المغرب اليوم  - كفر العبيط حول تأثير الحكم العسكرى على الحياة المدنية

"كفر العبيط" حول تأثير الحكم العسكرى على الحياة المدنية

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  -

القاهرة ـ وكالات

تصدر دار "نهضة مصر" رواية "كفر العبيط" للصحفى والروائى أسامة الشاذلى خلال فعاليات معرض الكتاب الدولى 2013، وتدور الرواية حول تأثير الحكم العسكرى على الحياة المدنية من خلال قرية خيالية تقع على أطراف الدلتا فى مصر، يقرر الجيش انتزاع بعض أراضيها إنشاء وحدة عسكرية بجوارها، ونتيجة لأعمال مقاومة الأهالى ورفضهم الاستغناء عن أراضيهم، يقوم الجيش بعزل القرية وحكمها عسكريا.ويرصد الكاتب من خلال جو من الفانتازيا التحولات التى تطرأ على القرية من خلال إصابة أهلها بعمى الألوان، وكذلك الضعف الجنسى، وبعض الأشياء التى تشير إلى التحول الذى يصيب المدنيين جراء الحكم العسكرى.كذلك يرصد الكاتب من خلال خبرته كضابط سابق فى القوات المسلحة، الحياة العسكرية، وطريقة اختلاطها بالحياة المدنية، وسيرة أحد القادة المعروفين.وتبدأ الرواية بوصف مجتمع القرية فى الفصل الأول، وفى الفصل الثانى تتعرض لوصف الحياة العسكرية داخل الوحدات، بينما فى الفصل الثالث يصدر القرار العسكرى بالاستيلاء على أرض القرية لصالح المنشأة العسكرية، ويبدأ الجيش التحرك لتأمين الأرض وتعويض الملاك بمساعدة نخبة الملاك فى القرية والمنطقة المحيطة.ويرصد الفصل الرابع فى الرواية الاشتباكات بين قوة من الجيش وأهل القرية، وبداية تنظيم عمليات المقاومة، ومحاولة شيوخ موالين للسلطة التأثير على أهل القرية عبر المنابر.ويتناول الفصل الخامس والأخير التحولات التى تشهدها القرية وأهلها فى طابع فانتازى صريح يضم "عمى ألوان"، يشير لاختفاء البهجة من الحياة وعجز جنسى يشير إلى انتشار الكبت ثم اختفاء القنوات الفضائية، وحالة من الخرس تصيب شيخا أزهريا هو الوحيد الذى يمثل صوت الدين المعتدل فى القرية فى مقابلشيخ آخر تابع للسلطة.وتنتهى الرواية برحيل قوات الجيش عن القرية تاركة آثار الحكم العسكرى التى تتلاشى مع الزمن، وتتحول لأسطورة، وتنتمى الرواية لمدرسة الواقعية السحرية. يذكر أن رواية "كفر العبيط" قد حصلت على منحة صندوق التنمية العربى "آفاق"، وهى الراوية الثالثة لأسامة الشاذلى بعد "سيد الأحلام" 2009، و"قهوة الحرية" 2010.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - كفر العبيط حول تأثير الحكم العسكرى على الحياة المدنية  المغرب اليوم  - كفر العبيط حول تأثير الحكم العسكرى على الحياة المدنية



 المغرب اليوم  -

كشفت تجاهل هوليود للنجمات فوق سن الـ40

أندي ماكدويل تخطف الأضواء وتنتقد الثقافة الأميركية

واشنطن - رولا عيسى
سرقت أندي ماكدويل (59 عامًا) الأضواء عندما حضرت جلسة التصوير في Chopard Trophy فيHotel Martinez في "كان" في فرنسا مساء الإثنين، وتألقت في ثوب أسود طويل شبه شفاف ذو عنق غائر على السجادة الحمراء، وتزيت بقلادة من الياقوت مرصعة بالجواهر لإضافة لمسة من سحر هوليود الكلاسيكي مع أقراط مرصعة بـ"الأحجار الكريمة"، بينما أبرزت ملامحها الجميلة مع طلاء شفاه أحمر ومكياج عيون دخاني، فيما تدلى شعرها في تجعيدات على كتفيها، وأمسكت النجمة بمخلب بسيط مع مشبك من الماس، وظهرت لحضور العرض الأول لفيلم The Killing Of A Sacred Deer الذي يشارك في مهرجان كان السينمائي السبعين. وتحدثت النجمة أخيرًا موضحة أن هوليود تتخلى عن الممثلات بعد سن الأربعين بينما يحصل بعض الرجال على أفضل الأدوار حتى عمر السبعين، حيث قالت ماكدويل في مهرجان دبي السينمائي الدولي: "أتمنى أن تكون هناك فرص أكبر للنساء في عمري، حيث تعرضت لسؤال كيف

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - كفر العبيط حول تأثير الحكم العسكرى على الحياة المدنية  المغرب اليوم  - كفر العبيط حول تأثير الحكم العسكرى على الحياة المدنية



GMT 04:14 2017 الثلاثاء ,23 أيار / مايو

وليد علي يحصل على الدكتوراه في "التطرف العالمي"
 المغرب اليوم  - وليد علي  يحصل على الدكتوراه في
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib