المغرب اليوم  - سقوط إمبراطورية الغرب يستعرض تحول الثروة والقوة إلى الشرق

"سقوط إمبراطورية الغرب" يستعرض تحول الثروة والقوة إلى الشرق

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  -

القاهرة - أ.ش.أ

صدر حديثاً عن الهيئة المصرية العامة للكتاب برئاسة الدكتور أحمد مجاهد كتاب بعنوان "سقوط إمبراطورية الغرب العظمى وصعود إمبراطورية الشرق الأعظم"، تأليف عبد القادر الهواري. يستعرض الكتاب تحول الثروة والقوة عن الدول الغربية إلى الشرق، وكيف أنه وصل إلى نقطة اللاعودة فالولايات المتحدة لا تعاني فرطاً في القوة وإنما انخفاض في قوتها فباتت أكثر عامل فوضى للعالم بعدما اعتدنا أن نرى فيها الحرية السياسية والنظام الاقتصادي خلال نصف قرن. ويؤكد المؤلف أن التوازن العالمي في تحول العالم بسير نحو التعددية القطبية التي تكون فيها، روسيا والصين واليابان وأندونيسيا والبرازيل وتركيا وجنوب إفريقيا فاعلين أساسيين وهذا يقود في المدى المتوسط إلى انهيار زعامتها الكوكبية والتركيز الأميركي على العالم يسير الإسلامي يعبر عن تخوف من إقصاء أكثر منه قدرة على توسيع الإمبراطورية. وينم عن قلق أكثر مما يعبر عن قوة التركيز على العالم العربي الذي يفسر أساساً بضعفه لأنه يفتقر إلى وجود دولة قوية، فالعالم العربي يعد مسرحا ً لاستعراض قوة أميركا التي بمقدورها أن تحقق فيه انتصارات، لكنها لم تحققها كاملة فقد أخرجتها المقاومة العراقية مثلما خرجت من أفغانستان مدحورة أنها خيارات غير مدروسة بما يكفى. والكتاب يحتوى على ثمانية أجزاء ومنها الإمبراطورية نظرة شاملة مقاييس مظاهرة القوة والضعف للقوى العظمى، العنف السياسي والتمدد العسكري، الانهيار الاقتصادي والاجتماعي ،الواقع العالمي الجديد،نهاية عصر السيطرة والصعود الغربي ،القرن الواحد والعشرون، حكومة عالمية واحدة .

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - سقوط إمبراطورية الغرب يستعرض تحول الثروة والقوة إلى الشرق  المغرب اليوم  - سقوط إمبراطورية الغرب يستعرض تحول الثروة والقوة إلى الشرق



 المغرب اليوم  -

بدت مثيرة مع حذاء رقيق عالي الكعب

شاكيرا تطلق ألبومها الجديد وتتألق في فستان قصير

ميامي ـ رولا عيسى
تألقت المطربة شاكيرا (40 عامًا) في حفل إطلاق ألبومها الجديد El Dorado في ميامي في فلوريدا الخميس، وبدت مثيرة في فستان ذهبي قصير لامع دون أكمام كشف عن ساقيها وذراعيها، حيث ضم قطع فسيفساء ذهبية في كل أنحاءه، مع حذاء رقيق عالي الكعب ومخلب صغير في يدها. وتركت الفنانة العالمية شعرها الأشقر المجعد يتدلى على كتفيها بينما رفعت الجزء الأمامي من شعرها لأعلى، وفي النهاية وقفت مبتهجة لالتقاط الصور مع الحضور في حفل إطلاق ألبومها في The Temple House، فيما ارتدت داخل الحفلة ملابس أخرى مريحة لتقديم عروضها الغنائية، حيث ارتدت جينز ممزق مع توب أبيض وسترة ذهبية، وانضم إليها على المرسح برينس رويس ونيكي غام ، واللذان أمتعا الضيوف بدويتو غنائي في الألبو الجديد لشاكيرا. وبدأت شاكيرا أول عملها في ألبوم El Dorodo في بداية عام 2016، وأطلقت أغنية Chantaje المنفردة بالتعاون مع المغنية الكولومبية مالوما في

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - سقوط إمبراطورية الغرب يستعرض تحول الثروة والقوة إلى الشرق  المغرب اليوم  - سقوط إمبراطورية الغرب يستعرض تحول الثروة والقوة إلى الشرق



 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib