المغرب اليوم  - حرفة  الكر تصارع من أجل البقاء عبر مهرجان الساحل الشرقي

حرفة " الكر" تصارع من أجل البقاء عبر مهرجان الساحل الشرقي

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  - حرفة

الدمام ـ واس

تتنوع تفاصيل مهرجان الساحل الشرقي في نسخته الثانية بمتنزه الملك عبدالله بالواجهة البحرية في الدمام، وبدى منها للعيان تلك الحرف والصناعات اليدوية التراثية التي تعكس تاريخ المنطقة الشرقية وتسلط الضوء على جانب من حياة أهلها في الحقبة الزمنية الماضية التي عاصرت عهد ما قبل ظهور النفط والفترات الأولى من ظهوره. وتظهر هذه الفعاليات والمناشط القديمة لأهالي الساحل الشرقي وتبرز معالم واضحة وجلية عن مصدر رزق أهالي هذه المنطقة في تلك الفترة الزمنية، وكيف أصبح هذا المصدر من الرزق شاهد عيان على أحداث ذلك الزمان وأصبح موروثا يتناقله الأجيال حتى عصرنا الحالي. وبرز من بين المشاركين في المهرجان، الحرفي حسين هاشم السادة من أهالي منطقة التوبي بالقطيف ويبلغ من العمر 57 عاما، فهو أحد المهتمين بصناعة "الكر" التراثية التي مازالت مستمرة إلى وقتنا الحاضر بشكل قليل، وقال السادة إن صناعة "الكر" عبارة عن أداة يتم استخدامها في عمليات تلقيح النخيل وجني التمور وتنظيف النخيل، وتشبه إلى حد كبير مشغولات السعف المعروفة لكن خيوطها تكون دقيقة نوعا ما، وتستخدم للصعود إلى النخيل من أجل عملية التلقيح والتنظيف، بحيث توضع على أطراف وجذوع النخلة ويتم وضع اللقاح على الجذور وأطرافها وربطها بما يسمى خيوط "الكر" حتى تكون متماسكة و " لا تذهب مع الريح " في حين تنتهي مهمتها بانتهاء عملية تلقيح النخيل. وأشار إلى أن عدد الحرفيّين والمهتمين بهذه الصناعة على مستوى المنطقة الشرقية لا يتجاوز العشرين شخصا منهم خمسة في منطقة التوبي والباقين موزعون على القديح والخويلدية وسيهات والحلة، إضافة إلى بعض الأشخاص في منطقة الأحساء. وأفاد أنه يقوم بعمل خمسة طلبات من الكر خلال الفعاليات والمهرجانات التي يشارك فيها، لافتا النظر إلى أنه شارك في العديد من الفعاليات والمهرجانات مثل الجنادرية في موسمين متتاليين ومهرجان الدوخلة في القطيف ومهرجان الخبر السياحي إلى جانب فعاليات في الظهران وفعاليات الساحل الشرقي ألآن. وأشار إلى أن هذه الصنعة موسمية وتعتمد على طلبات العملاء في الوقت الذي تطلب أمانة المنطقة الشرقية كميات من هذه المنتجات باستمرار لاستخدامها في عمليات التشجير التي تقوم بها، مبيًنا أنه يقوم بالعمل في هذا المجال في أوقات الفراغ الذي تعلمه بالممارسة منذ ثلاثين عامًا.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - حرفة  الكر تصارع من أجل البقاء عبر مهرجان الساحل الشرقي  المغرب اليوم  - حرفة  الكر تصارع من أجل البقاء عبر مهرجان الساحل الشرقي



 المغرب اليوم  -

ضمن الدورة السبعين من مهرجان كان السينمائي

تألق كامبل بفستان أسود في حفلة بوسيتيف بلانيت

باريس - مارينا منصف
تألقت عارضة الأزياء ناعومي كامبل ، صاحبة الـ47 عام ، أثناء حضور حفلة عشاء بوسيتيف بلانيت ، في مهرجان كان السنيمائي السبعين في بالم بيتش ، مع أجواء الريفيرا الفرنسية . وتألقت كامبل بفستان أسود مع أجزاء على شكل شبكة صيد السمك مرصع بالترتر مع قلادة من الزمرد مع أقراط أنيقة مماثلة ، بينما تدلى شعرها الطويل حتى أسفل ظهرها، وأبرزت شفتيها بملمع. وتتصدر العارضة خلال عطلة نهاية الأسبوع الحدث الثاني عشرFashion For Relief ، حيث تظهر مع آخرين مع القطع التي تبرعت بها أفضل بيوت الأزياء في العالم. وأسست ناعموي الجمعية الخيرية قبل 12 عامًا ، واستخدمت وضعها للمساعدة في مكافحة فيروس الإيبولا والمساعدة في أعقاب الكوارث الطبيعية ، مثل إعصار كاترينا، وأوضحت مجلة فوغ أن عائدات هذا العام ستمكن منظمةSave the Children من توفير الغذاء المنقذ للحياة والمأوى والعلاج الطبي للأطفال في أنحاء العالم كافة ،

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - حرفة  الكر تصارع من أجل البقاء عبر مهرجان الساحل الشرقي  المغرب اليوم  - حرفة  الكر تصارع من أجل البقاء عبر مهرجان الساحل الشرقي



GMT 04:14 2017 الثلاثاء ,23 أيار / مايو

وليد علي يحصل على الدكتوراه في "التطرف العالمي"
 المغرب اليوم  - وليد علي  يحصل على الدكتوراه في
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib