهم من أجل إظهار حقيقة حاولت جهة نافذة طمسها في السابق.
عاطفيًا: التسرع تجاه الشريك لا يفيدك بشيء، لأنك قد تشعر بالوحدة إذا اتخذت قرارًا بالانفصال عنه.
صحيًا: قد تضطر أحيانًا إلى الإفراط في تناول المأكولات غير الصحية، لكن عليك الانتباه إلى النتائج.
29- مهنيًا: يحمل إليك هذا اليوم انطلاقة جيدة نحو آفاق واسعة ونجاحات مهنية قد تساعدك على تطوير قدراتك .
عاطفيًا: أحداث سعيدة في طريقها إليك تظهر ملامحها في غضون أيام ولا سيما أن النيات صافية في هذا الاتجاه .
صحيًا: تنتقل من حالة نفسية مضطربة وقلقة إلى حالة من الفرح والسعادة تترك ارتياحًا لديك .
30- مهنيًا: تشعر بتميزك واذا حققت انتصارًا ما قد تعيش نوعًا من التباهي بالذات، وتتلقى خبرًا جيدًا يخص وضعك المالي ومعلومات جيدة، ويكون حدسك ممتازًا .
عاطفيًا: تتلقى جرعة إضافية لتعزيز وضعك العاطفي، لكن الحذر واجب من بعض المتضرّرين الذين لن ينجحوا في زعزعة العلاقة .
صحيًا: لا تخالف تعليمات الطبيب وطبقها بحذافيرها، فالنتيجة في مصلحتك .
31- مهنيًا: حاول أن تتجنّب الإرهاق وكثرة المجهود غير المبرّر، لأنك قد تواجه بعض التعب في الأيام المقبلة، ويستحسن أن ترتاح .
عاطفيًا: تصرّفات غير مبرّرة من الشريك بسبب ردات الفعل التي ظهرت أخيرًا منك .
صحيًا: عليك النهوض باكرًا وممارسة الرياضة قبل القيام بأي نشاط أو عمل .

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المغرب اليوم - شهر مناسب لتحديد الأهداف والأولويات على الصعد كافة المغرب اليوم - شهر مناسب لتحديد الأهداف والأولويات على الصعد كافة



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المغرب اليوم - شهر مناسب لتحديد الأهداف والأولويات على الصعد كافة المغرب اليوم - شهر مناسب لتحديد الأهداف والأولويات على الصعد كافة



حرصت على تنسيق ثوبها مع الفرو الفاخر وحذاء براق

بيونسيه تتمايل بفستان طويل في تيدال إكس بروكلين

نيويورك ـ مادلين سعاده
استعادت بيونسيه، قوامها الممشوق مرة أخرى، بعد مرور أربعة أشهر فقط على ولادة توأمها "سير و رومي"، وظهرت النجمة البالغة من العمر 36 عامًا، في حفل "تيدال اكس بروكلين" الخيري في مدينة نيويورك ليلة الثلاثاء، بفستان ضيق بلون الزمرد الأخضر. وفي إطلالتها الأخيرة، تمايلت النجمة بيونسيه بفستان سهرة طويل مع الشق الجانبي الجريء المتألق الذي كشف عن ساقيها بأسلوب بارز ومتقن لإظهار مفاتنها بكثير من الأنوثة مع اللون الأخضر الداكن. وهذا التصميم الذي أتى بتوقيع دار Mendez Walter كشف قوامها الجميل والممشوق مع قصة الصدر الجريئة وأسلوب الكتف الواحد مع الأكمام المكشوفة من الأعلى. كما حرصت بيونسيه Beyonce على تنسيق هذا الفستان مع الفرو البنفسجي الفاخر ووضعت هذه القطعة بطريقة منسدلة على يديها وحول خصرها ونسقت معه الحذاء البراق باللون البرونزي ذات الكعب العالي، ولم يتضح أي أثر لبطنها وعوارض الحمل بشكل لافت ومتألق. ولم تتوقف مغنية "هولد

GMT 04:35 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

طرق الحج المقدسة تحتل أوروبا وتحفظ ذكريات الماضي
المغرب اليوم - طرق الحج المقدسة تحتل أوروبا وتحفظ ذكريات الماضي

GMT 02:15 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

فيلم عن الحرب العالمية يظهر هتلر في زيارة للجرحى
المغرب اليوم - فيلم عن الحرب العالمية يظهر هتلر في زيارة للجرحى

GMT 06:36 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

"الوحش" يرفع مذيع "بي بي سي" دان ووكر عاليًا في الهواء
المغرب اليوم -

GMT 05:00 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

الكلاب تغزو عالم الموضة مع سلسلة مميزة من الأزياء
المغرب اليوم - الكلاب تغزو عالم الموضة مع سلسلة مميزة من الأزياء

GMT 02:28 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

فندق "غراند كونتيننتال" إيطاليا حيث الجمال والعزلة والهدوء
المغرب اليوم - فندق

GMT 03:00 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

شركة هولندية تصمم المنازل المصنوعة من الورق المقوى
المغرب اليوم - شركة هولندية تصمم المنازل المصنوعة من الورق المقوى

GMT 00:46 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

تسريب المبادئ التوجيهية للتفاوض بشأن "البريكست" للإعلام
المغرب اليوم - تسريب المبادئ التوجيهية للتفاوض بشأن

GMT 00:42 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

جدل كبير بشأن التشويش على بث "الرابعة اليوم" الإذاعي
المغرب اليوم - جدل كبير بشأن التشويش على بث

GMT 05:43 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

نصائح حتى لا تُصاب بالتلعثم أثناء المقابلات الجامعية
المغرب اليوم - نصائح حتى لا تُصاب بالتلعثم أثناء المقابلات الجامعية
المغرب اليوم - بريطانية ترتدي الحجاب لتكشف عن عنصرية الغرب تجاه المسلمين

GMT 12:54 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

الكشف عن رأس تمثال لسيدة عمرها 4 آلاف عام في مصر
المغرب اليوم - الكشف عن رأس تمثال لسيدة عمرها 4 آلاف عام في مصر

GMT 03:46 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

"بورش" تعلن عن مميزات سيارتين بقوة 365 حصانًا
المغرب اليوم -

GMT 05:32 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

مميزات مذهلة في سيارة "570 S سبايدر" من "ماكلارين"
المغرب اليوم - مميزات مذهلة في سيارة

GMT 00:21 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

حسين فهمي يكشف سر اختلافه مع الراحل يوسف شاهين
المغرب اليوم - حسين فهمي يكشف سر اختلافه مع الراحل يوسف شاهين

GMT 01:06 2017 الإثنين ,16 تشرين الأول / أكتوبر

دلال عبد العزيز تأمل أن ينال "سابع جار" إعجاب الجمهور

GMT 02:31 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

مالالا يوسفزاي تتخلى عن اللباس الإسلامي من أجل الجينز

GMT 06:59 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

مسؤولة في "كيرينغ" تعلن التصدي لقضية العنف المنزلي

GMT 00:54 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

دراسة تبيّن أن الذئاب أفضل في التعاون فيما بينها من الكلاب

GMT 02:27 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

إزالة الغابات والصيد غير القانوني يدمران بقاء إنسان الغاب

GMT 05:55 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

منزل "ستكد بلانتيرز" يسمح بنمو النباتات دون قطع الأشجار

GMT 00:36 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

دراسة تؤكد ارتباط بين النوم لفترات طويلة والخصوبة

GMT 05:26 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

دراسة توضح مزايا ثمرة التوت الأزرق بالنسبة للأطفال

GMT 06:06 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

أسباب وصول نابليون بونابرت إلى غولف جيو على متن سفينته

GMT 06:28 2017 الإثنين ,16 تشرين الأول / أكتوبر

أهم 10 فنادق راقية توجد في بريطانيا وأيرلندا

GMT 07:37 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

هواوي تطلق هاتفًا جديدًا يتحدى أبل وسامسونغ
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib