المغرب اليوم  - اهتمام كبير بمهرجان أولمبياد اللغة التركية الدولى في إزمير

اهتمام كبير بمهرجان أولمبياد اللغة التركية الدولى في إزمير

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  - اهتمام كبير بمهرجان أولمبياد اللغة التركية الدولى في إزمير

إسطنبول - وكالات

تشهد فعاليات الدورة الـ 11 لمهرجان أولمبياد اللغة التركية الثقافى بولاية إزمير غربى تركيا، اهتماما كبيرا، فى ظل مشاركة 2000 طالب من 140 دولة، يعرّفون بثقافة بلدانهم بالتركية، كما يتنافسون فيما بينهم للفوز بجوائز الألمبياد، عبر أداء أنشطة ثقافية باللغة التركية. ويعرّف الطلاب المشاركون الذين يدرسون فى مدراس تركية فى بلادهم، بثقافاتهم وأزيائهم التقليدية، فى أجنحة خاصة فى إطار المهرجان الدولى، الذى ينظم من قبل "جمعية اللغة التركية الدولية"، حيث أعرب الطالب "جاتين نيوبانا" القادم من نيبال، لمراسل الأناضول، أنه تعلم التركية بعد أن سبقته أخته الكبيرة فى تعلمها، وشاركت فى الأولمبياد، لافتا أن تركيا لا تعرف كثيرا فى بلاده، إلا أنها باتت تلفت الأنظار بسبب نشاطات مدرسته، وتنظيمها فعالية كبيرة على غرار ألمبياد اللغة التركية، مضيفا بقوله: "أعجبتنى تركيا كثيرا، أهم ما يميز الأتراك، مساعدتهم لنا دائما". من جهته أوضح "البشير حمادى" من تشاد، أن المهرجان وفر فرصة للتعريف بثقافتهم، وسط اهتمام كبير من الزوار، موضحا أن أصدقاءه يتعلمون التركية، وأنه يحب التركية، ويتابع مسلسل "وادى الذئاب"، كما يهدف لدراسة علم الاجتماع فى تركيا. ويستقطب المهرجان، زوارا من ولايات أخرى، إذ أعربت المواطنة التركية زهرة غنتش"، القادمة من ولاية "باليكسير" عن ترقبها بحماس لتنظيم الأولمبياد، منوهة بأن تحدث أناس من ثقافات مختلفة بالتركية يعد أمرا رائعا، إذ لا حاجة للبحث عن مفردات إنكليزية والعمل على تذكرها للتواصل مع الطلاب الضيوف المشاركين فى هذه المناسبة الثقافية. وينظم أولمبياد اللغة التركية، سنوياً، بين طلبة المدارس التركية فى جميع أنحاء العالم، حيث يتنافس الطلبة فى الغناء وإلقاء الشعر باللغة التركية، وفى أداء الرقصات الشعبية التركية، وتقديم الاستعراضات. وكثيرا ما شهدت حفلات الأولمبياد، تأثر الحضور الأتراك، بسماع الطلبة والطالبات من مختلف الجنسيات، وهم يلقون الأشعار والأغانى التركية بلغة تركية سليمة، ويؤدون بمهارة الرقصات الشعبية التركية، فى ولايات عدة بتركيا. يشار أن مدينة إزمير تسضيف أولى فعاليات الأولمبياد لهذا العام اعتبارا، فيما سيشهد استاد أتاتورك الأولمبى فى إسطنبول، الحفل الختامى للأولمبياد يوم 16 يونيه القادم.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - اهتمام كبير بمهرجان أولمبياد اللغة التركية الدولى في إزمير  المغرب اليوم  - اهتمام كبير بمهرجان أولمبياد اللغة التركية الدولى في إزمير



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - اهتمام كبير بمهرجان أولمبياد اللغة التركية الدولى في إزمير  المغرب اليوم  - اهتمام كبير بمهرجان أولمبياد اللغة التركية الدولى في إزمير



خلال مشاركتها في عرض مجموعة "بوتيغا فينيتا"

كيندال جينر تبدو مثيرة في ملابس السباحة ثلاثية الألوان

ميلانو ـ ريتا مهنا
وضعت كيندال جينر المسائل العائلية إلى جنب، بعد تصدر خبر حمل شقيقتها الصغرى كايلي جينر مواقع الإنترنت. ووولت اهتمامها إلى منصة الأزياء لعرض أحدث مجموعة للماركة الإيطالية للسلع الجلدية "بوتيغا فينيتا" لربيع وصيف 2018، خلال أسبوع الموضة في ميلانو، السبت.  وخطفت عارضة الأزياء البالغة من العمر 21 عاما، أنظار الحضور وعدسات المصورين، في ملابس السباحة ثلاثية الألوان التي ارتدت عليها سترة برونزية طويلة. وكانت ملابس السباحة مكونة من اللون الأخضر، الأبيض والأسود ومحاطة بحزام رفيع من الجلد الأسود على الخصر، والتي كشفت عن ساقيي جينر الطويلتين. وأكملت إطلالتها بزوج من الأحذية الأرجوانية ذات كع،  لتضيف مزيدا من السنتيمترات لطولها، بينما كانت تمسك في يدها حقيبة رمادية أنيقة كإكسسوار رئيسي. وفي حين ظهرت عارضة الأزياء جيجي حديد (22 عاما) مرتدية فستانا رماديا، مزين بخيوط معدنية عاري الصدر، وأضافت له قلادة كبيرة على شكل فراشة. وأكملت النجمة الشهيرة إطلالتها بحقيبة

GMT 02:03 2017 الأحد ,24 أيلول / سبتمبر

طعن صحافية أميركية وأمها السورية في إسطنبول
 المغرب اليوم  - طعن صحافية أميركية وأمها السورية في إسطنبول

GMT 02:44 2017 الثلاثاء ,19 أيلول / سبتمبر

دراسة تكشف غموض الأكسجين في الغلاف الجوي للأرض

GMT 01:11 2017 الجمعة ,22 أيلول / سبتمبر

منتجع "نان هاي" يعد علامة على "فيتنام الجديدة"

GMT 06:45 2017 الأربعاء ,13 أيلول / سبتمبر

"شاومي" تعلن عن هاتفها الجديد "Mi Note 3" بسعر منافس

GMT 04:29 2017 الإثنين ,18 أيلول / سبتمبر

تصاميم مفعمة بالحيوية من "بربري" في لندن
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib