المغرب اليوم  - فرصًا هامة في قطاع الإتصالات في إفريقيا والشرق الأوسط

فرصًا هامة في قطاع الإتصالات في إفريقيا والشرق الأوسط

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  - فرصًا هامة في قطاع الإتصالات في إفريقيا والشرق الأوسط

دار السلام - بانا

يفيد أحدث تقرير أصدرته مؤسسة "بايراميد ريسيرتش" المتخصصة في تقديم تحليلات للأسواق وخدمات استشارية لشركات الاتصالات أن قطاع الاتصالات في منطقة إفريقيا والشرق الأوسط يتيح فرصا هائلة للشركات والتجار والمستثمرين على حد سواء لأنه أدرك مرحلة جديدة من النمو.ولاحظ مسؤول قسم إفريقيا والشرق الأوسط في المؤسسة البحثية كيريم أرسال أن "الاستفادة من الفرص غير المستغلة في الإقليم لن تكون مهمة سهلة إذا لم يتم الاعتراف بتنوع الإقليم والتعامل مع كل سوق حسب متطلباتها الخاصة".ويتضمن تقرير "الإتصالات في إفريقيا والشرق الأوسط.. فرص فريدة من نوعها في أسواق متنوعة" الذي أصدرته هذه المؤسسة البحثية امس تقييما لبعض الفرص والتحديات الفريدة من نوعها المتاحة في إقليم يضم اقتصاديات تمتد من دول الخليج الغنية إلى أمم إفريقيا جنوب الصحراء العامرة بالسكان.ويتوقع التقرير أن تحافظ عائدات خدمة الإنترنت النقالة على نسبة نموها الهائلة في منطقة إفريقيا والشرق الأوسط وأن يتضاعف حجمها ليصل إلى 25 مليار دولار أمريكي بحلول 2018 .ولاحظ كذلك أن هناك اليوم أكثر من 5 ملايين أسرة اشتركت في خدمة الإنترنت المنزلية في منطقة إفريقيا والشرق الأوسط متوقعا أن يرتفع هذا العدد إلى أكثر من 16 مليون أسرة في آفاق 2018 .وتتيح شبكة الإنترنت المنزلية كما هو معلوم خدمات في مجالات المعلومات والصوت والفيديو.  

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - فرصًا هامة في قطاع الإتصالات في إفريقيا والشرق الأوسط  المغرب اليوم  - فرصًا هامة في قطاع الإتصالات في إفريقيا والشرق الأوسط



 المغرب اليوم  -

ضمن الدورة السبعين من مهرجان كان السينمائي

تألق كامبل بفستان أسود في حفلة بوسيتيف بلانيت

باريس - مارينا منصف
تألقت عارضة الأزياء ناعومي كامبل ، صاحبة الـ47 عام ، أثناء حضور حفلة عشاء بوسيتيف بلانيت ، في مهرجان كان السنيمائي السبعين في بالم بيتش ، مع أجواء الريفيرا الفرنسية . وتألقت كامبل بفستان أسود مع أجزاء على شكل شبكة صيد السمك مرصع بالترتر مع قلادة من الزمرد مع أقراط أنيقة مماثلة ، بينما تدلى شعرها الطويل حتى أسفل ظهرها، وأبرزت شفتيها بملمع. وتتصدر العارضة خلال عطلة نهاية الأسبوع الحدث الثاني عشرFashion For Relief ، حيث تظهر مع آخرين مع القطع التي تبرعت بها أفضل بيوت الأزياء في العالم. وأسست ناعموي الجمعية الخيرية قبل 12 عامًا ، واستخدمت وضعها للمساعدة في مكافحة فيروس الإيبولا والمساعدة في أعقاب الكوارث الطبيعية ، مثل إعصار كاترينا، وأوضحت مجلة فوغ أن عائدات هذا العام ستمكن منظمةSave the Children من توفير الغذاء المنقذ للحياة والمأوى والعلاج الطبي للأطفال في أنحاء العالم كافة ،

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - فرصًا هامة في قطاع الإتصالات في إفريقيا والشرق الأوسط  المغرب اليوم  - فرصًا هامة في قطاع الإتصالات في إفريقيا والشرق الأوسط



GMT 04:14 2017 الثلاثاء ,23 أيار / مايو

وليد علي يحصل على الدكتوراه في "التطرف العالمي"
 المغرب اليوم  - وليد علي  يحصل على الدكتوراه في
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib