المغرب اليوم  - الحكومة تفاوض المستثمر المكسيكي لحل أزمة أسمنت أسيوط

الحكومة تفاوض المستثمر المكسيكي لحل أزمة "أسمنت أسيوط"

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  - الحكومة تفاوض المستثمر المكسيكي لحل أزمة

القاهرة - محمد صلاح

قال وكيل أول وزارة الاستثمار  علاء الدين عمر، إن الوزارة بصدد بحث أزمة المستثمر المكسيكي مالك مصنع أسمنت أسيوط "سمكس"، والوصول إلى حلول توفيقية مع المستثمر، بعد حكم القضاء الإداري ببطلان عقد البيع وعودة الشركة للدولة مرة أخرى، مشيرا إلى أنه لا داعي من خوف المستثمرين الأجانب من جراء هذه الأحكام . وأضاف عمر في تصريحات خاصة لـ"مصر اليوم"، أن ملف الشركة تحول بالكامل للقضاء، وأن الحكومة ستلتزم بالأحكم القضائية دون أي تدخل فيها، "وسنحافظ على كافة حقوق المستثمرين الأجانب"، على حد قوله. وتابع أن المقصود من هذه الأحكام، ضمان حق الدولة في الأموال التي أهدرها النظام السابق في برنامج الخصخصة وبيع الشركات بأقل من قيمتها الحقيقية، مؤكدا أن كلا من الوزارة والشركة القابضة للصناعات المعدنية التابعة لقطاع الأعمال العام تدرس حاليا الحكم القضائي تمهيدا لبدء إجراءات استلام شركة أسمنت أسيوط "سمكس". يذكر أن محكمة القضاء الإداري قضت ببطلان عقد بيع مصنع أسمنت أسيوط للمستثمر المكسيكي، وعودتها للدولة مرة أخرى، مع عودة جميع العمال الذين فصلهم المستثمر عن الخدمة. في السياق نفسه، اعتبر صاحب دعوى البطلان المحامي وائل حمدي السعيد، قرار المحكمة الأخير بالتاريخي، وأنه يعتبر "إدانة جديدة لسياسات الخصخصة والإهدار المنهجي للمال العام فى عهد الرئيس السابق حسني مبارك وحكوماته"، مشيرا إلى أن القيمة الحقيقية للمصنع تبلغ 12 مليار جنيه، في حين باعه النظام السابق ضمن برنامج الخصخصة مقابل 1.5 مليار جنيه فقط.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - الحكومة تفاوض المستثمر المكسيكي لحل أزمة أسمنت أسيوط  المغرب اليوم  - الحكومة تفاوض المستثمر المكسيكي لحل أزمة أسمنت أسيوط



 المغرب اليوم  -

أثناء حضور الدورة الـ70 من المهرجان

إيلي فانينغ تكشف عن جاذبيتها في ثوب أخضر عاري

باريس - مارينا منصف
في ظل الانشغال في مهرجان "كان" هذا العام مع اختيار فيلمين مميزين أثبتت كلًا من إيلي فانينغ "19 عامًا" ، ونيكول كيدمان أن جدول أعمالهم المزدحم لن يمنعهما من الظهور بمظهر براق الأحد. ووصلت كلًا منهما في عرض فيلم How To Talk To Girls At Parties ، في مهرجان كان السينمائي السبعين ، فقد ارتدت فانينغ ثوب أخضر مثير عاري الظهر ، يضم صف من الزهور في الجزء السفلي منه، بينما تألقت النجمة نيكول كيدمان في ثوب ذهبي أنيق بطول متوسط على السجادة الحمراء في المهرجان الشهير، وكشفت فانينغ عن جسدها المثير في فستانها الأخضر من التول ذو العنق الغائر الذي امتد حتى السرة ، بينما اصطفت أوراق النباتات على جانبي الجزء العلوي من الفستان وكذلك الجزء السفلي. وبدى الثوب مشدودًا على خصرها، وجاء الفستان عاريًا من الظهر ما كشف عن بشرتها الجذابة أمام الجمهور والمصورين، وإبقت فانينغ

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - الحكومة تفاوض المستثمر المكسيكي لحل أزمة أسمنت أسيوط  المغرب اليوم  - الحكومة تفاوض المستثمر المكسيكي لحل أزمة أسمنت أسيوط



GMT 03:11 2017 الإثنين ,22 أيار / مايو

ريما أبو عاصي تعشق صناعة الأطواق من الورود
 المغرب اليوم  - ريما أبو عاصي تعشق صناعة الأطواق من الورود

GMT 06:45 2017 الإثنين ,22 أيار / مايو

شقة في لندن تمثل كهف علي بابا بكنوزها الثمينة
 المغرب اليوم  - شقة في لندن تمثل كهف علي بابا بكنوزها الثمينة
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib