المغرب اليوم  - جنة الإخوان سامح فايز يروى رحلة خروجه من الجماعة

"جنة الإخوان" سامح فايز يروى رحلة خروجه من الجماعة

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  -

القاهرة ـ وكالات

صدر حديثا عن دار التنوير كتاب "جنة الإخوان – رحلة الخروج من الجماعة" للكاتب الصحفى "سامح فايز" بمقدمة افتتاحية للمحامى والكاتب ثروت الخرباوى، القيادى المنشق عن جماعة الإخوان المسلمين.يذكر أن الكتاب قد أثيرت حوله ضجة إثر وقف نشر حلقاته والتى كانت تنشر بشكل إسبوعى على صفحات مجلة المصور، وأعيد نشر حلقات الكتاب مرة أخرى على صفحات جريدة التحرير.يحكى فايز من خلال الكتاب وفى شكل أدبى رحلة الخروج من الأفكار التى تربى عليها صغيرا داخل جماعة الإخوان المسلمين فى قريته بمحافظة الجيزة، والتى يرى أنها شوهت عقول الكثيرين من أطفال القرية وحولتهم إلى مسوخ.ويسرد فايز من خلال تجربته مصير من أكمل الرحلة داخل الإخوان إلى جانب من قرر ترك الجماعة ولكن بعد أن شوهت أفكاره، موضحا حجم المعاناة التى يلاقيها الأطفال نتيجة هذا التشويه الذى يجعل الدين والإخوان فى عقول الأطفال شئ واحد، مما يجعل الطفل يظن أن أى إنتقاص من الجماعة هو بالضرورة انتقاص للدين.ويتضمن كل فصل من الكتاب أكذوبة من الأكاذيب التى تربى عليها الأطفال داخل الإخوان كانت نتيجتها إعتقاد الأطفال أنهم يحيون جنة على الأرض، إلا أن فايز فى نهاية الرحلة يكتشف أنها كانت جنة مزعومة.والكتاب على عكس معظم ما كتب سابقا عن الإخوان لا يتحدث عن الأسرار ولا إداريات مكتب الإرشاد، إنما يتحدث عن القاعدة الإخوانية، وعن الشباب ممن يتبعون الجماعة اتباعا أعمى دون رد، موضحا سبب ذلك التسليم من خلال إلقاء الضوء على مراحل تربيتهم داخل جماعة الإخوان المسلمين.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - جنة الإخوان سامح فايز يروى رحلة خروجه من الجماعة  المغرب اليوم  - جنة الإخوان سامح فايز يروى رحلة خروجه من الجماعة



 المغرب اليوم  -

ضمن الدورة السبعين من مهرجان كان السينمائي

تألق كامبل بفستان أسود في حفلة بوسيتيف بلانيت

باريس - مارينا منصف
تألقت عارضة الأزياء ناعومي كامبل ، صاحبة الـ47 عام ، أثناء حضور حفلة عشاء بوسيتيف بلانيت ، في مهرجان كان السنيمائي السبعين في بالم بيتش ، مع أجواء الريفيرا الفرنسية . وتألقت كامبل بفستان أسود مع أجزاء على شكل شبكة صيد السمك مرصع بالترتر مع قلادة من الزمرد مع أقراط أنيقة مماثلة ، بينما تدلى شعرها الطويل حتى أسفل ظهرها، وأبرزت شفتيها بملمع. وتتصدر العارضة خلال عطلة نهاية الأسبوع الحدث الثاني عشرFashion For Relief ، حيث تظهر مع آخرين مع القطع التي تبرعت بها أفضل بيوت الأزياء في العالم. وأسست ناعموي الجمعية الخيرية قبل 12 عامًا ، واستخدمت وضعها للمساعدة في مكافحة فيروس الإيبولا والمساعدة في أعقاب الكوارث الطبيعية ، مثل إعصار كاترينا، وأوضحت مجلة فوغ أن عائدات هذا العام ستمكن منظمةSave the Children من توفير الغذاء المنقذ للحياة والمأوى والعلاج الطبي للأطفال في أنحاء العالم كافة ،

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - جنة الإخوان سامح فايز يروى رحلة خروجه من الجماعة  المغرب اليوم  - جنة الإخوان سامح فايز يروى رحلة خروجه من الجماعة



GMT 04:14 2017 الثلاثاء ,23 أيار / مايو

وليد علي يحصل على الدكتوراه في "التطرف العالمي"
 المغرب اليوم  - وليد علي  يحصل على الدكتوراه في
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib