المغرب اليوم  - روبين جونساليس يسرد سيرته الذاتية فيبالأبيض على الأسود

روبين جونساليس يسرد سيرته الذاتية في"بالأبيض على الأسود"

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  - روبين جونساليس يسرد سيرته الذاتية في

القاهرة ـ وكالات

سجل روبين دايفيد جونساليس سيرته الذاتية في رواية بعنوان "بالأبيض على الأسود"، تتكون من قصص عدة قام بترتيبها بشكل زمني، بحيث تعبر كل واحدة من هذه القصص عن تجربة من تجارب حياته في تلك الفترة . وتختلف طبيعة سيرة حياة هذا الكاتب، حيث إنه كان شقيقا لتوأم آخر، وولد مصابا بشلل دماغي منذ ولادته، بينما توفي شقيقه التوأم الذي ولد معه على الفور كأن تلك البداية هي بحد ذاتها التجربة الأليمة الأولى التي لا يمكن التعبير عنها بأقل من كونها فاجعة له ولوالديه . ثم لم تلبث حالته الصحية إلا أن تدهورت وهو بعمر السنة ونصف السنة وقبل أن يستشعر معنى الحياة، وكانت المفاجأة الثانية إبلاغ المستشفى والدته بوفاته فما كان منها سوى الرحيل عن المكان حاملة في قلبها فاجعتين لا تحتملان . ذلك الطفل الذي قيل لوالدته إنه توفي مريضاً، تنقل بين مؤسسات الأيتام وكبار السن ومعاهد المختبرات العلمية، لكنه بعد أن اجتاز كل تلك المرحلة درس وتخرج في كليتي اللغة الإنجليزية والحقوق، بل تزوج مرتين وأنجب ابنتين . وفي عام 2000 قرر مخرج إسباني تصوير فيلم عن حياة روبين، وقرر أن يساعده في البحث عن والدته، فاصطحبه مع فريق التصوير بأكمله في رحلة كان مسارها نوفوجيركاسك، موسكو، مدريد، باريس، براغ، إلى أن كان اللقاء بأمه في عاصمة التشيك ورأته للمرة الأولى وعمره 32 عاماً وعادا ليعيشا معاً إلى اليوم في مدريد . تعتمد الرواية على وصف الحياة المعتمة التي عاشها الكاتب وكل الفواجع التي توالت عليه لكنه ظل يلفت انتباه القراء الى اللحظات المضيئة التي عاشها، كأنه كما قال مقدم الرواية يريد أن يعطي للناس دروساً في كيفية الاستمتاع بالأشياء التي يمتلكونها في هذه اللحظة وأن يتوقفوا عن التذمر من الحياة أو بسبب أشياء لا يملكونها بالأصل  كانت الرواية، وعلى الرغم من كثرة حكايات الموت والرعب والألم فيها، رواية تدعو الى حب الحياة، بل ويعتبر بطل الرواية المعاق الذي يمكن أن يتخاذل إنسانا في موقفه قدوة للأصحاء، لكنهم هم المعافون كونهم يعيشون، على الرغم من امتلاكهم الصحة، حياة بائسة وشقية بسبب ضعف إرادتهم . ويقول روبين شارحا عنوان الرواية: "أنا لا أحب اللون الأبيض، لون الضعف ولون سقف المستشفى والشراشف البيضاء، أما الأسود فهو لون النضال والأمل، لون السماء في الليل والأحلام والخرافة ولون الحرية". ويقول: "لا أريد أن أصف حقارة سقوط الإنسان لأضاعف بذلك سلسلة لا نهائية من شحنات الشر المترابطة، أنا أكتب عن الخير والنصر والسعادة والحب، وعن القوة الروحية والبدنية والموجودة في داخل كل واحد فينا، القوة التي تخترق كل العقبات وتنتصر، وكل قصة من قصصي في هذه الرواية هي قصة عن النصر".

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - روبين جونساليس يسرد سيرته الذاتية فيبالأبيض على الأسود  المغرب اليوم  - روبين جونساليس يسرد سيرته الذاتية فيبالأبيض على الأسود



 المغرب اليوم  -

خلال مشاركتها في أسبوع الموضة في لندن

ويني هارلو تلفت الأنظار إلى فستانها الأسود الرائع

لندن - كارين إليان
تألقت العارضة ويني هارلو، خلال مشاركتها في أسبوع الموضة في لندن، مرتدية فستانًا شفافًا باللون الأسود، من تصميم جوليان ماكدونالد. واحتفلت هارلو بأدائها المذهل في العرض، طوال الليل، في ملهى ليبرتين في لندن بعد ذلك. وكشفت النجمة الصاعدة، البالغة من العمر 22 عامًا، عن أطرافها الهزيلة في تي شيرت مرسوم عليه بالأحمر وسترة من الجلد، وانضمت لعارضة الأزياء جوردان دان في تلك الليلة. وبدت الجميلة السمراء رشيقة وفي روح معنوية مرتفعة في تي شيرت كبير الحجم، الذي أعطاها لوك مفعم بالحيوية، وانتعلت في قدمها تفاصيل من الدانتيل فوق الكعب العالي. وصففت شعرها الأسود الحالك في موجات لامعة تنسدل على كتفيها، وضعت على وجهها القليل من الماكياج على عيونها، التي لمعت في ظلال برونزية والماسكارا. وكان يبدو على ويني الزهو بالانتصار بعد سيرها على الممشى، وضحكت ويني في حين صعدت إلى سيارة أجرة مع الجميلة البريطانية جوردان، 26، معربة…

GMT 01:24 2017 الإثنين ,20 شباط / فبراير

آسيا تكشف عن مجموعتها الجديدة "مجوهرات الأحلام"
 المغرب اليوم  - آسيا تكشف عن مجموعتها الجديدة

GMT 04:25 2017 الإثنين ,20 شباط / فبراير

جمال ساحر في حمام "باث سبا غينزبورو" الروماني
 المغرب اليوم  - جمال ساحر في حمام
 المغرب اليوم  - جون كيلي يكشف عن تفاصيل قرار حظر السفر إلى أميركا

GMT 09:21 2017 السبت ,07 كانون الثاني / يناير

حفل توقيع و مناقشة المجموعة القصصية "المواطن أسود"

GMT 22:07 2017 الجمعة ,06 كانون الثاني / يناير

عبد الرحيم كمال يناقش روايته "بواب الحانة" في مكتبة أ

GMT 08:42 2017 الأربعاء ,04 كانون الثاني / يناير

استقراء التاريخ في رواية "زمن الخوف" لإدريس كنبوري

GMT 23:05 2017 الثلاثاء ,03 كانون الثاني / يناير

مناقشة كتاب رحلة في عالم إنسان بالكتب خان 9 كانون الثاني

GMT 21:49 2017 الثلاثاء ,03 كانون الثاني / يناير

مناقشة مسرحية "الجنزير" في مسرح ميامي 24 كانون الثاني

GMT 20:13 2016 الجمعة ,30 كانون الأول / ديسمبر

مناقشة كتاب "مهارات التواصل" في مكتبة القاهرة الكبرى

GMT 18:36 2016 السبت ,24 كانون الأول / ديسمبر

توقيع كتاب "سعود الفيصل حكاية مجد" في معرض جدة للكتاب
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -

GMT 05:30 2016 الجمعة ,30 كانون الأول / ديسمبر

منى أحمد تكشف عن توقعاتها للفنانين في 2017
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib