المغرب اليوم  - القندس علامة في الرواية السعودية

"القندس" علامة في الرواية السعودية

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  -

الرياض - وكالات

رغم أن رواية "القندس"، الصادرة عن دار الساقي في بيروت للكاتب السعودي محمد حسن علوان، صدرت قبل نحو عامين إلا أنني انتهيت من قراءتها مؤخرا مكتشفا علامة مميزة في الأدب السعودي الذي لم يعرف عنه كثيرون من أبناء جيلي أبعد من "مدن الملح" لعبد الرحمن منيف وربما كتاب تحول لدراما تلفزيونية ("شقة مصر الجديدة" لغازي القصيبي). وبفضل جائزة "بوكر" للرواية العربية ـ ومقرها أبو ظبي ـ تعرفنا على رواية علوان التي كانت ضمن القائمة القصيرة للأعمال الست المرشحة لجائزة هذا العام. ورغم أن رواية أخرى لكاتب كويتي فازت بجائزة البوكر العربية فإن الروايات الست التي وصلت إلى القائمة القصيرة حظيت بالاهتمام لجودتها. وبتوصية من صديق في لندن "ناهم للكتب" وصديق روائي أردني أثق في ذوقه، قرأت رواية علوان دفعة واحدة. القندس: لغة مميزة، وسرد ممتع وصور وتعبيرات تحيلك إلى كتابات مميزة في الرواية العربية والعالمية دون أن تشعر أن الكاتب يقلد هذا الروائي الشهير أو ذاك. صحيح أن علوان لم ينسخ طريقة "الكتاب في الكتاب" التي كان أشهر من اعتمدها الكاتب البريطاني لورانس داريل في كتابه الشهير "رباعية الاسكندرية"، إلا أن بحث بطل روايته عن العلاقات الاجتماعية للبدو جنوب الرياض ضمن دراسته الجامعية الفاشلة جاء اقرب إلى ذلك. تأخذك اللغة السهلة والملغومة في الوقت ذاته وطريقة البناء الروائي ـ الأميركية إلى حد ماـ  إلى أجواء وعوالم دون تلقينية تقريرية كما في بعض الروايات التي تعتمد كتب خطط المدن والمجتمعات. حتى القصة داخل القصة عن أبها وحياة بدوها مكتوبة على لسان شخصية حية (عجوز مريض) يستدر الراوي منه الحكاية في إطار علاقة إنسانية ما، يستكملها البطل من عمته الأرمل باللعب على مكبوتها الأنثوي. سرة الرواية هي علاقة البطل بمحبوبته التي تركته وتزوجت في بداية حياتهما وظلا على علاقة غريبة يصورها محمد حسن علوان في شكل رائع وعميق. لكن الكتاب يزخر بالصور والحكايات التي تكشف الكثير من جوانب الحياة في العاصمة السعودية الرياض وقت حرب الخليج وما بعدها. ومع أن البطل الراوي في الكتاب يدخل أحيانا في مونولوجات طويلة أحيانا، إلا أن الصور واللغة والأحداث تضفي تشويقا محببا على النص. أعترف أنني ـ ككثيرين أعرفهم ـ تفادينا "الاحتفاء" المبالغ فيه من قبل الإعلام بأعمال أدبية سعودية لأن الترويج لها كان أقرب لطريقة "الخواجات" حين يهللون: "أوه، واو، أدب سعودي". لكن بعد قراءة القندس، لا أظن ان المرء عليه انتظار عبد الرحمن منيف آخر ... فيبدو أن هناك مبدعين كثيرين في السعودية الآن وغدا ربما يبزونه.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - القندس علامة في الرواية السعودية  المغرب اليوم  - القندس علامة في الرواية السعودية



 المغرب اليوم  -

أثناء مشاركتها في أسبوع فيندي ميلان للموضة

كيندال جينر تتألق في معطف أحمر رائع

ميلان ـ ريتا مهنا
خطفت العارضة كيندال جينر الأنظار، أثناء مشاركتها في أسبوع فيندي ميلان للموضة لخريف /شتاء 2017 و 2018، مرتدية ملابس مستوحاة من فترة السبعينات، مع نظارات ذات طراز قديم. وشاركت في العرض، الشقيقتان جيجي وبيلا حديد، وارتدت العارضات الثلاثة أحذية مثيرة من الجلد الأحمر، وشوهدت العارضات الثلاثة في أسابيع الموضة المختلفة في نيويورك، ولندن، وباريس، في عروض مختلف المصممين. وتصدرت جينر العارضات بمعطفها الأحمر المذهل الذي جسّد خصرها النحيل مع أكتاف واسعة مذهلة، وارتدت حذاءً عاليًا من الجلد الأحمر، يصل إلى الفخذ ما أضفى طابع مثير لمظهرها، مع حقبة يد مناسبة من الجلد، وزوج أحمر من الأقراط الأنيقة. وانضمت إلى المدرج الشقيقتان جيجي وبيلا حديد، برشاقتهم المعهودة التي تجعلهما حلم أي مصمم، وظهرت بيلا متألقة في فستان أبيض قصير مع سترة للسهرة، وأقراط بيضاء أنيقة، فيما بدت جيجي في معطف أسود مع فراء عند العنق فوق فستان من الشيفون…

GMT 01:54 2017 السبت ,25 شباط / فبراير

قصر كلفين كلاين يضم 5 أجنحة وبركة سباحة خاصة
 المغرب اليوم  - قصر كلفين كلاين يضم 5 أجنحة وبركة سباحة خاصة

GMT 09:21 2017 السبت ,07 كانون الثاني / يناير

حفل توقيع و مناقشة المجموعة القصصية "المواطن أسود"

GMT 22:07 2017 الجمعة ,06 كانون الثاني / يناير

عبد الرحيم كمال يناقش روايته "بواب الحانة" في مكتبة أ

GMT 08:42 2017 الأربعاء ,04 كانون الثاني / يناير

استقراء التاريخ في رواية "زمن الخوف" لإدريس كنبوري

GMT 23:05 2017 الثلاثاء ,03 كانون الثاني / يناير

مناقشة كتاب رحلة في عالم إنسان بالكتب خان 9 كانون الثاني

GMT 21:49 2017 الثلاثاء ,03 كانون الثاني / يناير

مناقشة مسرحية "الجنزير" في مسرح ميامي 24 كانون الثاني

GMT 20:13 2016 الجمعة ,30 كانون الأول / ديسمبر

مناقشة كتاب "مهارات التواصل" في مكتبة القاهرة الكبرى
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -

GMT 03:01 2017 الجمعة ,24 شباط / فبراير

الأطباء ينصحون بتناول 10 حصص من الفاكهة يوميًا

GMT 05:30 2016 الجمعة ,30 كانون الأول / ديسمبر

منى أحمد تكشف عن توقعاتها للفنانين في 2017

GMT 01:47 2017 الثلاثاء ,21 شباط / فبراير

نهان صيام تبيّن أهم قطع الإكسسوار المحببة للمرأة
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib