المغرب اليوم - مفاوضون الصين متفائلون بشأن إتفاقية تجارة الخدمات بين جانبي مضيق تايوان

مفاوضون الصين متفائلون بشأن إتفاقية تجارة الخدمات بين جانبي مضيق تايوان

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - مفاوضون الصين متفائلون بشأن إتفاقية تجارة الخدمات بين جانبي مضيق تايوان

شانغهاي - تايوان

أشاد المفاوضون من البر الرئيس للصين وتايوان الخميس بآفاق اتفاقية تجارة الخدمات بين جانبي مضيق تايوان في تعزيز العلاقات الاقتصادية بين الجانبين وتعزيز القدرة التنافسية للجانبين في صناعة الخدمات. وشدد تشنغ لي تشونغ، كبير مفاوضي البر الرئيس ونظيره التايواني كاو كونغ-ليان على أهمية الاتفاقية خلال رئ استهما المناقشات التي عقدت في شانغهاي. عقدت المشاورات في إطار الاستعداد للمحادثات النهائية ومراسم توقيع الاتفاقية التي سيحضرها رئيس كل منهما غدا الجمعة. وقال تشنغ، نائب رئيس جمعية العلاقات بين جانبي مضيق تايوان ومقرها البر الرئيس إن الاتفاقية ستعزز تحرير وتسهيل تجارة الخدمات بين جانبي المضيق. واضاف "سيكون توقيع اتفاقية تجارة الخدمات إنجازا جديدا في نطاق الاتفاقية الاطارية للتعاون الاقتصادي ،ومن المتوقع أن يقتسم المواطنون على جانبي مضيق تايوان المزيد من الفوائد في إطار تطوير العلاقات بشكل سلمي بين جانبي المضيق". وأعرب كاو نائب رئيس مؤسسة التبادلات عبر المضيق ومقرها تايوان عن اعتقاده بأن البر الرئيس وتايوان يمكنهما جعل مزاياهما تتكاملان عن طريق زيادة التعاون الاقتصادي والتجاري. وقال إن جانبي مضيق تايوان يمكنهما زيادة القدرة التنافسية معا وتحقيق نتائج مربحة للطرفين عن طريق علاقات تجارية واقتصادية أوثق. يذكر أن اتفاقية تجارة الخدمات هي واحدة من الاتفاقيات المترتبة على اتفاقية اقتصادية واسعة النطاق تم توقيعها بين جانبي المضيق في عام 2010. وتشمل الاتفاقية الإطارية للتعاون الاقتصادي مجموعة من البرامج والاتفاقيات وبعضها لا زال قيد التفاوض وتهدف لخفض التعريفة الجمركية والقيود التجارية بين البر الرئيس للصين وتايوان. وقال تشنغ إن البر الرئيس حاول الأخذ في الاعتبار احتياجات تايوان والتوصل لاتفاقيات مقبولة في إطار مبدأ التفاهم والمنفعة المتبادلين خلال المفاوضات التمهيدية حول اتفاقية تجارة الخدمات. وأشاد تشنغ أيضا "بالجهود الهامة لزيادة الثقة السياسية المتبادلة بين جانبي مضيق تايوان "،وقال إنها أرست أساسا صلبة للمحادثات بين جمعية العلاقات بين جانبي مضيق تايوان ومؤسسة التبادلات عبر المضيق". وقال إن تلك المحادثات موجهة لخدم الشعب وحظيت بدعم شعبي من السكان على جانبي المضيق. تأسست الجمعية والمؤسسة في عامي 1991 و1990 على التوالي وقد فوضهما البر الرئيس وتايوان بالاهتمام بشؤون العلاقات بين جانبي مضيق تايوان. وستكون محادثات الغد هي الأول من نوعها منذ انتخاب رئيسين جديدين للجمعيتين. وأصبح تشن ده مينغ رئيسا لجمعية العلاقات بين جانبي مضيق تايوان في ابريل عام 2013 كما أصبح لين جوين-سان رئيسا لمؤسسة التبادلات عبر المضيق في سبتمبر عام 2012. كما تعد محادثات الغد هي الجولة التاسعة من المحادثات بين الجانبين منذ استئناف المحادثات بين الجانبين في يونيو عام 2008 بعد توقف استمر 9 أعوام. وقال كاو إنه بإحلال التفاوض محل المواجهة في تطوير العلاقات بين جانبي المضيق ،أرسى البر الرئيس وتايوان مثالا في تاريخ العالم وفازا بتقدير المجتمع الدولي. وأضاف إن التعاون الاقتصادي والتجاري لا يتماشى فقط مع احتياجات تطوير العلاقات بين جانبي المضيق وانما يخلق أيضا فوائد جمة للسكان على الجانبين.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المغرب اليوم - مفاوضون الصين متفائلون بشأن إتفاقية تجارة الخدمات بين جانبي مضيق تايوان المغرب اليوم - مفاوضون الصين متفائلون بشأن إتفاقية تجارة الخدمات بين جانبي مضيق تايوان



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المغرب اليوم - مفاوضون الصين متفائلون بشأن إتفاقية تجارة الخدمات بين جانبي مضيق تايوان المغرب اليوم - مفاوضون الصين متفائلون بشأن إتفاقية تجارة الخدمات بين جانبي مضيق تايوان



حرصت على تنسيق ثوبها مع الفرو الفاخر وحذاء براق

بيونسيه تتمايل بفستان طويل في تيدال إكس بروكلين

نيويورك ـ مادلين سعاده
استعادت بيونسيه، قوامها الممشوق مرة أخرى، بعد مرور أربعة أشهر فقط على ولادة توأمها "سير و رومي"، وظهرت النجمة البالغة من العمر 36 عامًا، في حفل "تيدال اكس بروكلين" الخيري في مدينة نيويورك ليلة الثلاثاء، بفستان ضيق بلون الزمرد الأخضر. وفي إطلالتها الأخيرة، تمايلت النجمة بيونسيه بفستان سهرة طويل مع الشق الجانبي الجريء المتألق الذي كشف عن ساقيها بأسلوب بارز ومتقن لإظهار مفاتنها بكثير من الأنوثة مع اللون الأخضر الداكن. وهذا التصميم الذي أتى بتوقيع دار Mendez Walter كشف قوامها الجميل والممشوق مع قصة الصدر الجريئة وأسلوب الكتف الواحد مع الأكمام المكشوفة من الأعلى. كما حرصت بيونسيه Beyonce على تنسيق هذا الفستان مع الفرو البنفسجي الفاخر ووضعت هذه القطعة بطريقة منسدلة على يديها وحول خصرها ونسقت معه الحذاء البراق باللون البرونزي ذات الكعب العالي، ولم يتضح أي أثر لبطنها وعوارض الحمل بشكل لافت ومتألق. ولم تتوقف مغنية "هولد

GMT 04:35 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

طرق الحج المقدسة تحتل أوروبا وتحفظ ذكريات الماضي
المغرب اليوم - طرق الحج المقدسة تحتل أوروبا وتحفظ ذكريات الماضي

GMT 02:15 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

فيلم عن الحرب العالمية يظهر هتلر في زيارة للجرحى
المغرب اليوم - فيلم عن الحرب العالمية يظهر هتلر في زيارة للجرحى

GMT 06:36 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

"الوحش" يرفع مذيع "بي بي سي" دان ووكر عاليًا في الهواء
المغرب اليوم -

GMT 05:43 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

نصائح حتى لا تُصاب بالتلعثم أثناء المقابلات الجامعية
المغرب اليوم - نصائح حتى لا تُصاب بالتلعثم أثناء المقابلات الجامعية
المغرب اليوم - بريطانية ترتدي الحجاب لتكشف عن عنصرية الغرب تجاه المسلمين

GMT 12:54 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

الكشف عن رأس تمثال لسيدة عمرها 4 آلاف عام في مصر
المغرب اليوم - الكشف عن رأس تمثال لسيدة عمرها 4 آلاف عام في مصر

GMT 03:46 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

"بورش" تعلن عن مميزات سيارتين بقوة 365 حصانًا
المغرب اليوم -

GMT 05:32 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

مميزات مذهلة في سيارة "570 S سبايدر" من "ماكلارين"
المغرب اليوم - مميزات مذهلة في سيارة

GMT 02:58 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

شيري عادل تشترط أن يكون زوجها المستقبلي فنانًا
المغرب اليوم - شيري عادل تشترط أن يكون زوجها المستقبلي فنانًا

GMT 00:21 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

حسين فهمي يكشف سر اختلافه مع الراحل يوسف شاهين

GMT 02:31 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

مالالا يوسفزاي تتخلى عن اللباس الإسلامي من أجل الجينز

GMT 06:59 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

مسؤولة في "كيرينغ" تعلن التصدي لقضية العنف المنزلي

GMT 00:54 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

دراسة تبيّن أن الذئاب أفضل في التعاون فيما بينها من الكلاب

GMT 05:55 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

منزل "ستكد بلانتيرز" يسمح بنمو النباتات دون قطع الأشجار

GMT 00:36 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

دراسة تؤكد ارتباط بين النوم لفترات طويلة والخصوبة

GMT 06:06 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

أسباب وصول نابليون بونابرت إلى غولف جيو على متن سفينته

GMT 07:37 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

هواوي تطلق هاتفًا جديدًا يتحدى أبل وسامسونغ
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib