المغرب اليوم  - كتاب جديد يُسلط الضوء على الخطاب المسرحي لـمحمود أبوالعباس

كتاب جديد يُسلط الضوء على الخطاب المسرحي لـ"محمود أبوالعباس"

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  - كتاب جديد يُسلط الضوء على الخطاب المسرحي لـ

عمان - بترا

تضمن كتاب (بوابات المسرح : طفولة المسرح شباب المسرح) لمؤلفه الممثل والكاتب والمخرج المسرحي العراقي محمود ابو العباس الصادر حديثا عن سلسلة كتاب مجلة دبي الثقافية ، جملة من الموضوعات والقضايا التي تسلط الضوء على الخطاب المسرحي وجمالياته. يتطرق الكتاب في اجزاء واسعة منه الى ضروب مسرح الطفل وتشكلاته واجتهاداته ضمن نطاق نظري لفكرة اعداد الممثل في مسرح الطفل مع اضافات لغاية ابقاء فن التمثيل مرتبطا بتعبيرات النفس والحركة والحياة. ويتوقف المؤلف في تقنيات الممثلين الهواة الذين يتعاملون مع مسرح الطفل لاول مرة بالاضافة الى تدريب الممثل في مسرح الطفل لاول مرة ، وتدريب الممثل في مسرح الدمى او خيال الظل، والتمثيل الصامت ، لكن اللافت في الكتاب قراءته الفطنة لتلك التفاصيل في اعداد المؤلف الطفل في مسرح الطفل ، أي تمثيل الاطفال للاطفال الذي يلاقي صعوبات عديدة في ايصال المفاهيم للمتلقي الطفل. يعرّف الكتاب بمزايا اعداد الممثل الطفل في المسرحيات التي تجسد شخصيات تقوم على عناصر الفانتازيا او اشياء مبتكرة، والعمل المضني على المراقبة المستفيضة للافعال البدنية التي تتوازى مع ثقافة الممثل وطاقاته المتجددة في الفعل المنتج تعبيريا ، بمصاحبة مراقبة دقيقة لكم من الافعال في الحياة ، والذي يتطلب سعة الاستيعاب كمصدر الهام للممثل وخياله . ويطرح المؤلف في الكتاب مسألة الاعاقة والابداع المسرحي حيث يذهب باتجاه الفعل النفسي وليس كما في الفعل المسرحي الذي يعنى بالجانب التعليمي والمعرفي مع التاكيد ان المسرح يقف وراء التغيير في العديد من حقول التربية والتعليم لذوي الاحتياجات الخاصة , فهو يثقف بحقوق المعاقين ويحفز القدرات التخيلية وتدريب القدرات الجسدية كونه يشكل فضاء لفكرة اطلاق الجانب التفاعلي بين المعاق والمجتمع وهو امر لا يقل ابداعا عما هو في الارث الادبي للمسرح. يتوقف الكتاب في غمرة توثيقه لقامات الابداع في المشهد المسرحي بالامارات في محاولات التجريب المسرحي لدى المخرج والمؤلف ناجي الحاي والكاتب حسن رجب والكاتب سالم الحتاوي والاخير هو صاحب نص (انهاء زجاجة فارغة) الذي يرتكز على مقومات المونودراما في المسرح وتداعيات الذاكرة المشحونة بخيال بعيد في غمار اللاوعي، ومنها ينطلق الى كتاباته المسرحية التالية (خلخال) , (الجنرال) و(حكاية رأس وجسد) وفي جميعها يرى المؤلف انها محاولات ترتقي بالصورة المسرحية الى التجلي مع الصورة الشعرية دون انفكاك او نأي عن الواقع وتفاصيله.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - كتاب جديد يُسلط الضوء على الخطاب المسرحي لـمحمود أبوالعباس  المغرب اليوم  - كتاب جديد يُسلط الضوء على الخطاب المسرحي لـمحمود أبوالعباس



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - كتاب جديد يُسلط الضوء على الخطاب المسرحي لـمحمود أبوالعباس  المغرب اليوم  - كتاب جديد يُسلط الضوء على الخطاب المسرحي لـمحمود أبوالعباس



خلال مشاركتها في عرض مجموعة "بوتيغا فينيتا"

كيندال جينر تبدو مثيرة في ملابس السباحة ثلاثية الألوان

ميلانو ـ ريتا مهنا
وضعت كيندال جينر المسائل العائلية إلى جنب، بعد تصدر خبر حمل شقيقتها الصغرى كايلي جينر مواقع الإنترنت. ووولت اهتمامها إلى منصة الأزياء لعرض أحدث مجموعة للماركة الإيطالية للسلع الجلدية "بوتيغا فينيتا" لربيع وصيف 2018، خلال أسبوع الموضة في ميلانو، السبت.  وخطفت عارضة الأزياء البالغة من العمر 21 عاما، أنظار الحضور وعدسات المصورين، في ملابس السباحة ثلاثية الألوان التي ارتدت عليها سترة برونزية طويلة. وكانت ملابس السباحة مكونة من اللون الأخضر، الأبيض والأسود ومحاطة بحزام رفيع من الجلد الأسود على الخصر، والتي كشفت عن ساقيي جينر الطويلتين. وأكملت إطلالتها بزوج من الأحذية الأرجوانية ذات كع،  لتضيف مزيدا من السنتيمترات لطولها، بينما كانت تمسك في يدها حقيبة رمادية أنيقة كإكسسوار رئيسي. وفي حين ظهرت عارضة الأزياء جيجي حديد (22 عاما) مرتدية فستانا رماديا، مزين بخيوط معدنية عاري الصدر، وأضافت له قلادة كبيرة على شكل فراشة. وأكملت النجمة الشهيرة إطلالتها بحقيبة
 المغرب اليوم  - تصاميم فنية غريبة تمثل صرخات غير مُتبعة في الموضة

GMT 02:03 2017 الأحد ,24 أيلول / سبتمبر

طعن صحافية أميركية وأمها السورية في إسطنبول
 المغرب اليوم  - طعن صحافية أميركية وأمها السورية في إسطنبول

GMT 09:40 2017 الثلاثاء ,19 أيلول / سبتمبر

خطوط وألوان وفساتين باللون الأبيض لربيع وصيف 2018

GMT 02:44 2017 الثلاثاء ,19 أيلول / سبتمبر

دراسة تكشف غموض الأكسجين في الغلاف الجوي للأرض

GMT 01:11 2017 الجمعة ,22 أيلول / سبتمبر

منتجع "نان هاي" يعد علامة على "فيتنام الجديدة"

GMT 06:45 2017 الأربعاء ,13 أيلول / سبتمبر

"شاومي" تعلن عن هاتفها الجديد "Mi Note 3" بسعر منافس
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib