المغرب اليوم  - المغتربة تجربة إنسانية وأدبية شديدة الشفافية

"المغتربة" تجربة إنسانية وأدبية شديدة الشفافية

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  -

القاهرة ـ وكالات

أقام مركز The Workshops حفل توقيع المجموعة القصصية "المغتربة" للكاتبة غادة قدري، في حضور العديد من الكتاب والصحفيين. وتُعدّ "المغتربة" أولى أعمال الكاتبة الأدبية، وقد صدرت المجموعة حديثاً، وشاركت في معرض القاهرة الدولي للكتاب لعام 2013.وتضمّ المجموعة قصصا اجتماعية وعاطفية ومواقف إنسانية واقعية، كما تناقش بعض القيم المفقودة، حيث تبحث الكاتبة من خلال مجموعتها عن آلية لإعلاء المُثل العليا، وتهدف إلى نشر قيم الحق والخير والجمال من أجل عالم مثالي، ليس فقط في كتب الفلسفة وإنما على أرض الواقع.وأكدت غادة قدري على أهمية الانتصار للأفكار وبناء طريق واضح لكل قلم. وان الكتابة فعل ثوري ورومانسي شديد القوة. وقالت غادة: إن ما يشغل بالها عند الكتابة هو سرد تلك المشاعر الصادقة في شكل حبر على ورق، وان تقنية القصة القصيرة ووضع النهايات المختلفة والمفاجئة للقصص هو نتاج طبيعي لحياتنا المتشابكة.وأكدت الناقدة الادبية منى ماهر: ان متانة اللغة وقوة العناوين في "المغتربة" شيء لافت للنظر، وان غادة تمارس فعل "فن التوجيه" في سياق قصصها وان اخلاق مجتمعنا تشغل بالها بشكل كبير.وأكد الكاتب الصحفي فتحي المزين: ان التجربة الأولى لغادة قدري تحمل في طياتها الكثير من روافدها الثقافية والتعليمية، فدراسة الفلسفة واضحة للغاية بين دروب المجموعة القصصية، علاوة على ان الكاتبة تروح وتجىء خلال سطور العمل الأدبي، وان الرؤية الطفولية والحالمة للكاتبة تظهر جلياً في العمل الأدبي.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - المغتربة تجربة إنسانية وأدبية شديدة الشفافية  المغرب اليوم  - المغتربة تجربة إنسانية وأدبية شديدة الشفافية



 المغرب اليوم  -

كشفت تجاهل هوليود للنجمات فوق سن الـ40

أندي ماكدويل تخطف الأضواء وتنتقد الثقافة الأميركية

واشنطن - رولا عيسى
سرقت أندي ماكدويل (59 عامًا) الأضواء عندما حضرت جلسة التصوير في Chopard Trophy فيHotel Martinez في "كان" في فرنسا مساء الإثنين، وتألقت في ثوب أسود طويل شبه شفاف ذو عنق غائر على السجادة الحمراء، وتزيت بقلادة من الياقوت مرصعة بالجواهر لإضافة لمسة من سحر هوليود الكلاسيكي مع أقراط مرصعة بـ"الأحجار الكريمة"، بينما أبرزت ملامحها الجميلة مع طلاء شفاه أحمر ومكياج عيون دخاني، فيما تدلى شعرها في تجعيدات على كتفيها، وأمسكت النجمة بمخلب بسيط مع مشبك من الماس، وظهرت لحضور العرض الأول لفيلم The Killing Of A Sacred Deer الذي يشارك في مهرجان كان السينمائي السبعين. وتحدثت النجمة أخيرًا موضحة أن هوليود تتخلى عن الممثلات بعد سن الأربعين بينما يحصل بعض الرجال على أفضل الأدوار حتى عمر السبعين، حيث قالت ماكدويل في مهرجان دبي السينمائي الدولي: "أتمنى أن تكون هناك فرص أكبر للنساء في عمري، حيث تعرضت لسؤال كيف

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - المغتربة تجربة إنسانية وأدبية شديدة الشفافية  المغرب اليوم  - المغتربة تجربة إنسانية وأدبية شديدة الشفافية



GMT 04:14 2017 الثلاثاء ,23 أيار / مايو

وليد علي يحصل على الدكتوراه في "التطرف العالمي"
 المغرب اليوم  - وليد علي  يحصل على الدكتوراه في
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib