المغرب اليوم - انطلاق فعاليات الدورة العاشرة لمهرجان السينما والهجرة في أغادير

انطلاق فعاليات الدورة العاشرة لمهرجان "السينما والهجرة" في أغادير

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - انطلاق فعاليات الدورة العاشرة لمهرجان

أغادير - و.م.ع

انطلقت فعاليات الدورة العاشرة لمهرجان "السينما والهجرة" في أغادير، في 5 تشرين الثاني/نوفمبر الجاري، والذي من المقرر أن تختتم أعمالها في 9 من الشهر ذاته، والذي تُنظِّمه جمعية "المبادرة الثقافية، وذلك بدعم شركاء كثيرين. وبدأت الفعاليات بعرض فيلم "حراكة بلوز"، للمخرج الجزائري موسى حداد، وعرض فيلم قصير بعنوان "لحظة ذكرى واعتراف"، وفاءً لذكرى أربعة فنانين مغاربة، رحلوا إلى دار البقاء خلال العام الجاري، هم؛ عبدالقادر لطفي، ومحمد مجد، ومحمد بن إبراهيم، وحميدو بن مسعود، بالإضافة إلى تكريم الفنان، بوجمعة راسورانس، ابن ورزازات، الذي سطع نجمه في عالم الديكور في عدد من الأفلام السينمائية العالمية. وأكد رئيس جمعية "المبادرة الثقافية"، إدريس مبارك في كلمة بالمناسبة، أن "هذا المهرجان على مر دوراته العشر يمثل فرصة لكل محترفي الفن السابع للتلاقي وتبادل الخبرات"، مبرزًا "أهمية تيمة هذا الملتقى لكون موضوع الهجرة أصبح قضية تستأثر باهتمام جميع الفاعلين سواء الرسميين منهم أو غير الرسميين". واعتبر الوزير المُكلَّف بالمغاربة المقيمين في الخارج وشؤون الهجرة، أنيس بيرو، أن "تنظيم النسخة العاشرة لتلك التظاهرة، يؤكد أن مهرجان أغادير وصل إلى درجة النضج وربما حان الوقت ليحلق بآفاق أرحب وأوسع باعتباره تظاهرة أصبحت تمتلك توقيعها الخاص في المشهد السينمائي الوطني بل وحتى الدولي". وجرى تقديم أعضاء لجنة تحكيم مسابقات المهرجان، والتي يترأسها، إدريس اليزمي، رئيس المجلس الوطني لحقوق الإنسان، ورئيس مجلس الجالية المغربية في الخارج، إلى جانب المخرج والممثل الجزائري محمد الزموري، والمتخصص في علم الاجتماع ومسؤول قسم الثقافة في مجلس الجالية المغربية في الخارج يونس أجراي، والمخرج الفرنسي، ألغيني مامادو كيتا، والكاتبة والمخرجة الكندية من أصول مغربية كاتي وزانا، وكمال مماد الممثل الفرنسي الأميركي ذو الأصول المغربية، والمقيم في الولايات المتحدة الأميركية. وتتنافس على جائزة "أركانة" ثمانية أفلام طويلة من مختلف البلدان، منها فيلم "حراكة بلوز" للكاتب والمخرج الجزائري موسى حداد، و"يما" للممثل والمخرج المغربي رشيد الوالي، و"مذكرات ساحة الاستراحة" للمخرج والسيناريست الفرنسي من أصول مغربية إبراهيم فريتح، و"الأسود يليق بك" للمخرج والسيناريست الفرنسي جاك برال. كما يشارك في المسابقة الرسمية لهذا الملتقى فيلم "خنشة ديال الطحين" للمخرجة البلجيكية من أصول مغربية خديجة لوكلير، وفيلم "التفكك" للمخرج الفرنسي المزداد في مدينة وجدة، فيليب فوكون، و"البابواس لاتنمو في فصل الشتاء" للمخرج الفرنسي من أصول سينغالية، هنري هنريول، و"القارب" للمخرج والمنتج والسيناريست السينغالي موسى توري. وتتميز تلك الدورة بعرض 11 فيلمًا مغربيًّا في فقرة الأفلام القصيرة، هي "نار الغربة" لعبدالرزاق سميح، و"الهدف" لمنير عبار، و"القدس أبنادم" لمصطفى الشعبي، و"جنة" لأسماء المدير، و"ألوان الصمت" للمخرجة نفسها، و"الدنيا أتنقرب" لطارق إدريسي، و"الطفل القمامة" لحكيم بيضاوي، و"إخوان" لعادل العربي وبلال فلاح، و"اتفاق زواج" لنورالدين الغماري، و"مسحور" لهشام عين الحياة، و"يسقط الثلج في مراكش" للمخرج نفسه. أما فقرة الأفلام الوثائقية؛ فتتضمن ستة أفلام، هي على التوالي؛ "سبتة السجن الرحيم" للمخرجين الفرنسيين جوناتان ميليت وولوت ريشي، و"الشهداء الخمسة" للمخرج المغربي المقيم في بلجيكا حسن الرحالي، والمخرجة البلجيكية كيت فان هويغن، و"عائد إلى رام الله" للمغربي بنيونس بحكاني، و"كنت في السجن وزرتموني" للفرنسية جاكلين غوزلان، و"الطفولة المغتصبة" للمغربي مصطفى الأبيض. وكما تشهد الدورة فقرة خاصة بسينما الطفل المرتبطة بالهجرة "ميكراموم"، ويُراهن المنظمون على عقد سلسلة من الندوات الفكرية بمشاركة أسماء أكاديمية مرموقة، لتدارس عدد من القضايا المرتبطة بمواضيع "الهجرة الإسبانية إلى المغرب والهجرة المغربية إلى إسبانيا"، و"الهجرة والإعاقة أو الإعاقة المزدوجة"، و"وسائل الإعلام والهجرات والاختلاف"، فضلًا عن شهادات لاعبي كرة القدم والباحثين والإعلاميين بشأن كرة القدم والهجرة. وفي مجال الأنشطة الموازية، يُنظِّم المهرجان قافلة سينمائية ستجوب عددًا من الجماعات القروية المحيطة في مدينة أغادير، وكما يناقش أفلام المسابقة الرسمية بالإضافة إلى سلسلة من اللقاءات مع طلبة جامعة ابن زهر، وينظم ورش بشأن الكتابة الفيلمية ودور مساعد المخرج في الإعداد للتصوير، وتوظيف المؤثرات الفنية الرقمية، ودورة أفلام الطفل بشراكة مع المعهد الفرنسي في أغادير.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المغرب اليوم - انطلاق فعاليات الدورة العاشرة لمهرجان السينما والهجرة في أغادير المغرب اليوم - انطلاق فعاليات الدورة العاشرة لمهرجان السينما والهجرة في أغادير



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المغرب اليوم - انطلاق فعاليات الدورة العاشرة لمهرجان السينما والهجرة في أغادير المغرب اليوم - انطلاق فعاليات الدورة العاشرة لمهرجان السينما والهجرة في أغادير



حملت الحملة عنوان "من صميم القلب نداء أميركا الموحدة"

ليدي غاغا تتألق في بدلة بيضاء خلال حفلة خيرية

واشنطن ـ رولا عيسى
جذبت المغنية الشهيرة ليدي غاغا، أنظار الحضور وعدسات المصورين خلال إحيائها حفلة خيرية، في جامعة تكساس "أي اند إم" الأميركية والذي حمل عنوان "من صميم القلب.. نداء أميركا الموحدة"، ليلة السبت، من أجل جمع التبرعات لضحايا الأعاصير. وشارك في الحفل الخيري 5 رؤساء سابقين للولايات المتحدة الأميركية، وهم باراك أوباما وجورج دبليو بوش وبيل كلينتون، وجورج بوش الأب وجيمي كارتر. وأطلت غاغا بإطلالة بسيطة وأنيقة مرتدية بدلة بيضاء بدون أي قميص تحتها ما كشف عن صدرها، واختارت تسريحة كلاسيكية لشعرها الأشقر بتقسيمات بسيطة حول رأسها، مع اكسسوارات من الأقراط كبيرة الحجم، كما اضافت مكياجًا هادئًا، على عكس عادتها التي تسعى دائما للظهور بملابس غريبة الاطوار ومكياج غير تقليدي. ونشرت غاغا بعضًا من الصور المذهلة لنفسها وراء الكواليس على صفحتها الخاصة بموقع "انستغرام" قبل الحدث، وكتبت :"لا شيء أكثر جمالا من ان يضع الجميع خلافاتهم جانبا لمساعدة الإنسانية في

GMT 04:34 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

خطة كاملة لزيارة أهم وجهات السياحة العالمية "سيرلانكا"
المغرب اليوم - خطة كاملة لزيارة أهم وجهات السياحة العالمية

GMT 06:02 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

أهم أسباب تصميم منزل تريفور واين جونز في قرية ورايسبوري
المغرب اليوم - أهم أسباب تصميم منزل تريفور واين جونز في قرية ورايسبوري

GMT 00:51 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

رامي رضوان يؤكد أن تقديم توك شو صباحي أسهل من المسائي
المغرب اليوم - رامي رضوان يؤكد أن تقديم توك شو صباحي أسهل من المسائي

GMT 02:49 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

إجراء تصويت لإزالة اسم زعيمة ميانمار من غرفة طلاب أكسفورد
المغرب اليوم - إجراء تصويت لإزالة اسم زعيمة ميانمار من غرفة طلاب أكسفورد

GMT 05:49 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

اختلاف مالي بين ميلانيا وميشال داخل البيت الأبيض
المغرب اليوم - اختلاف مالي بين ميلانيا وميشال داخل البيت الأبيض

GMT 03:26 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

دراسة توضّح أنّ الخوف من العناكب موروث منذ الولادة
المغرب اليوم - دراسة توضّح أنّ الخوف من العناكب موروث منذ الولادة

GMT 01:54 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

مارتن لاف يُشيد بأداء سيارة "إكس-ترايل" الجديدة
المغرب اليوم - مارتن لاف يُشيد بأداء سيارة

GMT 05:03 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

سيارة "ليكزس" تطرح شاشة معلومات ترفيهية كبيرة
المغرب اليوم - سيارة

GMT 02:57 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

قطر تتجه إلى المزارع لمواجهة المقاطعة العربية لها
المغرب اليوم - قطر تتجه إلى المزارع لمواجهة المقاطعة العربية لها

GMT 00:30 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

الفنانة دنيا عبد العزيز تكشف أسباب ابتعادها عن السينما

GMT 03:37 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

أنجلينا جولي تبدو أنيقة في الأبيض على السجادة الحمراء

GMT 06:57 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

المعطف الطويل أناقة ودفء وعصرية للرجال في الشتاء

GMT 01:40 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

"Bert & May" و "Sofa.com" ​أفضل تعاون بين شركات الديكور

GMT 02:42 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

تنظيف الأسنان بالفرشاة غير كافٍ لمنع التسوس

GMT 02:30 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

"آستون مارتن" تقدم شققًا فاخرة على طراز سياراتها

GMT 07:37 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

هواوي تطلق هاتفًا جديدًا يتحدى أبل وسامسونغ
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib