المغرب اليوم  - شفرة فرويد قصص وحكايات كثيرة تحدث في عالمنا العرب

"شفرة فرويد" قصص وحكايات كثيرة تحدث في عالمنا العرب

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  -

القاهرة ـ وكالات

تعد رواية شفرة فرويد للكاتب والصحفي المصري الشاب "رامي جان" والصادرة عن دار الربيع العربي للنشر والتوزيع، رواية إجتماعية في المقام الأول، تتكون من 10 قصص منفصلة يجمعهم خيط واحد وهو الدكتور كريم، وهو طبيب نفسي نشر إعلانا عن إستعداده لإستقبال 10 حالات وعلاجهم مجاناً وذلك عن طريق الرسائل، وبالفعل أرسل له 10 أشخاص قصتهم، منتظرين منه الرد عليها، البعض كان ينتظر الرد ليقوم بحل مشكلته، والبعض الآخر كان ينتظر الرد لأنه من الممكن أن يساعد في فك أسره من السجن باعتبار انه يعاني من مرض نفسي معين .ومن خلال هذه القصص حاول المؤلف عرض قصص وحكايات كثيرة تحدث في عالمنا العربي لم يتحدث عنها كثيرون، حيث كانت هذه القصص تدور فكرتها حول فكرة الجنس والمثالية وغيرها، ومن هذا المنطلق استخدم الكاتب الكثير من الألفاظ الخارجة غير المحبب استخدامها في الرواية العربية، مما جعل الرواية تصنف على أنها رواية للكبار فقط.استخدم رامي جان أسلوبا أدبيا رائعا في عرض روايته، وذلك على الرغم من حداثته في مجال الكتابة، إلا أنه استطاع جذب انتباه القارئ؛ لقراءة القصص التي تحتويها الرواية بأكملها، ولكن في نهايتها فقد عنصر التشويق لمعرفة ما هي شفرة فرويد التي يقصدها الكاتب.إجمالاً الرواية من حيث أسلوبها الأدبي جيدة، خاصة أنها التجربة الأولى للكاتب، وعلى الرغم من وجود ألفاظ إباحية، إلا أنها تعرض واقعا إجتماعيا يعيشه البعض في عالمنا العربي اليوم.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - شفرة فرويد قصص وحكايات كثيرة تحدث في عالمنا العرب  المغرب اليوم  - شفرة فرويد قصص وحكايات كثيرة تحدث في عالمنا العرب



 المغرب اليوم  -

أثناء حضور الدورة الـ70 من المهرجان

إيلي فانينغ تكشف عن جاذبيتها في ثوب أخضر عاري

باريس - مارينا منصف
في ظل الانشغال في مهرجان "كان" هذا العام مع اختيار فيلمين مميزين أثبتت كلًا من إيلي فانينغ "19 عامًا" ، ونيكول كيدمان أن جدول أعمالهم المزدحم لن يمنعهما من الظهور بمظهر براق الأحد. ووصلت كلًا منهما في عرض فيلم How To Talk To Girls At Parties ، في مهرجان كان السينمائي السبعين ، فقد ارتدت فانينغ ثوب أخضر مثير عاري الظهر ، يضم صف من الزهور في الجزء السفلي منه، بينما تألقت النجمة نيكول كيدمان في ثوب ذهبي أنيق بطول متوسط على السجادة الحمراء في المهرجان الشهير، وكشفت فانينغ عن جسدها المثير في فستانها الأخضر من التول ذو العنق الغائر الذي امتد حتى السرة ، بينما اصطفت أوراق النباتات على جانبي الجزء العلوي من الفستان وكذلك الجزء السفلي. وبدى الثوب مشدودًا على خصرها، وجاء الفستان عاريًا من الظهر ما كشف عن بشرتها الجذابة أمام الجمهور والمصورين، وإبقت فانينغ

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - شفرة فرويد قصص وحكايات كثيرة تحدث في عالمنا العرب  المغرب اليوم  - شفرة فرويد قصص وحكايات كثيرة تحدث في عالمنا العرب



GMT 03:11 2017 الإثنين ,22 أيار / مايو

ريما أبو عاصي تعشق صناعة الأطواق من الورود
 المغرب اليوم  - ريما أبو عاصي تعشق صناعة الأطواق من الورود

GMT 06:45 2017 الإثنين ,22 أيار / مايو

شقة في لندن تمثل كهف علي بابا بكنوزها الثمينة
 المغرب اليوم  - شقة في لندن تمثل كهف علي بابا بكنوزها الثمينة
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib