المغرب اليوم - فارس للفنون الشعبية تُشارك في مسقط الدولي

"فارس" للفنون الشعبية تُشارك في "مسقط الدولي"

المغرب اليوم -

المغرب اليوم -

المنامة - بنا

بدعم من المقر الاقليمي لمنطقة الشرق الاوسط وشمال افريقيا للمنظمة الدولية للفن الشعبي شاركت فرقة فارس للفنون البحرينية في مهرجان مسقط الدولي للفنون في الفترة من 22 وحتى 28 يناير الماضي. أحيت الفرقة الشبابية خمس حفلات في حديقة العامرات بالعاصمة العمانية مسقط حيث أشاد جمهور المهرجان بمستوى الفرقة وخصوصا أنها تعتمد على العنصر الشبابي, فقدمت الفرقة عددا من الاغاني الشعبية التي يزخر بها التراث الفني البحريني، حيث تغنت الفرقة بأغان عدة ضمت (دمعي جرى) لمحمد بن فارس و(ياذا الحمام) لسالم العلان و(هلا باللي لفاني) لأحمد الجميري وعددا آخر من الاغاني ذات الطابع الفلكلوري والتي تعتمد في موسيقاها ورقصها على الفنون التي تغنى بها أهل البحرين من (الصوت) و(الخماري) و(السامري) و(الجربه) و(البسته). وحول هذه المشاركة وكيفية تكوين هذه الفرقة ذكر الفنان خالد الرويعي مدير الفرقة (إننا في هذه الفرقة نعمل كأسرة واحدة.. فعلى مدى 4 سنوات تقريبا عملنا معاً في مشاريع مختلفة كان أهمها عددا من الاعمال الفنية والاستعراضية والتلفزيونية، فمن خلال تأسيس هذه الفرقة نسعى مع عدد من الاصدقاء إلى المحافظة على فنوننا الشعبية وعاداتها التي تواجه تحديات كبيرة، حيث كانت ولازالت جزءا من صميم وأصالة شعب البحرين، هذه الفنون التي التصقت بحياة المواطن وعبرت عنه في مختلف الحالات). وحول مهام الفرقة التي تضطلع بها أضاف الرويعي (مهمة الفرقة في الوقت الحالي هي تأدية الفنون التي توارثناها عن الآباء والاجداد ونقلها إلى الجيل الجديد من أجل المحافظة على أصالتها وعمقها التي تترجم تاريخ البحرين وترسم لحظات مشرقة من كفاح أهلها والسعي إلى توفير المناخ المناسب لتأديتها وابرازها بالشكل الامثل باعتبارها تاريخا قوميا يروي حكاية أهل البحرين). أما عن اهتمام الفرقة بعنصر الشباب يؤكد الرويعي على (أن الفرقة تضم حوالي 30 عنصرا شابا تتروح أعمارهم ما بين 12 إلى 22 عاما.. وهذه المهمة ليست سهلة.. اننا في الفرقة نراهن على أهمية التدريب بالنسبة إلى هؤلاء الشباب .. وما قدموه في مشاركتهم الأولى في مهرجان مسقط يعتبر بالنسبة لنا مصدر فخر كوننا نخطو خطواتنا الأولى مع الشباب. تركز فرقة فارس للفنون على عنصر الشباب لتغذيتهم بفنون أهل البحرين حيث تنحاز الفرقة لتأصيل هذه الفنون في جيل الشباب لتكون مهمة المستقبل أخف وطأة بحسب القائمين على الفرقة.. فالمحافظة على هذه الفنون ليست بالأمر السهل، وتدريب الشباب عليها وزع قيمها هي ما نطمح إليه. أما المشرف الفني للفرقة الفنان اسماعيل مراد فقد أكد ان (الايمان بمهمة المحافظة على هذا الارث مسئولية نحملها على عاتقنا وخصوصا لدى جيل الشباب الذين يواجهون تحديات كبيرة.. ومن هذا المنطلق وجدنا أن التدريب والعمل مع هؤلاء الشباب هو الحلم الذي نسعى إلى تحقيقه، وشيئا فشيئا سنرى بأن هؤلاء الشباب قد كبروا مع هذه الفنون التي تعبر عشقنا لهذه الفنون). من ناحية أخرى يشير الرويعي إلى وضع الفرقة على أنها (ملتزمة بالمعاني السامية التي جاءت من أجلها هذه الفنون باعتبارها تاريخا شفهيا وفنيا والمحافظة على عادات أهلها الفنية التي رسخت مبادئ مهمة في تأديتها.. نحن نسعى إلى تكون هذه الفرقة ذات كيان ومبادئ خاصة مستفيدة من تجارب الآخرين الذين ناضلوا من أجل بقاء هذه الفنون). وعن مشاريع الفرقة المستقبلية أكد مراد على (أننا في الوقت الحالي مهتمون بمسألة التدريب أما مسألة البرامج التي سنقدمها فسنسعى إلى التركيز على برامجنا الخاصة التي سنضعها وفق جدول زمني نعمل عليه عبر إحياء عدد من المشاريع). يذكر أن فرقة فارس للفنون قد حازت على أعلى نسبة تصويت في استبيان قامت به إدارة المهرجان في مسقط من أجل قياس تأثير الفرق على الجمهور في الاسبوع الاول من المهرجان كما بث تلفزيون عمان على قناته الرئيسية برنامجا خاصا عن مشاركة الفرقة.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المغرب اليوم - فارس للفنون الشعبية تُشارك في مسقط الدولي المغرب اليوم - فارس للفنون الشعبية تُشارك في مسقط الدولي



GMT 01:54 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

"فلامنكو الإسباني" يرقص على المسرح الكبير في الأوبرا

GMT 03:56 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

مؤتمر صحفي عن مهرجان الفنون والفلكلور الأفروصيني

GMT 02:30 2017 الجمعة ,06 تشرين الأول / أكتوبر

"مشروع لوس أنجلوس" رقص تجريدي على خشبة "دبي أوبرا"

GMT 01:33 2017 الخميس ,05 تشرين الأول / أكتوبر

يسرا ترقص على نغمات أغنيتها مع أبو 3 دقات

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المغرب اليوم - فارس للفنون الشعبية تُشارك في مسقط الدولي المغرب اليوم - فارس للفنون الشعبية تُشارك في مسقط الدولي



خلال مشاركتها في حفل افتتاح "إنتيميسيمي"

عارضة الأزياء الداخلية إيرينا شايك تخطف الأضواء بالبيجامة

نيويورك ـ مادلين سعاده
أظهرت العارضة إيرينا شايك جسدها الرشيق، الأربعاء، بعد ولادتها لطفلها الأول للنجم برادلي كوبر، في مارس من هذا العام، وذلك عند حضورها افتتاح العلامة التجارية الإيطالية للملابس الداخلية "إنتيميسيمي"، حيث يقع المتجر الرئيسي لشركة "إنتيميسيمي" في مدينة نيويورك.   وحرصت العارضة، البالغة 31 عامًا، ووجه العلامة التجارية للملابس الداخلية، على جذب الانتباه من خلال ارتدائها بيجامة سوداء مطعمة بشريط أبيض من الستان، حيث ارتدت العارضة الروسية الأصل بلوزة مفتوحة قليلًا من الأعلى، لتظهر حمالة صدرها الدانتيل مع سروال قصير قليلًا وزوج من الأحذية السوداء العالية المدببة، وحملت في يدها حقيبة سوداء صغيرة، مسدلة شعرها الأسود وراءها بشكل انسيابي، وزينت شفاهها بطلاء باللون الأرغواني الداكن، إذ أثبتت أنها لا تبالي بجسدها ورشاقتها عندما شاركت صورة تجمعها بأصدقائها وهي تتناول طبق من المعكرونة.   وتم رصد النجمة سارة  جسيكا، البالغة 52 عامًا، أثناء الافتتاح بإطلالة ساحرة وجريئة تشبه إطلالتها في

GMT 04:35 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

طرق الحج المقدسة تحتل أوروبا وتحفظ ذكريات الماضي
المغرب اليوم - طرق الحج المقدسة تحتل أوروبا وتحفظ ذكريات الماضي

GMT 03:12 2017 الجمعة ,20 تشرين الأول / أكتوبر

ناجية من السرطان تبرز طريقة تجاوزها المرض برفع الأثقال
المغرب اليوم - ناجية من السرطان تبرز طريقة تجاوزها المرض برفع الأثقال

GMT 02:24 2017 الجمعة ,20 تشرين الأول / أكتوبر

دراسة تعلن أنّ جراء الكلاب تستطيع أسر قلوب البشر بنظراتها
المغرب اليوم - دراسة تعلن أنّ جراء الكلاب تستطيع أسر قلوب البشر بنظراتها

GMT 03:46 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

"بورش" تعلن عن مميزات سيارتين بقوة 365 حصانًا
المغرب اليوم -

GMT 05:32 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

مميزات مذهلة في سيارة "570 S سبايدر" من "ماكلارين"
المغرب اليوم - مميزات مذهلة في سيارة

GMT 02:58 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

شيري عادل تشترط أن يكون زوجها المستقبلي فنانًا
المغرب اليوم - شيري عادل تشترط أن يكون زوجها المستقبلي فنانًا

GMT 12:54 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

الكشف عن رأس تمثال لسيدة عمرها 4 آلاف عام في مصر
المغرب اليوم - الكشف عن رأس تمثال لسيدة عمرها 4 آلاف عام في مصر

GMT 00:21 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

حسين فهمي يكشف سر اختلافه مع الراحل يوسف شاهين

GMT 05:00 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

الكلاب تغزو عالم الموضة مع سلسلة مميزة من الأزياء

GMT 05:55 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

منزل "ستكد بلانتيرز" يسمح بنمو النباتات دون قطع الأشجار

GMT 00:36 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

دراسة تؤكد ارتباط بين النوم لفترات طويلة والخصوبة

GMT 06:06 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

أسباب وصول نابليون بونابرت إلى غولف جيو على متن سفينته

GMT 07:37 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

هواوي تطلق هاتفًا جديدًا يتحدى أبل وسامسونغ
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib