المغرب اليوم  - فرقة سرية رام الله للرقص الشعبي في باريس

فرقة سرية رام الله للرقص الشعبي في باريس

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  - فرقة سرية رام الله للرقص الشعبي في باريس

رام لله ـ وكالات

تستعد فرقة سرية رام الله الأولى للرقص الشعبي لمشاركة الثلاثي جبران في عرضهم الموسيقي الذي سيقام على مسرح الأولمبيا في مدينة باريس، وذلك في السابع من شباط المقبل. وجاءت دعوة الثلاثي جبران لفرقة سرية رام الله الأولى أثناء إستضافتهم لفرقة السرية خلال العرض الموسيقي الذي أقيم في الثامن من كانون ثاني على مسرح قصر رام الله الثقافي، حيث قدم 11 راقص وراقصة دبكة الدلعونة بمشاركة الثلاثي جبران وعازف الإيقاع يوسف حبيش وعازف الناي أشرف العفوري، وقام سمير جبران بدعوة فرقة السرية لمشاركتهم في عرض الأولمبيا مباشرة وأمام الجمهور بعد أداءهم اللافت. وفي نفس السياق تعمل فرقة سرية رام الله الأولى للرقص الشعبي على إنتاج عرض رقص فلكلوري والذي سيضم خمسةً وعشرين راقصاً وراقصة، حيث سيشمل العرض لوحات فنية فلكلورية فلسطينية، مستوحاة من الدبكة الشعبية الأصيلة، وممتزجة بأنغام موسيقى شعبية تم تلحينها خصيصاً للعرض من قبل الموسيقي المعروف سعيد مراد، وقام الشاعر محمود أبو الهيجا بتأليف الأغاني. ونظراً لتجربة السرية الغنية في إنتاج عروض الرقص فقد قررت إنتاج العمل بحيث يتلائم مع الظروف التقنية في كافة المواقع وأن لا يقتصر تقديمه على بعض المسارح المجهزة تقنياً فقط والتي لا تتوفر سوى في مدن رام الله والقدس وبيت لحم. تسعى فرقة سرية رام الله الأولى للرقص والموسيقى من خلال هذا العرض الى ترسيخ الرقص في فلسطين وتطويره كحقل فني قائم بذاته، ورفده بما يحتاج إليه من مقومات مهنية متخصصة من الحقول الفنية الأخرى.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - فرقة سرية رام الله للرقص الشعبي في باريس  المغرب اليوم  - فرقة سرية رام الله للرقص الشعبي في باريس



 المغرب اليوم  -

ضمن الدورة السبعين من مهرجان كان السينمائي

تألق كامبل بفستان أسود في حفلة بوسيتيف بلانيت

باريس - مارينا منصف
تألقت عارضة الأزياء ناعومي كامبل ، صاحبة الـ47 عام ، أثناء حضور حفلة عشاء بوسيتيف بلانيت ، في مهرجان كان السنيمائي السبعين في بالم بيتش ، مع أجواء الريفيرا الفرنسية . وتألقت كامبل بفستان أسود مع أجزاء على شكل شبكة صيد السمك مرصع بالترتر مع قلادة من الزمرد مع أقراط أنيقة مماثلة ، بينما تدلى شعرها الطويل حتى أسفل ظهرها، وأبرزت شفتيها بملمع. وتتصدر العارضة خلال عطلة نهاية الأسبوع الحدث الثاني عشرFashion For Relief ، حيث تظهر مع آخرين مع القطع التي تبرعت بها أفضل بيوت الأزياء في العالم. وأسست ناعموي الجمعية الخيرية قبل 12 عامًا ، واستخدمت وضعها للمساعدة في مكافحة فيروس الإيبولا والمساعدة في أعقاب الكوارث الطبيعية ، مثل إعصار كاترينا، وأوضحت مجلة فوغ أن عائدات هذا العام ستمكن منظمةSave the Children من توفير الغذاء المنقذ للحياة والمأوى والعلاج الطبي للأطفال في أنحاء العالم كافة ،

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - فرقة سرية رام الله للرقص الشعبي في باريس  المغرب اليوم  - فرقة سرية رام الله للرقص الشعبي في باريس



GMT 04:14 2017 الثلاثاء ,23 أيار / مايو

وليد علي يحصل على الدكتوراه في "التطرف العالمي"
 المغرب اليوم  - وليد علي  يحصل على الدكتوراه في
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib