المغرب اليوم  - اهتمام كبير بمهرجان أولمبياد اللغة التركية الدولى في إزمير

اهتمام كبير بمهرجان أولمبياد اللغة التركية الدولى في إزمير

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  - اهتمام كبير بمهرجان أولمبياد اللغة التركية الدولى في إزمير

إسطنبول - وكالات

تشهد فعاليات الدورة الـ 11 لمهرجان أولمبياد اللغة التركية الثقافى بولاية إزمير غربى تركيا، اهتماما كبيرا، فى ظل مشاركة 2000 طالب من 140 دولة، يعرّفون بثقافة بلدانهم بالتركية، كما يتنافسون فيما بينهم للفوز بجوائز الألمبياد، عبر أداء أنشطة ثقافية باللغة التركية. ويعرّف الطلاب المشاركون الذين يدرسون فى مدراس تركية فى بلادهم، بثقافاتهم وأزيائهم التقليدية، فى أجنحة خاصة فى إطار المهرجان الدولى، الذى ينظم من قبل "جمعية اللغة التركية الدولية"، حيث أعرب الطالب "جاتين نيوبانا" القادم من نيبال، لمراسل الأناضول، أنه تعلم التركية بعد أن سبقته أخته الكبيرة فى تعلمها، وشاركت فى الأولمبياد، لافتا أن تركيا لا تعرف كثيرا فى بلاده، إلا أنها باتت تلفت الأنظار بسبب نشاطات مدرسته، وتنظيمها فعالية كبيرة على غرار ألمبياد اللغة التركية، مضيفا بقوله: "أعجبتنى تركيا كثيرا، أهم ما يميز الأتراك، مساعدتهم لنا دائما". من جهته أوضح "البشير حمادى" من تشاد، أن المهرجان وفر فرصة للتعريف بثقافتهم، وسط اهتمام كبير من الزوار، موضحا أن أصدقاءه يتعلمون التركية، وأنه يحب التركية، ويتابع مسلسل "وادى الذئاب"، كما يهدف لدراسة علم الاجتماع فى تركيا. ويستقطب المهرجان، زوارا من ولايات أخرى، إذ أعربت المواطنة التركية زهرة غنتش"، القادمة من ولاية "باليكسير" عن ترقبها بحماس لتنظيم الأولمبياد، منوهة بأن تحدث أناس من ثقافات مختلفة بالتركية يعد أمرا رائعا، إذ لا حاجة للبحث عن مفردات إنكليزية والعمل على تذكرها للتواصل مع الطلاب الضيوف المشاركين فى هذه المناسبة الثقافية. وينظم أولمبياد اللغة التركية، سنوياً، بين طلبة المدارس التركية فى جميع أنحاء العالم، حيث يتنافس الطلبة فى الغناء وإلقاء الشعر باللغة التركية، وفى أداء الرقصات الشعبية التركية، وتقديم الاستعراضات. وكثيرا ما شهدت حفلات الأولمبياد، تأثر الحضور الأتراك، بسماع الطلبة والطالبات من مختلف الجنسيات، وهم يلقون الأشعار والأغانى التركية بلغة تركية سليمة، ويؤدون بمهارة الرقصات الشعبية التركية، فى ولايات عدة بتركيا. يشار أن مدينة إزمير تسضيف أولى فعاليات الأولمبياد لهذا العام اعتبارا، فيما سيشهد استاد أتاتورك الأولمبى فى إسطنبول، الحفل الختامى للأولمبياد يوم 16 يونيه القادم.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - اهتمام كبير بمهرجان أولمبياد اللغة التركية الدولى في إزمير  المغرب اليوم  - اهتمام كبير بمهرجان أولمبياد اللغة التركية الدولى في إزمير



 المغرب اليوم  -

أثناء حضور الدورة الـ70 من المهرجان

إيلي فانينغ تكشف عن جاذبيتها في ثوب أخضر عاري

باريس - مارينا منصف
في ظل الانشغال في مهرجان "كان" هذا العام مع اختيار فيلمين مميزين أثبتت كلًا من إيلي فانينغ "19 عامًا" ، ونيكول كيدمان أن جدول أعمالهم المزدحم لن يمنعهما من الظهور بمظهر براق الأحد. ووصلت كلًا منهما في عرض فيلم How To Talk To Girls At Parties ، في مهرجان كان السينمائي السبعين ، فقد ارتدت فانينغ ثوب أخضر مثير عاري الظهر ، يضم صف من الزهور في الجزء السفلي منه، بينما تألقت النجمة نيكول كيدمان في ثوب ذهبي أنيق بطول متوسط على السجادة الحمراء في المهرجان الشهير، وكشفت فانينغ عن جسدها المثير في فستانها الأخضر من التول ذو العنق الغائر الذي امتد حتى السرة ، بينما اصطفت أوراق النباتات على جانبي الجزء العلوي من الفستان وكذلك الجزء السفلي. وبدى الثوب مشدودًا على خصرها، وجاء الفستان عاريًا من الظهر ما كشف عن بشرتها الجذابة أمام الجمهور والمصورين، وإبقت فانينغ

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - اهتمام كبير بمهرجان أولمبياد اللغة التركية الدولى في إزمير  المغرب اليوم  - اهتمام كبير بمهرجان أولمبياد اللغة التركية الدولى في إزمير



GMT 03:11 2017 الإثنين ,22 أيار / مايو

ريما أبو عاصي تعشق صناعة الأطواق من الورود
 المغرب اليوم  - ريما أبو عاصي تعشق صناعة الأطواق من الورود

GMT 06:45 2017 الإثنين ,22 أيار / مايو

شقة في لندن تمثل كهف علي بابا بكنوزها الثمينة
 المغرب اليوم  - شقة في لندن تمثل كهف علي بابا بكنوزها الثمينة
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib