المغرب اليوم - مهرجان الشارقة القرائي تجربة إماراتية تستحق التعميم

"مهرجان الشارقة القرائي" تجربة إماراتية تستحق التعميم

المغرب اليوم -

المغرب اليوم -

الشارقة ـ وام

أكد شعراء وكتاب ومتخصصون في أدب وثقافة الطفل أن مهرجان الشارقة القرائي تجربة إماراتية ناجحة تستحق الاقتداء في الوطن العربي وطالبوا إدارة معرض الشارقة الدولي للكتاب بتعميم تجربة المهرجان من خلال تنظيم مهرجانات مماثلة في عدد من عواصم الوطن العربي وذلك ترسيخاً لمكانة الإمارات الثقافية من جهة وتعزيزاً لمكانة الشارقة باعتبارها عاصمة للثقافة الإسلامية ولما في المهرجان من أفكار وتجارب وإنجازات تستحق الاهتمام والاقتداء. وأكد الكاتب والباحث والشاعر العراقي جليل خزعل المتخصص في شؤون أدب وثقافة الطفل أن الشارقة قادرة على تنظيم مثل هذه المعارض في الوطن العربي لاسيما في البلاد التي يتعذر عليها إقامته لضعف الإمكانات الإدارية والمالية والخبرات اللازمة لمثل هذا المهرجان ..مشيرا الى ان ما يؤكد رؤيتنا في هذا المجال تجربة الشارقة في الهيئة العربية للمسرح التي قامت ببناء مسارح في بلاد عربية لا تملك مسارح وهي اليوم تشهد انطلاقات متميزة لطاقات مسرحية واعدة في المستقبل. وأضاف ان هذا المهرجان يتميز بطابع تخصصي اذ يتعلق بالطفل وحده ويحسب له انه اصبح تجربة عالمية وبصمة متميزة للإمارات والشارقة بين المعارض الأخرى فهو يستضيف الضيوف من أنحاء العالم كافة لتقدم خلاصة ما لديها في هذا المجال من الخبرات والتطورات والمطبوعات كما انها فرصة لنا في لقاء اصحاب التخصص وتدعيم الخبرات ونقلها لتقديم أكبر خدمة متميزة للطفل في بلادنا والوطن العربي. وقال الشاعر وكاتب الأطفال السوري بيان الصفدي إن المهرجان رائد بشموله وتنوعه وجماليته ويجمع بين الطفل ومن يقوم بخدمته ثقافيا وتربوياً تحت منصة واحدة تضيء ليل ثقافة الطفل العربي وقد رأيت في المهرجان جهدا متميزاً يعزز من الحوارات والخبرات والثقافات المتعلقة بالطفل كما وجدت أنه يزيد الصلة بين الطفل والمدرسة والطفل والأسرة والأسرة والمدرسة وهذا بعض ما رأيت لذلك فإن المهرجان تجربة تستحق التعميم في العالم العربي لتكون بصمة أخرى متميزة وأكثر تخصصاً بين التجارب الناجحة الأخرى ومتأكدون تماماً من دوره المثمر والمتميز في هذا المجال مستقبلاً. وقالت الباحثة والكاتبة التربوية والمتخصصة بشؤون أدب وثقافة الطفل المصرية الدكتورة هالة الشاروني إن تعميم تجربة الشارقة القرائي للطفل باعتباره معرضاً متميزاً متخصصاً له جمهوره وتأثيراته الإيجابية في ثقافة الطفل العربي عموماً يحتاج الى تكاتف جهود عدة بينها الجهود الإعلامية الإماراتية والعربية في نقل التجربة بشكل مهني واحترافي منسجم مع تلبية رغبات الطفل والعائلة والمدرسة والمجتمع الثقافي وأن يعرف الإعلام كيفية تسخير الطاقات اللازمة التي تغري المشاهد بالمتابعة والتواصل. واضافت أن على الأدباء والكتاب تلبية دعوات الحضور الى المهرجانات التي تلبي حاجات الطفل ويلتقون مع نظرائهم لبحث التجارب وتعزيز الخبرات ونقل صورة جيدة عن هذا المحفل الثقافي والإشارة إليه في كل مناسبة ممكنة كذلك اتمنى ان يتم تنظيم مثل هذا المعرض بواسطة معرض الشارقة الدولي للكتاب في بعض عواصم الوطن العربي بالكيفية التي يراها مناسبة ولاشك ستكون تجربة تعزز ريادة الإمارات والشارقة الثقافية باعتبارها رائدة الثقافة المعاصرة في الوطن العربي والعالم الإسلامي.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المغرب اليوم - مهرجان الشارقة القرائي تجربة إماراتية تستحق التعميم المغرب اليوم - مهرجان الشارقة القرائي تجربة إماراتية تستحق التعميم



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المغرب اليوم - مهرجان الشارقة القرائي تجربة إماراتية تستحق التعميم المغرب اليوم - مهرجان الشارقة القرائي تجربة إماراتية تستحق التعميم



خلال مشاركتها في افتتاح متجر "BVLGARI"

بيلا حديد تخطف الأنظار بإطلالاتها المميزة

نيويورك ـ مادلين سعاده
تعد الشابة ذات الأصول الفلسطينيّة بيلا حديد، واحدة من عارضات الأزياء الأكثر شهرة في العالم، جنبًا إلى جنب شقيقتها جيجي حديد وصديقتها كيندال جينر، وفرضت حضورها بقوة خلال افتتاح المتجر الرئيسي للعلامة التجارية، ودار مجوهرات "BVLGARI" في مدينة نيويورك. وجذبت بيلا حديد أنظار الحضور وعدسات المصورين، بإطلالتها المميزة والأنثوية بملامحها الطبيعية وببشرتها النقية وتقاسيم وجهها المتناسقة مع شكل وجهها البيضاوي، حيث ارتدت فستانا من اللون الأبيض عاري الظهر ذو أكمام طويلة، وفتحة في إحدى جوانبه تكشف عن ساقيها الطويلتين، وتميزت أكمام الفستان بأنها غير متماثلة فكان احدهما مطرزا بفصوص من الفضة، في حين انتعلت الفتاة ذات الـ21 عاما حذاءا ذو كعب فضي متلألئ ولامع يتناسب مع أكمام الفستان. واختارت بيلا تصفيف شعرها البني القصير بتسريحة كلاسيكية من ذيل الحصان المفرود، لينسدل على ظهرها وكتفيها، مع مكياج ناعم ورقيق من أحمر الشفاه النيود والقليل من الماسكارا. وكانت بيلا نشطة

GMT 04:35 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

ليزا أرمسترونغ تسرد أهمية استخدام نظام الألوان المتغير
المغرب اليوم - ليزا أرمسترونغ تسرد أهمية استخدام نظام الألوان المتغير

GMT 02:12 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

13 سببًا لزيارة الأردن أهمهم حصونها وقلاعها التاريخية
المغرب اليوم - 13 سببًا لزيارة الأردن أهمهم حصونها وقلاعها التاريخية

GMT 01:25 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

"أبوتس جرانج" يحصد المركز الأول في مسابقة "إيفيفو"
المغرب اليوم -

GMT 03:54 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

حفيد ونستون تشرشل ينتقد الرئيس ترامب ويعتبره "مجنونًا"
المغرب اليوم - حفيد ونستون تشرشل ينتقد الرئيس ترامب ويعتبره

GMT 03:29 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

هيئة الإذاعة البريطانية تنظر في 1000 شكوى يوميًا
المغرب اليوم - هيئة الإذاعة البريطانية تنظر في 1000 شكوى يوميًا

GMT 00:21 2017 الجمعة ,20 تشرين الأول / أكتوبر

روجينا تبحث عن الجديد في "سري للغاية" وسعيدة بـ"الطوفان"

GMT 02:50 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

"الفطر" في بداية اليوم يساعد في إنقاص وزن الخصر

GMT 06:50 2017 الجمعة ,20 تشرين الأول / أكتوبر

احتضار جزيرة "بايكال" لتعرّضها لسلسلة من الظواهر الضارّة

GMT 07:37 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

هواوي تطلق هاتفًا جديدًا يتحدى أبل وسامسونغ

GMT 05:00 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

الكلاب تغزو عالم الموضة مع سلسلة مميزة من الأزياء
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib