المغرب اليوم  - كتاب عن الحملة الفرنسية على مصر لـمحمد فؤاد شكري

كتاب عن الحملة الفرنسية على مصر لـ"محمد فؤاد شكري"

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  - كتاب عن الحملة الفرنسية على مصر لـ

القاهرة - أ.ش.أ

صدر عن سلسلة انسانيات كتاب "الحملة الفرنسية وخروج الفرنسيين من مصر" للدكتور محمد فؤاد شكري في 688 صفحة من الحجم الكبير. وقال الدكتور بدوي عبد اللطيف في مقدمته للكتاب: "يعزو العلماء والمؤرخون في الشرق والغرب إلى الحملة الفرنسية على مصر آثارا مختلفة من البواعث أو العقبات في هذه البلاد وتطورها السياسي والعمراني والاجتماعي في العصر الحديث، ويرى المؤرخون الغربيون المتعصبون أن هذه الحملة كانت هي الأساس الوحيد للنهضة المصرية المعاصرة والجسر الذي استطاعت هذه البلاد أن تعبر عليه إلى آفاق العالم الجديد وترتفع بوساطته إلى مستوى التاريخ الحديث". وأضاف: "يذهب الشرقيون المحافظون إلى أن تلك الحملة كانت مرحلة قاتمة وفترة مظلمة في تاريخ مصر بل في تاريخ الشرق كله اسهمت في تفتيت الوحدة وتأسيس الفرقة وفصم الروابط والعلاقات التاريخية الوثيقة بين أجزاء الشرق العربي والاسلامي بلادا وشعوبا فضلا عما جلبته معها من عادات وتقاليد غريبة على طبيعة هذه البلاد والشعوب". وبين هؤلاء واولئك يقف جماعة المؤرخين الواعين المنصفين وهؤلاء يرون أنه إذا كانت الحملة الفرنسية امتهنت الاديان ، وازدرت التقاليد، واستخفت بحقوق الانسان، فإنها في الوقت نفسه قد ربطت إلى حد كبير بين الشرق والغرب ، كما ربطت بين العالم العربي والمحاولات الاستعمارية الاوروبية والتيارات السياسية العالمية . ويقول الدكتور بدوي عبد اللطيف إن الكتاب انبسط فيه الحديث عن هذه الحملة وأسبابها ومقدماتها والاحداث التي عاصرتها كما تناول الحديث عن النتائج والاثار التي ترتبت عليها وبخاصة موقف المصريين ونزعتهم القومية.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - كتاب عن الحملة الفرنسية على مصر لـمحمد فؤاد شكري  المغرب اليوم  - كتاب عن الحملة الفرنسية على مصر لـمحمد فؤاد شكري



 المغرب اليوم  -

أثناء حضور الدورة الـ70 من المهرجان

إيلي فانينغ تكشف عن جاذبيتها في ثوب أخضر عاري

باريس - مارينا منصف
في ظل الانشغال في مهرجان "كان" هذا العام مع اختيار فيلمين مميزين أثبتت كلًا من إيلي فانينغ "19 عامًا" ، ونيكول كيدمان أن جدول أعمالهم المزدحم لن يمنعهما من الظهور بمظهر براق الأحد. ووصلت كلًا منهما في عرض فيلم How To Talk To Girls At Parties ، في مهرجان كان السينمائي السبعين ، فقد ارتدت فانينغ ثوب أخضر مثير عاري الظهر ، يضم صف من الزهور في الجزء السفلي منه، بينما تألقت النجمة نيكول كيدمان في ثوب ذهبي أنيق بطول متوسط على السجادة الحمراء في المهرجان الشهير، وكشفت فانينغ عن جسدها المثير في فستانها الأخضر من التول ذو العنق الغائر الذي امتد حتى السرة ، بينما اصطفت أوراق النباتات على جانبي الجزء العلوي من الفستان وكذلك الجزء السفلي. وبدى الثوب مشدودًا على خصرها، وجاء الفستان عاريًا من الظهر ما كشف عن بشرتها الجذابة أمام الجمهور والمصورين، وإبقت فانينغ

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - كتاب عن الحملة الفرنسية على مصر لـمحمد فؤاد شكري  المغرب اليوم  - كتاب عن الحملة الفرنسية على مصر لـمحمد فؤاد شكري



GMT 03:11 2017 الإثنين ,22 أيار / مايو

ريما أبو عاصي تعشق صناعة الأطواق من الورود
 المغرب اليوم  - ريما أبو عاصي تعشق صناعة الأطواق من الورود

GMT 04:06 2017 الثلاثاء ,23 أيار / مايو

دان سباركس يصمم منزلًا يشبه الخيمة في أستراليا
 المغرب اليوم  - دان سباركس يصمم منزلًا يشبه الخيمة في أستراليا

GMT 04:14 2017 الثلاثاء ,23 أيار / مايو

وليد علي يحصل على الدكتوراه في "التطرف العالمي"
 المغرب اليوم  - وليد علي  يحصل على الدكتوراه في

GMT 03:05 2017 السبت ,20 أيار / مايو

V&A تقدم أزياءها من الحرير في معرض Balenciaga
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib