المغرب اليوم  - مهرجان في الصحراء يحتفي بالتراث العميق للامارات

مهرجان في الصحراء يحتفي بالتراث العميق للامارات

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  - مهرجان في الصحراء يحتفي بالتراث العميق للامارات

سويحان - أ.ف.ب

بعيدا عن صخب المدن الكبيرة وناطحات السحاب، يحتفي الاماراتيون بثقافتهم البدوية وبولعهم بالإبل في مهرجان سلطان بن زايد التراثي في مدينة سويحان بامارة أبوظبي، في اطار يمزج بين التراث العريق والتقاليد الأصيلة.في سويحان التي تضم عددا من المزارع والقصور، يتداعى الآلاف من ابناء القبائل من مختلف دول الخليج العربية، وخصوصا من الامارات.ارتال من سيارات الدفع الرباعي، آلاف الرؤوس من الابل الأصايل، سوق للمنتجات التقليدية، وخيم بدوية على امتداد النظر تحت أشعة الشمس الشتائية الناعمة في هذا المنطقة الصحراوية. وقال محمد المنصوري الذي قدم مع ابله للمشاركة في مسابقات المزاينة، وهي مسابقة جمال الإبل، "نأتي لنري باقي الملاك جودة الابل الاصيلة التي لدينا وجمالها، وبالطبع نشارك في المسابقات الكريمة جدا بالجوائز". وعلى مدى اسبوعين في مهرجان الشيخ سلطان بن زايد للتراث الذي انطلق الاحد، تتوالى المسابقات، اما الجوائز فهي كناية عن عشرات سيارات الدفع الرباعي الفخمة التي تتجاوز قيمة الواحدة منها المئة الف دولار اميركي، فضلا عن الجوائز النقدية.وقال المنصوري "اذا وفقنا، نحصل على سيارة الرانج روفر، والا فسنحصل على سيارة باترول".وتخصص اشواط خاصة بالقبائل، واخرى بالشيوخ ومن يرغب، وذلك نظرا لكون الشيوخ يتمتعون عامة بقدرات مادية كبيرة، ما قد يحرم العامة من القدرة على المنافسة في مسابقة واحدة مع الشيوخ. وبحضور الشيخ سلطان، وهو اخو رئيس دولة الامارات وممثله الشخصي، تعلن نتائج المزاينة، وهي اشبه بمسابقة ملكة جمال الابل، فتعلو هتافات القبائل تشجيعا لابلها التي تعرض امام الجمهور في وسط باحة المهرجان التي تحيط بها خيام بدوية ضخمة.وما ان تعلن النتيجة، يتجه ابناء القبلية الى الابل الفائزة ويرشون عليها خلطة الزعفران، وينتظرون قدوم الشيخ لتهنئتهم ومنحهم جائزتهم القيمة. والشيخ سلطان بن زايد نفسه من اكبر مربي الابل في العالم، وهو رئيس نادي تراث الامارات.وقال عامر المنهالي، وهو رئيس اللجنة الإعلامية في المهرجان، "هنا يأتي الجميع للاحتفاء بتراثنا" مشيرا الى ان "المهرجان تمت توسعته بشكل كبير هذه السنة بسبب الاهتمام من قبل ابناء القبائل والمواطنين في جميع دول مجلس التعاون الخليجي".واضاف ان "المهرجان لا يتوقف على المسابقات، بل يعمل على خلق اطار للحياة التقليدية، مع وجود العزب والسوق الشعبية والمنتجات التي تبيعها النساء".ويقوم على التحكيم في مسابقات المزاينة خبراء يؤدون القسم ويحددون العلامات لكل ابل بحسب معايير معروفة في هذا المجال، وهي شكل الشفاه والحدبة او السنام، واللون والعينان والشكل العام. ويضم المهرجان ايضا مسابقات تقليدية هي سباق الهجن وسباق كلاب السلوقي، واليولة، وهي رقصة تقليدية بالبنادق، وغيرها من التقاليد البدوية.لكن المهرجان التقليدي هو في الواقع منصة تشهد تداولات مالية ضخمة.وقال سعيد الهاملي، وهو من ابناء القبائل المشاركة في المهرجان "الابل قيمة جدا، لاسيما الاصيلة التي يعرف نسبها من الاب والام لعدة اجيال".واضاف "بعض الابل تباع بملايين الدولارات، وفي مهرجان مثل هذا، قد تحصل صفقات ضخمة وتباع الابل من مالك الى آخر، كما ان الابل الفائزة في المسابقات يتضاعف سعرها عشرات المرات".والقادم من دبي او ابوظبي حيث ناطحات السحاب والطرقات الواسعة وصخب الحياة، قد يخيل له في سويحان انه في بلد آخر. الا ان روح المهرجان تساعد الاماراتيين الذين يشكل الاجانب غالبية في بلدهم، على المحافظة على نمط حياتهم التقليدية.ففي باحة المهرجان، وامام منصة الشيخ وكبار القوم، يصطف الرجال في صفين متوازيين ويتبارزون بالرقص وبغناء ابيات الشعر النبطي، حاملين عصي الخيزران.خلفهم فتيات يرقصن رقصة الشعر التقليدية، بينما يتوالى ممثلو القبائل على القاء قصائد المديح.وعند مرور الشيخ، يسلم المواطنون إليه رسائل تتضمن الطلبات والمقترحات، بينما يقوم معاونوه بلمها لمطالعتها لاحقا.وقال سعيد الهاملي "كثيرون لا يعرفون الامارات الحقيقية وينتظرون منا ان نكون مثل باقي الدول في طريقة حياتنا. نحن نحافظ على هويتنا بقدر الامكان، وهذا المهرجان يساعدنا في ذلك".

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - مهرجان في الصحراء يحتفي بالتراث العميق للامارات  المغرب اليوم  - مهرجان في الصحراء يحتفي بالتراث العميق للامارات



 المغرب اليوم  -

ظهرت بجانب المخرج يورغوس لانثيموس

تألق كيدمان خلال الترويج لفيلمها في مهرجان كان

باريس ـ مارينا منصف
تألقت النجمة الأسترالية نيكول كيدمان ، في مهرجان كان السينمائي، الاثنين، خلال الترويج لفيلمها الجديد "Killing of a Sacred Deer" للمخرج اليوناني يورغوس لانتيموس ، والذي يشارك في المسابقة الرسمية لمهرجان كان الدولي في دورته الـ70، المقام في قصر المهرجانات في فرنسا. ولفتت الممثلة الاسترالية البالغة من العمر 49 عامًا الأنظار، عند وصولها إلى السجادة الحمراء، فقد ظهرت بإطلالة مميزة، فأختارت أن ترتدي ثوب مستوحى من الطاووس الرائع وهو من تصميمات دار أزياء "Dior" من مجموعة ربيع وصيف 2017، وهو التصميم الذي لاقى إعجاب قطاع كبير من عشاق الموضة والمعنيين بها. واختارت كيدمان لهذه المناسبة هذا الفستان المكون من سترابلس مع شيالات رفيعة سقطت على كتفيها، وبخصر ضيق، وما زاد إطلالتها رقي وجمال، ألوان الفستان وطبعاته باللون الأخضر الداكن والوردي، والأرغواني، والذهبي، ولمنح الفستان مظهرًا أكثر عمقًا، طرز بالكامل بخيوط ذهبية. وأكملت كيدمان إطلالتها المثيرة بتسريحة شعر قصيرة

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - مهرجان في الصحراء يحتفي بالتراث العميق للامارات  المغرب اليوم  - مهرجان في الصحراء يحتفي بالتراث العميق للامارات



GMT 04:06 2017 الثلاثاء ,23 أيار / مايو

دان سباركس يصمم منزلًا يشبه الخيمة في أستراليا
 المغرب اليوم  - دان سباركس يصمم منزلًا يشبه الخيمة في أستراليا

GMT 04:14 2017 الثلاثاء ,23 أيار / مايو

وليد علي يحصل على الدكتوراه في "التطرف العالمي"
 المغرب اليوم  - وليد علي  يحصل على الدكتوراه في
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib