المغرب اليوم  - رواية حسن الختام تطرح سؤالاً كيف لمجتمع أن يتقبل طفلة مستنسخة

رواية "حسن الختام" تطرح سؤالاً كيف لمجتمع أن يتقبل طفلة مستنسخة

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  - رواية

القاهرة - أ ش أ

ناقشت ندوة بالمقهى الثقافي بمعرض القاهرة الدولي للكتاب ، رواية "حسن الختام"، للروائية صفاء النجار وأدارها الكاتب الصحفي محمد الباز ومناقشة الدكتور محمد ابراهيم طه والناقد مدحت صفوت . في البداية قال الباز إن الروائية صفاء النجار غير رحيمة بابطلها " بهذه الكلمات بدء اللقاء، موضحا أن الرواية مستقلة و لكنها استكمال واضح لرواية " استقالة ملك الموت " للكاتبة صفاء النجار و مناقشتها داخل الرواية و طرحها للسؤال الاهم وهو كيف لمجتمع ان يتقبل طفلة مستنسخة ، كما ان صفاء تقصد عن عمد أن تعري من يقرء هذه الرواية من الاحاسيس النفيسة. من جانبة اشار الدكتور محمد ابراهيم طه الى ان رواية "حسن الختام" سارت فى طريق غير الطرق التى تسير فيه الروايات العربية الاخرى ، و الرواية لم تصدر حتى هذه اللحظة و انا قراءتها مخطوطة و ليس مطبوعة و انا اعتبر هذه الرواية " رواية افتراضية " حيث تدور حول موضوع الاستنساخ عند الانسان دون تزاوج و برغم الواقعية الموجودة بالرواية لكن الحدث الرئيسى هو حدث افتراضى. وأضاف طه أن الرواية مبنية ببناء روائى رائع و مثال على ذلك هو تقسم مرحلة ما بعد الاستنساخ " الولده " الى اشهر وشرح حالة الوالدة فى كل شهر لانه حمل غير طبيعى و ليس حقن مجهر و انه استنساخ بشرى كما استمتعت الروائية صفاء النجار هنا بنوع من انواع الذكاء وهى حيلة يلجأ اليها الادباء و هو الكتابة فى الاحداث الافتراضية. وقال الناقد مدحت صفوت : انها رواية جرئية و ليس صريحة و ان الكاتبة استخدمت دائماً اسلوب المحاورة و التلاعب باللفاظ و الثنائيات التى كانت موجودة طوال الرواية ما بين الطفلة المستنسخة وجدتها فضلا عن ثنائية الرجل و المراة و لكن فى النهاية نكتشف ان الرجل ليس له الدور الحقيقى فى الرواية رغم انه من الشخصيات الرئسية.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - رواية حسن الختام تطرح سؤالاً كيف لمجتمع أن يتقبل طفلة مستنسخة  المغرب اليوم  - رواية حسن الختام تطرح سؤالاً كيف لمجتمع أن يتقبل طفلة مستنسخة



 المغرب اليوم  -

بعد انهيار علاقتها مع خطيبها إيغور تاراباسوف

ليندسي لوهان تتألق بفستان مطبوع بالأزهار في "كان"

باريس - مارينا منصف
تألقت الفنانة ليندسي لوهان عند حضور حفلة Grisogono Love On The Rocks ، خلال مهرجان "كان" السينمائي السنوي السبعين ، الثلاثاء ، وارتدت لوهان فستان مزخرف بالأزهار مع رقبة عالية مع ذيل قصير. وظهرت لوهان بالفستان فتحة أمامية كشفت عن ساقيها ، وربطت شعرها في ذيل حصان وانسدلت خصلات منه على جانبي وجهها، وأبرزت النجمة عيونها الزرقة بمحدد العيون الأسود ، وحملت النجمة مخلب ذهبي مع مانيكير أحمر مشرق، ووقفت في الحفل لتلتقط صور مع الضيوف في المكان. وأوضح أحد المصادر أن لوهان تشارك أحد الشركاء من أجل نتفليكس في David Unger's Three Six Zero party، قائلًا "إنهم يكتبون العمل يوميًا أثناء تواجد لوهان في المدينة ، ويتحدث العمل الفني عن 3 أميرات من مختلف الأعمار، وهي تخطط للتمثيل والإخراج مباشرة لكنها لم تقرر بعد، وتذهب النجمة إلى موسكو لرؤية بعض الأشخاص الذين يشاركون معها في هذا العمل".

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - رواية حسن الختام تطرح سؤالاً كيف لمجتمع أن يتقبل طفلة مستنسخة  المغرب اليوم  - رواية حسن الختام تطرح سؤالاً كيف لمجتمع أن يتقبل طفلة مستنسخة



GMT 04:14 2017 الثلاثاء ,23 أيار / مايو

وليد علي يحصل على الدكتوراه في "التطرف العالمي"
 المغرب اليوم  - وليد علي  يحصل على الدكتوراه في
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib